رئيس التحرير: عادل صبري 02:01 مساءً | السبت 21 يوليو 2018 م | 08 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

730 سجينًا بالإسكندرية بسبب رفض "الانقلاب"

730 سجينًا بالإسكندرية بسبب رفض الانقلاب

الحياة السياسية

ملاحقة متظاهرين مؤيدين لمرسي-ارشيف

730 سجينًا بالإسكندرية بسبب رفض "الانقلاب"

أحمد عبدالمنعم 09 أكتوبر 2013 15:41

كشف مركز الشهاب لحقوق الإنسان عن وجود 730 سجيناً سياسياً فى الإسكندرية جراء ما أسماه "التعبير عن الرأى فى الانقلاب العسكرى"، مطالباً الحكومة الحالية بالإفراج عن هؤلاء المساجين.

 

وأشار المركز، الذى يديره المحامى الحقوقى خلف بيومى، المنتمى لجماعة الإخوان المسلمين، إن القبض على "سجناء" وإعتقالهم لمجرد "تعبيرهم عن رأيهم" فيما سماه "الإنقلاب العسكرى" يتعارض مع حقوق ومكتسبات المصريين من ثورة 25 يناير.


ولفت إلى إن السجناء الموجودين حاليًا فى الإسكندرية من بينهم: ثلاثة اساتذة جامعات ونقيب المهندسين و 6 أطباء بشريين، وثلاث صيادلة، و15 محام و 20 مهندس و12 محاسب و8 مدير إدارة تعليمية و3 مدراء مدارس و27 مدرس وصحفيين إثنين، وأثنين مهندس زراعى و4 أخصائى تحليل وأمراض نفسية  و79 طالب جامعى .


وطالب المركز خلال مؤتمر صحفى عقده عصر اليوم حول "سجناء الرأى" فى الإسكندرية بمقر مركز الشهاب بضرورة ضمان الحق فى التظاهر السلمى الذى قال إن الدستور كفله ونص عليه القانون وحرية التعبير عن الرأى وحماية الصحفيين والمحامين أثناء تأدية دورهم المهنى والحقوقى، مطالباً بالإفراج عن جميع سجناء الرأي.


وأبدى المركز رفضه لما سماه "التصعيد الأمنى واستخدام العنف والقوة المفرطة" فى مواجهة الاحتجاجات "السلمية"، والتى أعتبر إنها تمثل "إنتهاكاً للقانون والحريات العامة للمواطنين".


 وأعلن المركز عن استمراره فى تبنى العديد من الإجراءات والفعاليات حتى يتم الإفراج عن جميع سجناء الرأى .

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان