رئيس التحرير: عادل صبري 05:10 مساءً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

عمرو بدر: الحريات في مصر صفر كبير.. والبلد تتجه للأسوأ

عمرو بدر: الحريات في مصر صفر كبير.. والبلد تتجه للأسوأ

الحياة السياسية

عمرو بدر عقب إخلاء سبيله

في حوار لـ"مصر العربية":

عمرو بدر: الحريات في مصر صفر كبير.. والبلد تتجه للأسوأ

النقابة ستنتصر في النهاية على كل من يحاول إهانة أعضائها

هناء البلك 30 أغسطس 2016 15:55

-لايوجد عقل سياسي يدير الدولة، والنظام يفكر بشكل بوليسي.

- البلد تتجه للأسوء ولا يوجد  مؤشرات  على التحسن

- التشكيك في واقعة اقتحام نقابة الصحفيين " كلام فارغ"

-الكفالات في العهد  الحالي تحولت  إلى عقوبة

-الدولة تماطل في إقرار قانون الإعلام الموحد

-ضغوط النقابة والصحفيين ساهمت في معاملتنا بشكل جيد في السجن

 

125 يوما قضاها الصحفي "عمرو بدر" رئيس تحرير بوابة يناير داخل زنزانة ثلاثة أمتار، ممنوع من التريض ولقاء أسرته ومحاميه،ليصبح في عزلة تامة عن العالم .

 

"مصر العربية" التقت بدر عقب إخلاء سبيله بكفالة قدرها 5ألاف جنيه ، حيث لفت إلى أنه لم يتعرض لانتهاكات جسدية داخل محبسه، ولكن الضغوط النفسية والعصبية التي مورست عليه هو و "محمود السقا"، المحرر بالبوابة كانت ضخمة وكبيرة  جدا بحسب تعبيره 

 

 

جدل كبير تم إثارته حول وقاعة اقتحام قوة من الشرطة لمقر نقابة الصحفيين والجميع كان ينتظر أن يستمع  لشهادتك بشأن تلك  الواقعة ؟ 

بالفعل هناك واقعة اقتحام لنقابة الصحفيين ومن يقول غير ذلك "كلام فارغ"، فنحن فوجئنا بدخول نحو 30 فردا من رجال الشرطة بالزي الميري والمدني ، أثناء جلوسنا ببهو النقابة وخرجنا معهم بهدوء وبدون مقاومة إلى قسم قصر النيل .

 

وماذا عن اتهام الداخلية بحيازتك أنت والزميل "محمود السقا" أسلحة خلال الاعتصام؟

 هذا كلام عبثي لايعقل، ويورط النظام والدولة فنحن محتميان بالنقابة خوفا من اقتحامات الشرطة لمنازلنا.

 

هل كنت تتوقع إخلاء السبيل وبهذه الكفالة؟

 الموضوع كان صادم بالنسبة لي، ولم أكن أتوقع إخلاء سبيلي منذ حبسي، ولكن موضوع "مالك عدلي" أعطى لي أملًا بشكل شخصي، لافتا إلى أن الكفالات الآن أصبحت أشبه بالعقوبة، حيث قديما كانت الكفالات لاتتعدي المائة جنيه ولكن الآن أصبحت تصل إلى 50 ألف جنيه.

 

كيف كانت الأوضاع داخل السجن؟

لم نتعرض لأي انتهاكات أو تعذيب ولكن الضغوط النفسية والعصبية كانت ضخمة جدا، كنا نمكث في زنزانة 3 متر لمدة 70 يوما بدون خروج، وبعد ماتكلمنا وحصل ضغط من الخارج سمحوا لنا بالتريض لمدة نصف ساعة أمام باب الزنزانة، وكنا ننام على الأرض ولا يوجد  سرير ولا تليفزيون، بالإضافة إلى أن الزيارات كانت ممنوعة سواء من الأهالي أو المحامين لمدة 21 يوما، ومنعوا دخول الصحف عنا.

 

 

هل تضامن نقابة الصحفيين معكم كان له تأثير على القضية؟

النقابة قامت بدورها، وأتوجه بالشكر لنقيب الصحفيين "يحيى قلاش"، وأعضاء مجلس النقابة والجمعية العمومية الذين ضغطوا لإطلاق سراحنا.

ولكن هناك نوع من تسلط الدولة، وبالأخص الداخلية حيث كانوا يتعاملون مع الموضوع برعونة شديدة كما لو كانوا في مواجهة عدو، لافتا إلى أن ضغوط النقابة والجمعية العمومية التاريخية وفرت لهم قدر كاف من الاحترام، وعدم التعرض لإساءة داخل الحبس بإستثناء الضغط النفسي والعصبي.

 

هل ترى أن هذا الأسلوب كان مقصود ؟

الضغط علينا عصبيا كان رد فعل طبيعي من قبل الداخلية، للتستر على جريمة اقتحام النقابة وفقا للقانون.

 

كيف تلقيت حكم محكمة القضاء الإداري بمصرية "تيران – صنافير"؟

شعرت بسعادة بالغة بمجرد سماع الحكم، وبكيت عندما قرأت حيثيات الحكم، متابعا شعرت بأننا كنا صح وأن الأرض مصرية والناس والقضاء المصري متمسكين بالقضية، ومكناش بنحارب في معركة طواحين الهوا.

 

 

وهل كنت تتوقع أن الحكم سيؤثر بشكل إيجابي على قضيتك؟

نظريا الحكم سيكون له تأثير إيجابي على القضية خاصة وأن التهم الموجهة بالتحريض على التظاهر، ونشر أخبار كاذبة بخصوص مصرية الجزيرتين "تيران وصنافير" أصبحت غير صحيحة، وأن الحكم أثبت صحة مانشرناه ولكن الواقع العملي لم يكن ذلك،  مشيرا إلى أنه لايوجد عقل سياسي يدير الدولة، والنظام يفكر بشكل بوليسي.

 

هل تعتقد أن قرار إخلاء سبيلك سيؤثر على سير قضية نقيب الصحفيين ووكيل النقاية والسكرتير العام؟

من الناحية السياسية قد يفيدهم بالقضية، خاصة وأن التهم الموجهة إلينا عبثية، وحصلت على إخلاء سبيل على ذمة القضية، ولكن من الناحية القانونية، لا أعلم والمحامين لديهم دراية أكثر بالموضوع.

 

ما السيناريوهات المتوقعة لإنتهاء أزمة النقابة، من وجهة نظرك؟

النقابة ستنتصر في النهاية على كل من يحاول إهانة أعضائها أو قمعهم، فهذه ليس أول معركة تخوضها النقابة ضد النظام أو وزير أو مسؤول، ونقابة الصحفيين دخلت في مواجهة مع جميع الأنظمة، سواء عبد الناصر أو السادات أو حسني مبارك ، وجميعها زالت وظلت النقابة، والتاريخ يثبت ذلك، بينما قانونيا فالمحامين أعلم مني.

 

ماتعليقك على أن الطرفين "الداخلية والنقابة" كلا منهم أخطأوا بالأزمة؟

كلام فارغ والنقابة موقفها سليم ، ولايجب أن نساوي بين شخص يطبق القانون وآخر يخالفه مثلما فعلت الداخلية، عندما نفذت قرار الضبط والإحضار وفقا للقانون بشكل غير قانوني.

 

 

كيف ترى وضع الحريات في الوقت الحالي؟

وضع الحريات العامة صفر كبير، وفي قلبها حرية الصحافة والإعلام، بالرغم من أن هناك ثورة كبرى خرجت للتأكيد على الحرية، لافتا إلى أن هناك رغبة مؤكدة لدى النظام الحالي بالسيطرة على الصحافة والإعلام، ويحولها لصوت وأفكار واحدة وسيفشل في ذلك.

 

وهل يوجد مؤشر لتحسن الأوضاع السياسية للدولة؟

لايوجد، بل تقديري أنها تتجه للأسوأ، متمنيا حدوث إنفراجة على الأقل للمحبوسين على ذمة قضية الأرض وعلى رأسهم "محمود السقا"، وتمتد إلى "هيثم محمدين، وحمدي قشطة، وزيزو عبده"، وأن تغلق الدولة القضية العبثية التي شغلوا بها الرأي العام.

 

ماوضع محمود السقا داخل السجن؟

محمود تحت قيد الحبس الاحتياطي ولديه جلسة تجديد أمام النيابة للمرة العاشرة، الأربعاء المقبل 7 سبتمبر، وبذلك يتم 135 يوما داخل محبسه، مشيرا إلى أنه يمكث الآن بالزنزانة انفراديا عقب إخلاء سبيله.

 

وهل تتوقع إخلاء سبيله مثلما حدث معك في الجلسة المقبلة؟

أتمنى إخلاء سبيله، فالحرية حق وهو لم يخطئ وكان منحاز للأرض ويؤكد على مصريتها، ولا أعلم هل النيابة ستواصل حبسه الإحتياطي أم أن خروجي أنا ومالك سيؤثر على القضية، لافتا إلى أن النيابة قررت إخلاء سبيله خلال جلسة استئناف وليس تجديد..

 

وماذا عن حالته الصحية ؟

محمود حالته الصحية جيدة، وبدأت تتحسن عن ذي قبل.

 

 

عقب إخلاء سبيلك، ما مصير بوابة يناير الآن ؟

في البداية أتوجه بالشكر لجميع زملائي الذين تحملوا عبء البوابة خلال فترة احتجازي، والذين يمارسون العمل الصحفي بصدق ومهنية شريفة، لافتا إلى أن بوابة يناير مكملة،  ولن تنحاز لأحد وستصبح مشروع صحفي كبير، مؤكدا أنه سيكمل معهم.

 

عقب تجربة حبسك .. هل تتوقع أن قانون الإعلام الموحد والمزمع مناقشته بمجلس النواب أن يعطي حريات للصحفيين؟

أتمنى خروج قانون الإعلام الموحد، ولكن هناك مماطلة حقيقة من قبل الدولة لعدم خروجه، خاصة وأنه سيوسع مساحات الحريات للصحافة والإعلام المتاحة.

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان