رئيس التحرير: عادل صبري 03:04 مساءً | الجمعة 25 مايو 2018 م | 10 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 39° صافية صافية

القوى السياسية بدمياط ترحب بإلغاء "الشورى"

القوى السياسية بدمياط ترحب بإلغاء الشورى

الحياة السياسية

مجلس الشورى

القوى السياسية بدمياط ترحب بإلغاء "الشورى"

رباب جمال 08 نوفمبر 2013 11:21

لقى  قرار لجنة الخمسين لتعديل الدستور بإلغاء الغرفة الثانية من البرلمان، والمعروفة باسم "مجلس الشورى"، ترحيب القوى السياسية بمحافظة دمياط. وذلك بعد التصويت بـ23 صوتًا مؤيدًا لإلغاء الشورى، مقابل 19 صوتًا أيدوا بقاءه وامتناع عضو واحد عن التصويت وغياب 7 أعضاء.


وأكد أحمد الصديق أمين الحزب الناصري، أن قرار الإلغاء صائب وخطوة حقيقيه على طريق الديمقراطية، وأكد هذا الإلغاء أن لجنة الخمسين ليست توافقية أو متوائمة، ومن المتوقع أن تفرز دستورا يلبي طموحات الشعب.


وقال شادي التوارجي، عضو التيار الشعبي، إن إلغاء مجلس الشورى، إنجاز حقيقي لدستور يعبر عن الثورة، مطالبا بالتركيز في المواد الخاصة بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية لتحقيق مكتسبات أكبر للفقراء والمهمشين، وأيضا المواد المتعلقة بالحريات ونظام الحكم، خاصة أن أقل خطأ قد يعصف بآمال المصريين في غد أفضل.

 

أما الناشط السياسي جهاد عيد فيرى أن ما حدث يدل أنه لا يوجد توافق وهناك تربيطات قد تؤدي إلى إخراج دستور مهلهل وغير توافقي من اللجنة نفسها، متسائلا: "كيف يتم إلغاء مجلس الشورى اللي ملوش لزمة بفارق 4 أصوات رغم غياب 8 أصوات، يعني 23 يوافق على الإلغاء، و19 يوافق على الإبقاء".
وتابع: "إذن أين أغلبية لجنة الخمسين 75% هناك مؤشرات خطيرة في اللجنة تؤكد اختراقها ومحاولة إفشالها، وستثبت الأيام القادمة صحة كلامي، لأن هناك أيد خفية بدأت تلعب في اللجنة".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان