رئيس التحرير: عادل صبري 11:25 صباحاً | الثلاثاء 20 فبراير 2018 م | 04 جمادى الثانية 1439 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

"أبو المجد" يمهل الإخوان حتى الخميس

أبو المجد يمهل الإخوان حتى الخميس

الحياة السياسية

الدكتور احمد كمال أبو المجد

للرد على مبادرته..

"أبو المجد" يمهل الإخوان حتى الخميس

محمد كمال 12 أكتوبر 2013 20:03

قال الدكتور كمال أبو المجد، الفقيه القانوني والدستوري، إنه أمهل جماعة الإخوان المسلمين مهلة تنتهى الخميس المقبل لإعلان موقفهم النهائى من مبادرته، مشيرا أنه لن يتوجه للحديث إلى الدولة إلا بعد تلقي ردا إيجابيا من الإخوان، على حد قوله.

 

وأضاف أبو المجد، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج " هنا العاصمة"، المذاع على فضائية "سي بي سي"، مساء السبت، أن بيان القيادي بجماعة الإخوان محمد علي بشر في نصفه الأول يتوافق مع المبادرة ونصفه الأخر يرفضها.
 


وشدد الفقيه الدستوري، إلى أن "الإخوان مطالبون برد صريح هل يريدون الحوار أم لا"، مطالبا الجماعة بالتوقف عن سياسة التصعيد بكافة أشكاله، والإعتراف بالنظام الثوري القائم الآن، مشددا على ضرورة أن يتضمن رد الإخوان إعتذار عن العنف.


 
وأبدي أبو المجد استغرابه الشديد من بيان الدكتور بشر، قائلا: أريد أن أقول للإخوان إن خبرتي في العمل الإسلامي زمنيا ضعف خبرة الجماعة خمس مرات، والآن أعض بنان الندم ليه بيعملوا في نفسهم كدا ليه".


 
كان الدكتور أحمد كمال أبو المجد، الفقيه القانوني والمفكر الإسلامي، قال في بيان صادر عنه، السبت، إنه ينتظر ردًا رسميًا من جانب جماعة الإخوان المسلمين على موقفها من المبادرة المطروحة من جانبه للخروج من الأزمة السياسية الراهنة، والتي التقي بشأنها عددًا من قيادات الجماعة منذ أيام لتحديد موقفها منها «بصدق وصراحة وترفع بعيدًا عن كل صور المناورة»، مشيرًا إلى ضرورة استئناف «حوار وطني جاد» حول ما ينبغي أن تلتزم به جميع القوى الوطنية في المرحلة الانتقالية.


 
وكان الدكتور محمد علي بشر، وزير التنمية المحلية السابق، القيادي بجماعة الإخوان المسلمين، قال إن قيادات التحالف الوطني لدعم الشرعية التقت الدكتور أحمد كمال أبوالمجد، الفقيه القانوني، وذلك في محاولة لحل الأزمة الراهنة.


 
وقال بشر بيان صادر عنه، أمس، إن: اللقاء الذي تم، جاء بناء على دعوة من الدكتور (أبوالمجد) لـ(التحالف الوطني)، وليس لحزب الحرية والعدالة، أو لجماعة الإخوان المسلمين بمفردهم، حيث حضر اللقاء كلا من الدكتور محمد علي بشر، والدكتور عمرو دراج، والدكتور عماد عبد الغفور.

 

وأشار بشر إلى خطوات طرحها أبوالمجد لتهيئة الأجواء لأي حوار لاحق، ومفادها: «ضرورة الاستقرار على الحل الدستوري القائم على بقاء دستور 2012 المستفتى عليه شعبيًا مع التأكيد على احتياجه بعض التعديلات، والسعي فورًا وبجدية تامة نحو التهدئة، ووقف كل صور التصعيد، التي تزيد الموقف تعقيدًا، كما تشكك في جدية كثير من الوعود والبيانات.

لمشاهدة الفيديو:
http://www.youtube.com/watch?v=1sRUQgP51vc

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان