رئيس التحرير: عادل صبري 12:21 مساءً | الأحد 20 مايو 2018 م | 05 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 32° صافية صافية

نشطاء: في "محمد محمود".. سيجتمع من قتل ومن برَّر

نشطاء: في محمد محمود.. سيجتمع من قتل ومن برَّر

الحياة السياسية

احداث محمد محمود - أرشيف

نشطاء: في "محمد محمود".. سيجتمع من قتل ومن برَّر

مصر العربية ـ متابعات 12 نوفمبر 2013 17:53

استباقًا لذكرى أحداث "محمد محمود" يوم 19 نوفمبر، وإعلان بعض القوى الاحتفال وبعضها الآخر التظاهر، توقع نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي أن تشهد الذكرى توترًا وسجالاً غير مسبوق.

 

وأعلنت جماعة الإخوان المسلمين عن مشاركتها في التظاهر لإحياء ذلك اليوم، وكذلك دعت حملة "كمل جميلك" لترشح السيسي رئيسًا للجمهورية للنزول، فيما انتشر العديد من الأخبار على مواقع التواصل عن مشاركة الجيش والشرطة بالاحتفال؛ ما أثار حفيظة النشطاء الذين رفضوا الدعوات للتظاهر من قبل الإخوان أو الاحتفال من قبل الجيش والشرطة.

 

فعبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" كتب محمد هاني: "ذكرى محمد محمود المقبلة سيحييها الجيش والشرطة الذين قتلوا الضحايا بجانب بعض السذج أدعياء الثورية وسيسبون الإخوان عشان منزلوش في محمد محمود".

 

وقالت أميرة عقل: "لأول مرة في شارع الشهداء محمد محمود سيجتمع من قتل مع من برّر القتل وكلاهما يرفع شعار حق الشهيد".

 

وأعلن الناشط ممدوح حمزة عن إحياء الذكرى فقال عبر "تويتر": "يقام سرادق الذكرى السنوية الأولى والثانية لشهداء محمد محمود يوم 19 نوفمبر".

 

وقالت منى محمد: "ذكرى محمد محمود المقبلة تمثل صراع القوى في مصر بين إخوان يحاولون توريط النظام الحالي بالمتاجرة بالمزيد من الدماء وداخلية وجيش يحاولون إثبات السيطرة على البلاد بين ثوار يريدون القصاص لأبطالهم يريدون مصر العدالة مصر الثورة".

 

وكتب محمد سمسم ساخرًا: "الجيش هو اللي قتل الناس في محمد محمود ورمى جثثهم في الزبالة وهيحتفلوا بمحمد محمود ويشغلوا تسلم الأيادي".

 

وكتب أبو آسر: "وبالطبع كل الناس اللي هتنزل تحتفل بذكرى محمد محمود مع الجيش والداخلية هم نفسهم اللي كانوا بيقولوا علينا بلطجية بنهاجم الوزارة أيامها!".

 

وتعالت الدعوات المطالبة بالثأر لضحايا الأحداث فقال محمد مراد عبر موقع "تويتر": "الجيش بيدعوا الناس تاخد العزاء في شهداء محمد محمود طب بالنسبة لحقهم جه ولا لسه".


هبة مسعد: "فين القصاص لضحايا محمد محمود ولا هما خلاص فص ملح وداب".


وأشار محمود هلال، إلى أن الذكرى ستظل حية في العقول فكتب: "محمد محمود فكرة والأفكار مضادة للرصاص".

 

وانتقد محمد عمر مشاركة الفلول في إحياء الذكرى فكتب: "الفلول عايزين ياخدوا العزا في شهداء محمد محمود ! اضحكي يا ثورة على دي أيام بيضا".

 

براء الألفي: "هتافات الشرطة في ذكرى محمد محمود: "يا إللي بتهتف بتهتف ليه؟ أنت لسه ما مُتش ولا إيه؟ ".

 

أحمد عبد العليم: "بعد دعوة جيش السيسي لتأبين شهداء محمد محمود.. ننتظر سيادة الوزير حبيب العادلي يتلقى العزاء في شهداء جمعة الغضب".

أحمد سالم: "ليا صاحب مش موجود.. استشهد في محمد محمود".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان