رئيس التحرير: عادل صبري 08:33 صباحاً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

هويدي: محاكمة مرسي مسيَّسة لتجاهلها قتلى مؤيديه

هويدي: محاكمة مرسي مسيَّسة لتجاهلها قتلى مؤيديه

الحياة السياسية

فهمى هويدى

هويدي: محاكمة مرسي مسيَّسة لتجاهلها قتلى مؤيديه

مؤمن سامى 06 نوفمبر 2013 08:48

أعتبر الكاتب والمفكر فهمي هويدي، محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي "مسيسة"، بعدما ركزت القضية على قتل معارضي الرئيس المعزول وتجاهلت قتلى مؤيديه.

 

وأضاف هويدي في مقاله المنشور بصحيفة "الشروق" اليوم الأربعاء، أن قرار الإحالة خص بالذكر ثلاثة قتلوا و54 تعرضوا للتعذيب في أحداث الاتحادية، ولم يشر بكلمة إلى ضحايا آخرين سقطوا في الأحداث ذاتها منهم ثمانية قتلوا و250 تعرضوا لإصابات عديدة بعضها بمثابة عاهات مستديمة، رغم أن هناك بلاغات قدمت إلى النيابة بهذا الخصوص من أهالي القتلى والمصابين، إلا أنها لم يعرف مصيرها إلى الآن.

 

واستغرب أن يُقتل الجميع أو يصابوا في موقعة واحدة حدثت في يوم وتوقيت واحد، ثم يأتي أمر الإحالة ليخص بالذكر بعضًا منهم ويتجاهل البعض الآخر!، موضحًا أن المفارقة شديدة واللغز كان محيرًا في البداية، ولذلك فإن التفسير الذي بدا مقنعًا لهذا التمييز هو أن الأمر لم يكن خطأ ولا مصادفة، وإنما يرجح أنه كان متعمدًا، ذلك لأن القتلى الثلاثة والمصابين الذين أشار إليهم قرار الإحالة هم من معارضي الرئيس مرسي، الذين يسهل توجيه الاتهام إلى معاونيه وإلى الرئيس ذاته بالاشتراك والتحريض على قتلهم، أما الآخرون فالثابت أنهم جميعًا من أنصار الدكتور مرسي ومؤيديه، لذلك يتعذر توجيه الاتهام إليه في شأنهم.


وأكد أن الحرص على استبعاد عدد آخر من المسؤولين المشاركين في السلطة والمؤسسة الأمنية من دائرة الاتهام، هو احتمال إذا صح فهو يعني أن أسبابًا سياسية تكمن وراء التركيز في القضية على قتل ثلاثة وإصابة 54 فقط من معارضي الدكتور مرسي، في حين تم تجاهل القتلى الثمانية والـ250 مصابًا الآخرين، لمجرد أنهم كانوا من أنصاره.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان