رئيس التحرير: عادل صبري 01:09 صباحاً | الأحد 19 أغسطس 2018 م | 07 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

أحزاب: مبادرة عصام حجي لن تصمد أمام شعبية الرئيس

أحزاب: مبادرة عصام حجي لن تصمد أمام شعبية الرئيس

الحياة السياسية

د. عصام حجي

أحزاب: مبادرة عصام حجي لن تصمد أمام شعبية الرئيس

عبدالغنى دياب 02 أغسطس 2016 12:33

حركت دعوة الدكتور عصام حجي، المستشار العلمي السابق لرئيس الجمهورية، حول تشكيل البديل الرئاسي، المياه الراكدة وبعد ساعات من الإعلان عنها، باتت هى الحديث الشاغل لغالبية المتابعين للوضع السياسي. 


 

ويبقى السؤال كيف يرى معارضو ثورة 25 يناير ومن يصفوها "بالمؤامرة" أو حتى مؤيدي الرئيس عبد الفتاح السيسي، مبارة حجي لتشكيل فريق رئاسي استعدادا للانتخابات 2018.

 

حجي قال إن مبادرته تشتمل على خمسة عوامل "صحة، تعليم، مساواة، مصالحة، بحث علمي"، وستطرح من خلال فريق رئاسي يترشح لرئاسة الجمهورية لكن حتى الآن لم يتفقوا على شخص معين.

 

وقال اللواء محمد الغباشي، نائب رئيس حزب حماة الوطن، إنه من حق أي شخص دستوريا وقانونيا أن يترشح للانتخابات لكن الأهم ما سيعرضه على الناس.

 

وأوضح الغباشي لـ "مصر العربية"، أن الجميع يعلم ما هى مشاكل مصر لكن القضية في طرح حلول مجدية، فهل يملك حجي ورفاقه مثل هذه الحلول أم أنها مجرد كلام سيردده مثل ما يقوله حمدين صباحي المرشح الرئاسي السابق من حين ﻵخر.


وتابع أن المتاجرة بمشكلات مصر ليست حلا، متوقعا ألا تلقى مبادرة حجي بتأييد إلا من قبل بعض النشطاء العاطلين بحد وصفه، "هيهيصوا شوية ويسكتوا".

 

وأشار  نائب رئيس حزب حماة وطن، إلى الراغب في التصدي لمشاكل مصر عليه أن يطرح آليات التنفيذ ويقدم رؤيته للناس وهم من سيحددون في النهاية.

 

وأوضح أن الأزمة في مصر أزمة ضمير وليست في شخص الرئيس فلا يمكن ﻷي رئيس ولو حتى جاء من القمر أن يغير الوضع وحده، مشيرا إلى أن الكلام عن المشكلات يبدو في البداية حلو لكن على أرض الواقع لا أحد يقدم رؤية.

 

وتابع أن كثير من مرشحي مجلس النواب مثلا تحدثوا عن إصلاح التعليم وبعد وصولهم للبرلمان لم يتحركوا ﻷي إصلاح.

 

وفي السياق ذاته، قال خالد العوامي، المتحدث الرسمي لحزب الحركة الوطنية، الذي يترأسه الفريق أحمد شفيق، إنه من حق كل مواطن أن يترشح للرئاسة والشعب هو صاحب القرار في النهاية.

 

وأضاف العوامي لـ"مصر العربية" أنه حتى الآن ما زال الرئيس السيسي يتمتع بشعبية جارفة لا أحد يستطيع الوقوف أمامها، ولم يخرج منافس له حتى الآن.

 

وأكد على أنه من المبكر الحكم على هذه المبادرة ﻷنه لم يعلن عن تفاصيلها ولا الشخصيات القائمين عليها، ولا من ستطرحه للترشح لمنصب الرئيس.

 

وبخصوص البنود التي تحدث عنها حجي، أوضح أن مجرد حديثه عن احتمالية وجود جماعة الإخوان ضمن مبادرة أول إثبات على فشلها ﻷن الشعب لفظهم قبل ذلك ولن يثق فيهم مرة أخرى، مشيرا إلى أن مرشح يتصل بالإخوان سيحكم على نفسه بالفشل.


 

وقال اللواء أمين راضي، أمين عام حزب المؤتمر، إن من حق أي فرد أن يترشح ما لم يوجد مانع قانوني لذلك، والكلمة النهائية للشعب.

 

وأضاف راضي لـ"مصر العربية" أن الوصول لمنصب رئيس الجمهورية يحتاج لقاعدة شعبية ومؤهلات سياسية واجتماعية وكل من يرى في نفسه هذه المؤهلات فليتقدم وليختار الشعب في النهاية.

 

 


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان