رئيس التحرير: عادل صبري 03:58 مساءً | الثلاثاء 17 يوليو 2018 م | 04 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

النجار: هيستريا "الجماعة" قسمت الشعب أربعة شعوب

النجار: هيستريا الجماعة قسمت الشعب أربعة شعوب

الحياة السياسية

مصطفى النجار

النجار: هيستريا "الجماعة" قسمت الشعب أربعة شعوب

مؤمن سامي 04 نوفمبر 2013 08:25

قال الدكتور مصطفى النجار، إن كلمة المصالحة أصبحت ذات مدلول سيئ لدى خصوم الإخوان ولدى شباب الإخوان أنفسهم الذين يرون أن أي حديث عن مصالحة هو خيانة للدماء وتنازل عن المبادئ.

وأضاف النجار خلال مقاله المنشور بصحيفة "المصرى اليوم" أن هناك مزايدات وحملات إخوانية ضد رموز الإخوان الذين تحدثوا عن المصالحة باعتبار أن الجرح عميق، إلى غير ذلك، وأن الجانب الآخر فقد صار يرى  الإخوان جماعة إرهابية نازية يجب سحقها لإنقاذ مصر من شرورها، وبين هؤلاء وهؤلاء تتجلى المأساة في شعب انقسم ولم يعد شعباً واحداً بأي حال من الأحوال ولا حتى شعبين كما قالت الأغنية الشهيرة التى أثارت غضب الكثيرين، مشيرا إلى أن الشعب الآن قد انقسم إلى أربعة شعوب في مصر.

 

وتابع: الشعب الأول: مؤيدو السلطة أعداء الإخوان، والثاني: مؤيدو الإخوان وكارهو السلطة، والثالث: كارهو الإخوان ومعارضو تجاوزات السلطة، والرابع: وهو الأكبر وهو شعب ملّ من الجميع وكفر بهم.

 

وأشار إلى أن الشعب الآن يدفع حصاد خطاب إعلامي تحريضي من الجانبين آثار الكراهية والضغائن والتخوين واستعدى المصريين بعضهم ضد بعض، مؤكدا أن الأزمة قد تخطت فكرة التصالح السياسي الذي إذا حدث افتراضاً فلن يحقق التصالح المجتمعي والإنساني، مشددا على أنه على العقلاء القلائل في هذا الوطن الذين لم يفقدوا عقولهم وسط الهيستريا الجماعية، ألا ينظروا لمصر من منظور السياسة فقط، وليبحثوا عما أصاب المصريين كمجتمع حتى يعودوا شعباً واحداً.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان