رئيس التحرير: عادل صبري 08:15 مساءً | الجمعة 16 نوفمبر 2018 م | 07 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

نائب مرشد الإخوان: نُرحّب بموقف البرادعي وندعوه لإعلان "مزيد من الحقائق"

نائب مرشد الإخوان: نُرحّب بموقف البرادعي وندعوه لإعلان مزيد من الحقائق

الحياة السياسية

إبراهيم منير

نائب مرشد الإخوان: نُرحّب بموقف البرادعي وندعوه لإعلان "مزيد من الحقائق"

وكالات 02 نوفمبر 2016 22:04

رحّب نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، إبراهيم منير، اليوم الأربعاء، بموقف محمد البرادعي، نائب الرئيس السابق، خلال البيان، الذي تطرق إلى أحداث الإطاحة بمحمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب، في 3 يوليو 2013.

وقال منير، رداً على سؤال للأناضول بخصوص "تعليقه على بيان البرادعي": "أن تأتي قامة كالبرادعي متأخرة خير من أن ألا تأتي".

 

ودعا منير البرادعي إلى إعلان "مزيد من الحقائق" للمصريين قائلا: "إذا كان الرجل يريد أن يتطهر، فالوقت لم يعد يسمح إلا أن يخرج على الشعب بكل ما لديه من الحقائق حتى ولو كانت فيها ما يدينه".

 

وتابع "مصر أولى به وبكل أبنائها".

 

ويعد هذا أول تعليق لمسؤول بارز بجماعة الإخوان المسلمين، التي تعتبرها السلطات المصرية جماعة "إرهابية"، حول بيان البرادعي.

 

ولم تصدر الجماعة أي تعليق حول البيان حتى الآن.

 

وتبرأ البرادعي، في بيان له مساء أمس الثلاثاء، من الإطاحة بمرسي (المنتمي لجماعة الإخوان)، ودعا إلى مستقبل يقر العدالة الانتقالية، ولاقي هجوماً من مؤيدي النظام المصري، لاسيما مع ربط كثير منهم توقيت نشر البيان، بدعوات للتظاهر ضد النظام في 11 نوفمبر الجاري.

 

وكشف البرادعي، أن انسحابه من المشهد السياسي باستقالته من منصبه (كنائب للرئيس السابق عدلي منصور) جاء بسبب فض اعتصامي "رابعة العدوية" و"النهضة"، المؤيدين لمرسي بالقوة.

 

وأوضح أن اعتراضه على استخدام القوة في فض الاعتصامين "ليس فقط لأسباب أخلاقية، وإنما كذلك لوجود حلول سياسية شبه متفق عليها، كان يمكن أن تنقذ البلاد من الانجراف في دائرة مفرغة من العنف والانقسام".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان