رئيس التحرير: عادل صبري 10:32 مساءً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

البرلمان يتوسع في زيادة الضرائب والرسوم ويستثني نفسه

البرلمان يتوسع في زيادة الضرائب والرسوم ويستثني نفسه

الحياة السياسية

مجلس النواب أرشيفية

نائب: لا بد من تعديل اللائحة الداخلية

البرلمان يتوسع في زيادة الضرائب والرسوم ويستثني نفسه

عبدالغنى دياب 26 أغسطس 2016 20:25

"النواب لا يدفعون الضرائب".. كان هذا مفاد تصريحات أدلى بها عبد المنعم مطر، رئيس مصلحة الضرائب، ليؤكد أن جميع الجهات في الدولة تخضع للضرائب بما فيها مؤسسة الرئاسة، باستثناء أعضاء مجلس النواب، لأنهم استثنوا أنفسهم بحسب نصوص اللائحة الجديدة للبرلمان، وهو ما لم يحدث في البرلمانات السابقة.

 

وتتزامن تصريحات رئيس مصلحة الضرائب مع اتجاه مجلس النواب ﻹقرار عدد ليس بالقليل من الضرائب والزيادات التي اقترحتها الحكومة والتي يتأثر بها  محدودي ومتوسطي الدخل، بحسب خبراء وسياسيون.

 

أولي القوانين التى يتجه المجلس لإقرارها قانون القيمة المضافة الذي يرفع أسعار غالبية السلع، فضلا عن فرض 10 جنيهات لحساب صندوق صحة القضاة و200 لراغبي السفر، وزيادة أسعار الكهرباء، وزيادة رسوم على بعض الخدمات لصالح صندوق صحة الشرطة، لجانب ارتفاع جنوني في أسعار بعض السلع والخدمات ويناقش حاليا فرض ضريبة 5 جنيهات على عقود الزواج والطلاق.

 

لكن اختلف نواب حول تصريحات رئيس مصلحة الضرائب فبعضهم رأى أنها غير واقعية ﻷن النواب لا يتقاضون رواتب، وآخرين رحبوا بفرض ضرائب على البرلمانيين.

 

في البداية، قال النائب عبدالحميد كمال عضو مجلس النواب عن حزب التجمع، على تصريحات رئيس مصلحة الضرائب عبد المنعم مطر، بأن أعضاء البرلمان لا يدفعون ضرائب كسب العمل بعد نصهم على ذلك في اللائحة الداخلية للمجلس، بقوله: "لا يعلم مواد الدستور". 

 

وقال كمال لـ "مصر العربية"، إن المكافآت والبدلات التي يحصل عليها النواب لا تعتبر عمل، ﻷن العمل البرلماني في الأصل تطوعي كما نص الدستور.

 

وأضاف أن الأولى برئيس مصلحة الضرائب أن يسعى لتحصيل الضرائب من رجال الأعمال الذين يتهربون من دفعها.

 

وتابع عضو مجلس النواب: "أن بعض رجال الأعمال يتهربون من دفع 350 مليار جنيه شهريا من أموال الضرائب، بحسب تصريحات نائب رئيس المصلحة الأسبق".

 

وفي الاتجاة الآخر رحب النائب محمد سعد بدراوي، رئيس الكلتلة البرلمانية لحزب الحركة الوطنية، بفرض رسوم على المنح والبدلات التي يحصل عليها النواب.

 

وقال  بدرواي، إنه لا يوجد ما يمنع على الإطلاق أن يقوم النواب بدفع الضرائب مثل باقي الهيئات والمؤسسات في الدولة، لافتًا إلى أن أى اتجاه لدفع الضرائب للن يكون محل رفض من أي نائب طالما يساهم في زيادة إيرادات الدولة.

 

وأوضح بدراوى فى تصريحات صحفية، أنه لا توجد أي مشكلة في تعديل لائحة مجلس النواب من أجل أن يقوم النواب بدفع الضرائب، لافتا إلى أنه سيخاطب هيئة مكتب البرلمان رسميًا من أجل معرفة الخطوات القانونية لإقرار هذه المسألة وقيام النواب بدفع ضرائب عما يتقاضونه من مستحقات من المجلس.

 

وطالب مدحت الزاهد، القائم بأعمال رئيس حزب التحالف الشعبي الاشتراكي، مجلس النواب بضرورة تعديل اللائحة الداخلية بحيث يدفعون ضريبة على الدخل كما يدفع باقي المواطنين.

 

وقال الزاهد في تصريحات لـ"مصر العربية" إنه إذا فُتح الباب أمام بعض الفئات ليستثنوا من الضرائب ويتحمل الفقراء فقط الضرائب كالقيمة المضافة وغيرها سيوسع ذلك الهواة بين الطبقات الاجتماعية.

 

وأضاف أن الاستحقاقات المطلوبة من الموطنين يجب أن تكون متساوية بحسب دخولهم، وإلا سيتسبب ذلك في فقدان الثقة واتساع الفجوة الموجودة بين بعض الفئات خصوصا ذات الطابع السيادي منها كالقضاة والشرطة والجيش الذين يستثنون من بعض الضرائب أو ترفع رواتبهم دون غيرهم.

 

وتابع أن العمل البرلماني مثله كالعمل الصحفي والخدمي وبالتالي يجب أن يخضع دخل النائب لضريبة الكسب من العمل حتى لا يكون هناك تميز ﻷنه من حيث المبدأ الدستوري فالمواطنون متساون في الحقوق والواجبات.

 

وطالب الزاهد رئيس مجلس النواب الدكتور علي عبد العال بضرورة مراجعة المادة الخاصة بإعفاء النواب من الضرائب وإعادة طرحها للنقاش وتعديلها مرة أخرى.

 

 

اقرأ أيضًا:

ضرائب-يروح-يدور-على-رجال-اﻷعمال" style="font-size: 13px; line-height: 1.6;">برلماني ردا على رئيس مصلحة الضرائب: يروح يدور على رجال اﻷعمال

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان