رئيس التحرير: عادل صبري 04:48 مساءً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

"الأطباء": أحداث يونيو حالت دون الكادر

الأطباء: أحداث يونيو حالت دون الكادر

الحياة السياسية

نقيب الأطباء خيري عبدالدايم

"الأطباء": أحداث يونيو حالت دون الكادر

ممدوح المصري 11 نوفمبر 2013 14:07

انتشرت حالة من الجدل داخل نقابة الأطباء، بعد تصريحات الدكتورة منى مينا، عضو مجلس النقابة ومنسق عام "أطباء بلا حقوق"، باتهام المجلس الحالي بأنه على مدار عام ونصف كان يتخذ المماطلة والكذب عنوانا مع جميع الأطباء فيما يخص كادر المهن الطبية.

وقالت "مينا" إن المجلس "الإخواني" -على حد تعبيرها- كان يحاول إضعاف كل جهود السعي للكادر بكل السبل.

وفي المقابل، أعربت النقابة العامة للأطباء عن أسفها لتصريحات الدكتورة منى مينا فيما يخص قضية "كادر الأطباء" والتي وصفت فيها المجلس بالمتخاذل.

وأشار المجلس إلى أن الجميع يعلم أن أعضاءه كرسوا جهدهم على مدار عام ونصف على مشروع الكادر الذي كان قاب قوسين أو أدنى من أن يُقر في مجلس الشعب المنحل، كما بذلت النقابة مجهودا كبيرا مع مجلس الشورى ووزارة الصحة ووصلت إلى إقرار القانون بصفة مبدئية، حسب تعبيره.

 

وأضافت النقابة، في بيان لها اليوم، أنه لا يغيب عن الجميع الجهد الذي بذلته النقابة مع وزارة المالية في حكومة هشام قنديل حتى تم الاتفاق على تمويل كادر الأطباء والبدء في تنفيذه في يوليو الماضي، لكن أحداث 30 يونيو أطاحت بآمال الأطباء، ما جعل النقابة تبدأ مرة أخرى من الصفر مع الحكومة الحالية.

 

وأشارت النقابة إلى أنها لن تدخر جهدا في الوصول إلى إقرار قانون ينص على الجوانب المالية والإدارية تحت مسمى "كادر الأطباء"، وأن عدم إقرار الكادر حتى الآن جاء لأسباب خارجة عن إرادتها.

ومن جانبة قال الدكتور جمال عبد السلام، أمين عام النقابة، لـ "مصر العربية"، إن المجلس بذل مجهودا كبيرا للوصول إلى إقرار مشروع الكادر والذي حالت دون إقراره أحداث 30 يونيو الماضي وما بعدها، حيث كان القانون قاب قوسين أو أدنى من إقراره في مجلس الشورى، بعد أن تمت مناقشته في لجنة الصحة وإقراره بصفة مبدئية في الجلسة العامة للمجلس.

وأشار الأمين العام إلى أن النقابة كانت قد توصلت مع وزير المالية السابق الدكتور فياض عبد المنعم، إلى إدراج المخصصات المالية لتطبيق المرحلة الأولى من مشروع كادر المهن الطبية، والتي كانت تنص على أن يحصل طبيب التكليف على راتب أساسي 1200 جنيه بنسبة 100 %، بالإضافة إلى بدل كادر قدره 1500 جنيه بنسبة 30 % كمرحلة أولى، مقابل عدد ساعات عمل 36 ساعة في الأسبوع، بالإضافة أيضا إلى بدل النوبتجيات وبدل العدوى، ولكن جاءت 30 يونيو لتعيدنا الي المربع صفر، مؤكدا أن المجلس الحالي لن يستريح حتى خروج كادر المهن الطبية إلى النور، على حد وصفه.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان