رئيس التحرير: عادل صبري 05:48 مساءً | الخميس 19 يوليو 2018 م | 06 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

شباب الصحفيين يستنكرون ترحيب شيوخ المهنة بمواد حبسهم

شباب الصحفيين يستنكرون ترحيب شيوخ المهنة بمواد حبسهم

الحياة السياسية

ضياء رشوان و مكرم محمد أحمد فى مواجهة عمرو موسى

شباب الصحفيين يستنكرون ترحيب شيوخ المهنة بمواد حبسهم

ممدوح المصري 04 نوفمبر 2013 10:04

بعد ما يقرب من مائة عام من وضع أول دستور مصرى، وبعد العمل فى ظل ستة دساتير بتعديلاتها، وما يقرب من ستة إعلانات دستورية، تشهد الصحافة المصرية لأول مرة في تاريخها مادة دستورية تعاقب الصحفيين والمذيعين بالحبس فى قضايا النشر الورقي والإلكتروني والمرئي والمسموع.

 

واستنكر شباب الصحفيين ما وصفوه بتهليل بعض شيوخ المهنة بأن مواد الصحافة انتصار للثورة وهو الشيء المخزي على - حد تعبيرهم، وتعهد بعض شباب الصحفيين بالعمل على الاعتراض على تمرير مثل هذه القوانين التي تسعى لتقييد وحبس الصحفيين.

 

ومن جانبه، تساءل محمد الخولي، صحفي بجريدة الرحمة، عن سر تهليل شيوخ المهنة لمواد الصحافة في الدستور، مشيرا إلى أن هناك اتفاقا بين نقيب الصحفيين ولجنة الدستور لتمرير المواد الخاصة بحبس الصحفيين مع إقناع الرأي العام بأن مواد حبس الصحفيين قد تم إلغاؤها، حسب تعبيره.

 

وأضاف صالح الشرقاوي، صحفي بموقع البديل، أن الصحفيين فوجئوا ببعض زملائهم يتحدثون عن مواد الحريات الخاصة بالصحفيين وكأنه انتصار للصحفيين لم يحققة أي عهد، مشيرا إلى أن الحقيقة تؤكد أن النظام الحالي ولجنة الخمسين تريد تكميم أفواة الصحفيين، تحت بند المادة 51 من باب الحريات والحقوق والتي أبقت على حبس الصحفيين تحت ذريعة التحريض علي العنف وبث الكراهية والتمييز.

 

واستنكر محمد شعبان، صحفي بجريدة الديار، وجود مادة تنص على حبس الصحفيين في دستور مصر 2013 الذي ينتظره الشعب بعد "ثورة" 30 يونيو، على حد تعبيره.

 

ونوه شعبان إلى أن الأولى لنقابة الصحفيين تنفيذ وعودها بإلغاء حبس الصحفيين تحت أي ذريعة قانونية كما وعد مجلس النقابة من قبل.

 

جدير بالذكر أن لجنة الخمسين المعنية بتعديل الدستور المعطل خلال جلستها العامة المغلقة اليوم برئاسة عمرو موسى، رئيس اللجنة، قد أقرت المادة 51 من باب الحقوق والحريات، التي أبقت على حبس الصحفيين تحت مادة تنص على إمكانية الحبس فيما يتعلق بالتحريض على العنف وبث الكراهية والتمييز وقضايا السمعة الشخصية، وقد خرج بعض شيوخ المهنة يؤيدون مواد الصحافة في لجنة الخمسين مؤكدين أنها انتصار للصحافة ومنهم "جلال عيسى، نبيل زكي، مكرم محمد أحمد وعبدالله السناوي وغيرهم".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان