رئيس التحرير: عادل صبري 07:27 صباحاً | الجمعة 16 نوفمبر 2018 م | 07 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

حقيقة مشاركة «تحرير الشام» في مفاوضات مع ميليشيات إيرانية بقطر

حقيقة مشاركة «تحرير الشام» في مفاوضات مع ميليشيات إيرانية بقطر

الحياة السياسية

أبو جابر الشيخ - القائد العام لهيئة تحرير الشام

حقيقة مشاركة «تحرير الشام» في مفاوضات مع ميليشيات إيرانية بقطر

محمد الفقي 27 مارس 2017 21:41

قالت مصادر إعلامية بهيئة تحرير الشام، أحد أكبر فصائل المعارضة المسلحة ضد الرئيس السوري بشار الأسد، إن المتحدث السابق باسم جبهة فتح الشام، حسام الشافعي، لم  يسافر إلى قطر للدخول في مفاوضات مع ميليشيات إيرانية.

 

وكانت جبهة فتح الشام، اندمجت مع عدة كيانات مسلحة على الساحة السورية، تحت اسم "هيئة تحرير الشام"، وسط انضمام عدد كبير من الكتائب والفصائل المسلحة إليها.

 

وأضافت المصادر الإعلامية -طلبت عدم ذكر اسمها- لـ "مصر العربية"، أن الشافعي لم يشارك في أي مفاوضات مع أي جهة إيرانية داخل سوريا أوخارجها، مثلما تردد خلال الساعات القليلة الماضية.

 

وتابعت أنه من المنتظر صدور بيان من قيادة هيئة تحرير الشام وتحديدا المكتب السياسي لتوضيح موقفها من أي مفاوضات مع الميليشيات الإيرانية في سوريا، خاصة وأن الشافعي لا يشغل منصبا في الهيئة.

 

من جانبه، قال حسام الشافعي، عبر قناة على "تليجرام"، "كنت قد آثرت الابتعاد عن وسائل التواصل الاجتماعي وخاصة مع ما يجري فيها من إشغال للعاملين وتفرقة بين الصفوف، إلا أني أود التذكير بأني لا أشغل أي منصب ضمن هيئة تحرير الشام في الوقت الحالي".

 

وأضاف الشافعي: "وفيما يخص ملف الفوعة وكفريا والتفاوض مع الإيرانيين، فهذا الأمر معمول به منذ بداية فتح الملف مقابل بلدتي الزبداني ومضايا، فهذا الملف يتبع لحزب الله وإيران مباشرة ولا دخل لنظام بشار فيه".

 

وتابع: "هذا الملف هو من ضمن مسؤوليات جيش الفتح وهناك لجنة مكلفة بالأمر من قبل الجيش".

 

وكان أحد القضاة الشرعيين في سوريا، وهو شريف فؤاد هزاع -مصري الجنسية-، قد أثار على صفحته عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، مسألة سفر الشافعي إلى قطر والدخول في مفاوضات مباشرة مع إيران.

 

وقال هزاع: "طلب بيان توضيح من هيئة تحرير الشام ، قامت الدنيا ولم تقعد عندما ذهب وفد المعارضة للأستانا ومن قبلها للرياض وجنيف، وقالوا بأي حق يتفاوضون باسم الشعب ؟، صدقتم لا حق لفصيل أن يتفاوض باسم الشعب ولا عدة فصائل حتى يحدث إجماع على ذلك".

 

وأضاف: "اليوم للأسف تتوارد الأنباء عن وجود حسام الشافعي في قطر للتفاوض مع ايران مباشرة، أطلب من هيئة تحرير الشام نفي هذا الخبر إن كان كذبا وتوضيحه إن كان حقيقة".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان