رئيس التحرير: عادل صبري 09:57 صباحاً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

جنرال سعودي: مصر تُرضي روسيا على حسابنا..والأزمة سببها تراكمات

جنرال سعودي: مصر تُرضي روسيا على حسابنا..والأزمة سببها تراكمات

الحياة السياسية

الرئيس عبد الفتاح السيسي والعاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز

في تصريحات لـ"مصر العربية "

جنرال سعودي: مصر تُرضي روسيا على حسابنا..والأزمة سببها تراكمات

أحلام حسنين 11 أكتوبر 2016 21:07

قال الجنرال السعودي المتقاعد أنور عشقي رئيس مركز الشرق الأوسط للدراسات السياسية، إن تصويت مصر في مجلس الأمن لصالح القرار الروسي بشأن الأزمة السورية، مخالف للمصلحة العربية ويهدد الأمن القومي العربي.

 

وأضاف عشقي القريب من دوائر صناعة القرار السعودية في تصريح لـ "مصر العربية "، أن التصويت لصالح القرار الروسي يأتي ضد المصلحة السورية ولهذا السبب قال المندوب السعودي إن مصر خالفت الموقف العربي، لافتا إلى أنه كان من المفترض أن يكون هناك أداء سياسي مختلف من القاهرة تجاه سوريا. 

 

وتابع :" كان ينبغي على مصر رفض القرار الروسي خاصة أن التصويت غير ضروري وكان بإمكانها الامتناع عنه"، معتبرا أن التصويت كشف عن اهتمام القاهرة بإرضاء روسيا نظرا للمصالح بينهما. 

 

ونوه عشقي، إلى أن تصويت مصر للقرار الروسي أثار غضب الكثيرين في السعودية حتى على مستوى المسؤوليين السابقين لأنه لم يكن متوقعا منها ذلك، مشيرا إلى أن الأزمة الحالية بين البلدين ليست فقط على خلفية القرار الأخير ولكنها نتيجة تراكمات مواقف سابقة. 

 

وأرجع تلك التراكمات، إلى أن موقف نظام الحكم في مصر حاليا من القضايا الاستراتيجية القومية العربية لا يتناغم مع الموقف السعودي، ولاسيما الموقف من القضية السورية .

 

وتابع:"المشكلة الأساسية في أن نظام الحكم في مصر لا يرى في سوريا إلا عسكر يحكمون، ويبعدون الإسلاميين والديمقراطيين عن تسلم السلطة في سوريا"، وكذلك يختلف عنده حجم البعد الاستراتيجي للأقليم السوري الذي يجب أن يكون حر من أي تدخلات خارجية . 

 

وأوضح عشقي، أن التصويت لصالح القرار الروسي يعني السماح لإيران بالسيطرة على سوريا وهو ما يمثل تهديد للأمن القومي العربي، مشددا أنه ينبغي على مصر رفض ذلك وأن تدرك أن الوجود الإيراني في سوريا خطر عليها .

 

وأشار، إلى أن النظام المصري لا يتحدث مطلقا عن خطورة سيطرة إيران على سوريا، مؤكدا أن نظام الرئيس السوري بشار الأسد انتهى بالكامل وإذا تدخلت روسيا لصالح الأسد فهذا يعني أن إيران ستسير طولا وعرضا في سوريا، لافتا إلى أنه لهذا السبب تدعم السعودية الثورة السورية. 

 

وعن مصير العلاقات بين الدولتين إثر هذه الأزمة استبعد عشقي، أن يكون لها تأثير على المدى البعيد، متوقعا أن تُجرى اتصالات دبلوماسية بين الجانبين السعودي والمصري لإعادة العلاقات بينهما وتصحيح مصر لموقفها أو توضحيه على الأقل .

 

 

وشدد على أن السعودية حريصة على مصر، متمنيا أن يكون نظام الحكم في مصر حريص على مصالح السعودية ويشاركها الرؤية فيما يتعلق بالأزمة السورية، وأن يدرك خطورة الوجود الإيراني في سوريا. 

 

وكانت مصر صوتت لصالح قرارين مختلفين في مجلس الأمن، أحدهما المشروع الإسباني الفرنسي لوقف العنف في حلب، وفشل بالفيتو الروسي، والأخر هو المشروع الروسي الذي يكرس فكرة التدخل الروسي بسوريا.

 

وأثار تصويت مصر لصالح القرار الروسي حالة من الغضب لدى المملكة العربية السعودية الذي اعتبرته مخالف للموقف العربي، وفي هذا الصدد  قال عبدالله المعلمي، مندوب السعودية لدى الأمم المتحدة، إن تأييد مصر للقرار الروسي أمرا مؤلم.

 

 

وأضاف المعلمي، في تصريحات سابقة له:"كان من المؤلم أن يكون الموقف السنغالي والماليزي أقرب إلى الموقف التوافقي العربي من موقف المندوب العربي، اليوم يوم مظلم بالنسبة للشعب السوري ولكن الشعب السوري لا يعرف الظلام ولا يعرف اليأس وسينتصر بإذن الله تعالى".

 

فيما برر السفير عمرو أبو العطا، مندوب مصر لدى الأمم المتحدة، تصويت مصر لصالح القرار الروسي، بأن مصر تؤيد كل الجهود الهادفة لوقف مأساة الشعب السوري، وأنها صوتت بناء على محتوى القرارات وليس من منطلق المزايدات السياسية التي أصبحت تعوق عمل مجلس الأمن".

 

وردا على المندوب السعودي، قال السفير أحمد أبو زيد، المتحدث باسم وزارة الخارجية، إن تصويت مصر لصالح المشروع الروسي، يأتي في إطار دعم مصر للشعب السوري وحقن دماء السوريين ومكافحة الإرهاب، مضيفًا:"ليس صحيحا أن مصر تخالف الموقف العربي، مصر أثناء تصويتها تنظر للمقصد والهدف، ولا تنظر للدول التي تقدم المقترح أو المشروع"، وجاء ذلك خلال مداخلة هاتفية له لإحدى الفضائيات. 



اقرأ أيضا :

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان