رئيس التحرير: عادل صبري 06:03 مساءً | الخميس 24 مايو 2018 م | 09 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 39° صافية صافية

أنصار مرسي يتظاهرون تحت شعار "العالم يحيي صمود الرئيس"

أنصار مرسي يتظاهرون تحت شعار العالم يحيي صمود الرئيس

الحياة السياسية

تظاهرات مؤيدة لمرسي

أنصار مرسي يتظاهرون تحت شعار "العالم يحيي صمود الرئيس"

الأناضول 05 نوفمبر 2013 05:41

يتظاهر أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي تحت شعار "العالم يحيي صمود الرئيس" في مصر وأمام السفارات والقنصليات المصرية في الخارج وذلك بناء على دعوات  من "تحالف دعم الشرعية" المؤيد لمرسي.

وكانت أولى جلسات محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي و 14 من قيادات الإخوان قد بدأت أمس الاثنين بأكادمية الشرطة.

ودعا "التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب العسكري" المؤيد للرئيس المصري المعزول محمد مرسي، المصريين إلى النزول اليوم الثلاثاء؛ للمشاركة في مليونية باسم "العالم يحي يصمود الرئيس ، وثمن التحالف في البيان، الذي جاء تحت عنوان "تحية لصمود الرئيس.. أرادوا أن يحاكموه فحاكمهم"  "خروج الملايين اليوم الإثنين، بالتزامن مع المحاكمة الباطلة لتحية صمود رئيس مصر الشرعي الدكتور محمد مرسي، والإعلان عن محاكمة شعبية لقادة انقلاب 3 يوليو (تموز) في كل شوارع مصر".

 

ودعا التحالف "جماهير الشعب المصري للنزول اليوم -الذي يشهد عطلة رسمية بمناسبة رأس السنة الهجرية- للمشاركة في مليونية "العالم يحي يصمود الرئيس" في جميع ميادين مصر، وأمام السفارات والقنصليات المصرية في مختلف دول العالم، بحسب البيان.

 

وتعليقا على تأجيل محاكمة مرسي لـيوم 8 يناير/ كانون الثاني المقبل، قال البيان "إن مد أجل القضية لمدة شهرين، يؤكد خشية الانقلابيين من استمرار الحشود الهائلة، التي خرجت اليوم لرفض المحاكمة وعجز قادة الانقلاب عن إيجاد مبرر؛ ﻹقناع الشعب بهذه المحاكمة الباطلة".

 

وحي التحالف في البيان ما أسماه "صمود الرئيس المختطف محمد مرسي في وجه الانقلابيين وأمام قضاة الانقلاب، وتمسكه بالشرعية والحفاظ على إرادة الشعب".

 

ولفت إلى أن "رفض مرسي إجراءات المحاكمة الباطلة اليوم، وإصراره على ارتداء الزي الرسمي ورفض ارتداء ملابس الحبس الاحتياطي، والتلويح بإشارة رابعة ضاعف من شعبيته، التي أصبحت رمزا عالميا للحرية والصمود وأيقونة للديمقراطية التي تعبر بصدق عن إرادة الشعوب"، وفقا للبيان.

 

وانتقد التحالف في بيانه "إجراءات المحاكمة الباطلة، ومنع بثها على الهواء، ورفض دخول 24 عضوا من هيئة الدفاع عن مستشاري الرئيس وقيادات حزب الحرية والعدالة (الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين)، ورفض دخول عدد كبير من الصحفيين والإعلاميين، والسماح فقط بحضور الصحفيين والإعلاميين الموالين للانقلاب العسكري".

 

واعتبر البيان أن "هذه الإجراءات تكشف بما لا يدع مجالا للشك قرب نهاية الانقلاب الدموي، ورعب الانقلابيين من اقتراب محاكمتهم على ما اقترفوه من جرائم بحق هذا الشعب العظيم".

 

وكانت محكمة جنايات القاهرة قد قررت، اليوم الإثنين، تأجيل جلسة محاكمة مرسي، و14 متهما آخرين إلى جلسة 8 يناير/ كانون الثاني المقبل، في اتهامهم بالتحريض على قتل 3 متظاهرين العام الماضي أمام قصر الاتحادية الرئاسي (شرقي القاهرة) في واقعة شهدت أيضا مقتل عناصر من جماعة الإخوان المسلمين.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان