رئيس التحرير: عادل صبري 04:36 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

«المنتدى الديمقراطي» يطالب بإقالة وزير الداخلية بعد تفجيرات طنطا والإسكندرية

«المنتدى الديمقراطي» يطالب بإقالة وزير الداخلية بعد تفجيرات طنطا والإسكندرية

الحياة السياسية

الارهاب يضر الكنائس

«المنتدى الديمقراطي» يطالب بإقالة وزير الداخلية بعد تفجيرات طنطا والإسكندرية

نادية أبوالعينين 09 أبريل 2017 22:09

طالب المنتدى الديمقراطي، على خلفية تفجير كنيستي مارجرجس بطنطا ومارمرقس بالإسكندرية، بـ"إقالة وزير الداخلية من منصبه فورا؛ نظرا لفشله فى أداء مهام وظيفته في حماية وتأمين حياة المواطنين، وإجراء تحقيقات عاجلة وشفافة لكل ملابسات أحداث وأعمال العنف والإرهاب الأخيرة".

 

 

وشدد المنتدى، في بيان له اليوم الأحد،  على ضرورة تحديد المسؤولية، وتقديم المقصرين عن حماية أمن المواطنين المسيحيين المصريين للمحاسبة والمحاكمة على تقصيرهم فى أداء وظائفهم وتراخيهم غير المفهوم وغير المسبوق فى حماية وتأمين المواطنين وخاصة فى حالات التجمع والاحتفالات الجماعية، سرعة البحث بجدية عن مرتكبي تلك الجرائم الحقيقيين وتقديمهم إلى المحاكمة العاجلة.

 

 

وأضاف أنه يجب فتح حوار مجتمعى تشارك فيه جميع الأطراف الأمنية والسياسية والإعلام والمجتمع المدنى للكشف عن مواطن الضعف المتسببة فى ذلك النزيف اللامتناهي من أعمال القتل والترويع للمواطنيين الآمنين، بدءا من الثغرات الأمنية مرورا بالأوضاع الاجتماعية والثقافية وصولا إلى تغلغل الأفكار التى تحض على التعصب والتطرف وكراهية الآخر، خاصة فى مناهج التعليم وفتاوى مشايخ الارهاب التى أصبح جزءا كبيرا منها يخرج من رجال يعملون فى مؤسسات الدولة الدينية نفسها.

 

 

ووقع على البيان العديد من الشخصيات العامة والسياسية منهم، الكاتب الصحفي عادل صبري رئيس تحرير موقع "مصر العربية"، وأحمد عبد الجواد عضو الهيئة العليا لحزب مصر القوية، ومحمد سعد عبد الحفيظ عضو مجلس نقابة الصحفيين، والصحفي خالد البلشي، ورئيس حزب الدستور خالد داوود، ومحمد القصاص نائب رئيس حزب مصر القوية، وعبدالمنعم إمام نائب رئيس حزب العدل.

انفجارات كنائس طنطا والإسكندرية
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان