رئيس التحرير: عادل صبري 05:08 صباحاً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

برلمان التناقضات.. يضرب عكاشة بالحذاء ويثمن زيارة شكري لإسرائيل

برلمان التناقضات.. يضرب عكاشة بالحذاء ويثمن زيارة شكري لإسرائيل

الحياة السياسية

زيارة شكري لإسرائيل - ضرب عكاشة بالحذاء

برلمان التناقضات.. يضرب عكاشة بالحذاء ويثمن زيارة شكري لإسرائيل

أحمد إسماعيل 11 يوليو 2016 16:09

فور دخوله قاعة البرلمان، انهال النائب كمال أحمد بالحذاء على رأس زميله النائب السابق توفيق عكاشة بالضرب، وبعد اشتباكات بينهما، تدخل عدد من النواب لفضها، ما اضطر رئيس البرلمان الدكتور علي عبد العال لطرد النائبين، قبل تعليق الجلسة.

 

قبل بدء الجلسة في 28 فيراير الماضي، تقرر مثول عكاشة أمام لجنة تحقيق على خلفية اللقاء الذي جمعه بالسفير الإسرائيلي، حاييم كورين في منزله، وتوجه أكثر من 100 نائب لرئيس البرلمان بطلب للتحقيق في ذلك اللقاء.


وكانت مبررات عكاشة عن اللقاء، بأن إسرائيل لها دور أساسي في قضية السد وأنه لن يتراجع عن مقابلة السفير الإسرائيلي، في المقابل دافع النائب كمال أحمد عن فعلته ضد عكاشة، قائلا ":إنه يعبر عن رأي الشعب المصري، وأن هذا الحذاء ليس موجها فقط لتوفيق عكاشة لكنه أيضا إلى الكنيست والكيان الصهيوني".

وكان الإعلامي توفيق عكاشة قد استقبل في فبراير الماضي السفير الإسرائيلي حاييم كورين في منزله، الأمر الذي أثار جدلاً بين الرأي العام في مصر، ولاحقًا سحبت الثقة منه وتم إسقاط عضويته بالبرلمان بأغلبية 465 صوتًا من إجمالي 490 صوتًا، فيما رفض 16نائبًا إسقاط العضوية، وامتنع 9 نواب عن التصويت.

وبعد شهور من الجدل الذي صاحب استقبال عكاشة للسفير بمنزله، تجدد مرة أخرى، عقب زيارة وزير الخارجية سامح شكري لإسرائيل أمس.

ورغم سحب الثقة وطرد عكاشة من البرلمان مؤخرًا، تقبل العديد من النواب زيارة وزير الخارجية سامح شكري أمس لإسرائيل، وبرروا الزيارة بأنها خطوة في إطار تعزيز التعاون والثقة بين البلدين وتمهيدًا للمصالحة بين الفلسطينيين وإسرائيل.

وقال اللواء كمال عامر، رئيس لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب، إن مصر تربطها مع إسرائيل اتفاقية سلام مضى عليها ما يزيد عن 30 عامًا، وهذا يعنى أن هناك بناء ثقة بين البلدين، وتم اختبار هذه الثقة فى أحداث كثيرة.

وعلق عامر، في تصريحات للمحررين البرلمانيين على زيارة سامح شكري، وزير الخارجية، إلى إسرائيل، قائلًا: "أمر طبيعي وفقًا لهذا الاتفاقية أن يكون هناك زيارات متبادلة للتنسيق الدبلوماسي في العديد من القضايا المشتركة".

وقال النائب البرلماني كمال أحمد، صاحب واقعة الحذاء والرافض لقاء "عكاشة"، بالسفير الإسرائيلي، على زيارة وزير الخارجية سامح شكري لإسرائيل، قائلا: "الدولة المصرية تربطها معاهدات وعليها احترامها وواجب على الدولة المصرية أن تحترم معاهداتها الدولية".

وأضاف كمال فى تصريحات خاصة لـ"مصر العربية"، أن زيارة سامح شكري لإسرائيل أمر دبلوماسي واجب يحتمه عليه معاهدة السلام بين البلدين.

ويرى كمال، أنه لا يوجد تشابه بين ما قام به توفيق عكاشة وبين زيارة وزير الخارجية سامح شكري أمس، واصفا تصرف "عكاشة" بـ "التطبيع الشعبي" ويسئ للرئيس جمال عبد الناصر والسادات والسيسي.

حازم عبد العظيم، الناشط السياسي، قال:" الازدواجية هي السمة الغالبة على الحياة السياسة فى مصر الآن خاصة مع صعود هذا النظنم إلى الحكم".

وأضاف عبد العظيم، أن الازدواجية وحالة التناقض الفج التى نراها في تعامل البرلمان مع حادثة توفيق عكاشة سابقا وترحيبة وتثمينة لهذه الزيارة الأخيرة لا تقتصر على البرلمان وحدة بل على كل مؤسسات الدولة، فعلى سبيل المثال الدولة تلعن قطر ومؤامراتها على مصر والرئيس يجلس مع أمير قطر ويأخذه بالأحضان.

وتابع: "رغم الفساد والتخلف الذي عايشناه أيام مبارك إلا أننا لم نرى هذه المهازل بهذه الطريقة الفجة".

وأعلن المتحدث باسم الخارجية المصرية أمس أن شكري سيتوجه إلى إسرائيل في زيارة مهمة تستهدف توجيه دفعة لعملية السلام الفلسطينية الإسرائيلية، بالإضافة إلى مناقشة العديد من الملفات المتعلقة بالجوانب السياسية في العلاقات الثنائية والأوضاع الإقليمية".

وصرح أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن زيارة شكري إلى إسرائيل تأتى في توقيت مهم، بعد الدعوة التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي للجانبين الفلسطيني والإسرائيلي بأهمية التوصل إلى حل شامل وعادل للقضية الفلسطينية يحقق حلم إنشاء الدولة الفلسطينية المستقلة، والسلام والأمن لإسرائيل".


 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان