رئيس التحرير: عادل صبري 04:47 صباحاً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

رئيس الوزراء أمام البرلمان: «الطوارئ» تستهدف أعداء الوطن

رئيس الوزراء أمام البرلمان: «الطوارئ» تستهدف أعداء الوطن

الحياة السياسية

حالة الطوارئ - رئيس الوزراء في البرلمان

رئيس الوزراء أمام البرلمان: «الطوارئ» تستهدف أعداء الوطن

محمود عبد القادر 11 أبريل 2017 14:50

عرض رئيس مجلس الوزراء، المهندس شريف إسماعيل، بيان الحكومة أمام مجلس النواب، بشأن فرض حالة الطوارئ، التي أقرها الرئيس عبد الفتاح السيسى، ووافق عليها مجلس الوزراء أمس الاثنين، جراء الأحداث الإرهابية التي شهدها الشارع المصرى بمحافظتي الإسكندرية والغربية.

 

وفي بداية كلمته وجه رئيس الحكومة خالص التعازي للشهداء في الأحداث الإرهابية الأخيرة، والتمنيات بالشفاء العاجل للمصابين في تفجير الكنيستين، فيما وجه رسالة للمصريين، قال فيها: تلك الدماء الزكية الطاهرة لن تذهب هباء وإنما وقودا لتقوية إرادتنا لاقتفاء أثر الإرهاب واقتلاع جذوره.


وأعلن أن الحكومة تقدم كل الدعم لأسر الشهداء والمصابين، مشيرا إلى أن مصر تواجه بشكل غير مسبوق هجمة إرهابية شرسة تستهدف النيل من أمن مصر واستقرارها، وأن تلك الهجمة الإرهابية كشفت عن ضخ أمولا طائلة تتعدى المليارات لدعم الجماعات الإرهابية بتزويدها بأحدث التقنيات التكنولوجية لمواجهة أعمالها قائلا: "هذه الأعمال الإرهابية تستوجب إجراءات استثنائية لمواجهة هذا الخطر الدائم".


وقال المهندس شريف إسماعيل: إن فرض حالة الطوارئ وتطبيق قانونها فى الشارع المصرى، لمواجهة أعداء الوطن قائلاً: "حالة الطوارئ تستهدف أعداء الوطن والغادرين الآثمين"، مؤكدًا أن فرض هذه الحالة طبقًا للدستور والقانون، والذى تم من قبل رئيس الجمهورية بعد مشاورة مجلس الوزراء، مشيرًا إلى أنه بعد إعلان الحالة من قبل رئيس الجمهورية اجتمع مجلس الوزراء بكامل هيئته ووافق على فرض حالة الطوارئ لمدة 3 شهور، على أن يعرض الأمر على أعضاء مجلس النواب وممثلي الشعب والأمر متروك لكم.

 

ولفت رئيس الوزراء إلى أن قيادة الدولة وجميع أجهزتها لا تدخر أى جهد لمواجهة الإرهاب واجتثاث جذوره كى ينال الآثمون عقابهم، مشيرا إلى أن حالة الطوارئ تستهدف أعداء الوطن.


وعقب الانتهاء من البيان، أحاله الدكتور  علي عبد العال، إلى اللجنة العامة لدراسته، ورفع الجلسة، على أن تنعقد خلال نصف ساعة من دراسة التقرير، المنتظر أن تتم الموافقة عليه بأغلبية الأعضاء.

 

ووقع، أول أمس الأحد، تفجيران بكنيستين في محافظتي الغربية والإسكندرية، أسفر الأول عن وقوع 29 قتيلاً و78 مصابًا، بينما أسفر الثاني عن مقتل 17 شخصًا بينهم قيادات أمنية وإصابة 48 آخرين، وفق تقديرات أولية لوزارة الصحة.

ويأتي التفجيران اللذان أعلن تنظيم داعش الإرهابي مسؤوليته عنهما، بالتزامن مع احتفالات مسيحيي مصر بختام الصوم الكبير وصلاة أحد الشعانين (الأحد السابع والأخير من الصوم الكبير وبداية أسبوع الآلام) قبل الاحتفال بعيد الفصح أو القيامة الأحد المقبل، فيما أعلنت الحكومة الحداد الرسمي 3 أيام.

إعلان حالة الطوارئ في مصر‎
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان