رئيس التحرير: عادل صبري 03:31 مساءً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

باحث: ميركل تسعى لاتفاق مع القاهرة بشأن اللاجئين

باحث: ميركل تسعى لاتفاق مع القاهرة بشأن اللاجئين

الحياة السياسية

الرئيس عبد الفتاح السيسي و المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل

في تصريحات لـ"مصر العربية"..

باحث: ميركل تسعى لاتفاق مع القاهرة بشأن اللاجئين

سارة نور 02 مارس 2017 23:31

قال مسؤول ملف اللاجئين والهجرة غير الرسمية بالمبادرة المصرية للحقوق الشخصية محمد الكاشف إن زيارة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل للقاهرة، اليوم الخميس، ربما تأتي في إطار إتمام اتفاق ما لحل أزمة اللاجئين.

 

 

وأضاف الكاشف لـ"مصر العربية" أن هناك مساعٍ أوروبية مستمرة منذ العام الماضي لتحقيق اتفاق يتضمن قبول اللاجئين مقابل مساعدات ودعم مادي ولوجيستي، أو إعادة اللاجئين غير المرغوب فيهم من أوروبا و توطينهم بدول شمال إفريقيا.

 

 

وأوضح الكاشف أن المتحدث الرسمي باسم المفوضية الأوروبية - هيئة تنفيذية تابعة للاتحاد الأوروبي-أعلن في سبتمبر2016 أن الاتحاد الأوروبي يسعى لإبرام اتفاق مع مصر متعلق باللاجئين.

 

 

وكذلك صرحت السفيرة نائلة جبر رئيسة اللجنة الوطنية لمكافحة الهجرة غير الشرعية بمجلس الوزراء في أوقات سابقة أن مصر ليس لديها مانع من التعاون مع الجانب الأوروبي فيما يتعلق بتدفق اللاجئين بعدما أصبحت مصر دولة معبر عقب الاتفاق الأوروبي– التركي المتعلق باللاجئين.

 

 

في السياق نفسه، قال الكاشف إن اجتماعا عُقد في العاصمة السودانية الخرطوم في أواخر 2014 حضره ممثلون لكل من الاتحاد الأوروبي و دول القرن الإفريقي، نتج عنه إطلاق عملية الخرطوم في روما 2014  الهدف منها مكافحة الهجرة غير الرسمية من دول القرن الإفريقي و تسريع إجراءات عودة المهاجرين الذين لا يندرجون تحت مسمى اللاجئين، إلى دول المعبر في الشمال الإفريقي.

 

 

ويعاني الاتحاد الأوروبي من زيادة تدفق أعداد اللاجئين بشكل مستمر بسبب الحروب و النزاعات المسلحة  في دول إفريقية فضلا عن الصراع الدائر في سوريا منذ ما يقارب 6 سنوات، ما دعا دول الاتحاد إلى إبرام اتفاق مع تركيا في منتصف مارس 2016 يقضي بإبعاد اللاجئين الجدد إلى تركيا، ويقر بتسريع كل من تسديد المساعدات لتركيا وإلغاء تأشيرات دخول الأتراك إلى أوروبا والانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، لكن البند الأخير لم يتحقق.

 

 

وخلال المؤتمر الصحفي المشترك بين المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والرئيس عبد الفتاح السيسي الذي عُقد بقصر الاتحادية ،اليوم الخميس، قالت ميركل إن بلادها ستدعم مصر في مسألة اللاجئين من خلال إقامة مشروعات لهم ، فضلا عن الاستثمارات و دعم مصر في برنامج الإصلاح الاقتصادي بـ500 مليون دولار .

 

 

و تزور المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، تونس عقب انتهاء زيارتها للقاهرة، لمناقشة ملفي اللاجئين والأوضاع في ليبيا.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان