رئيس التحرير: عادل صبري 03:52 مساءً | السبت 21 أبريل 2018 م | 05 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

عبد الفتاح: داعمو "الانقلاب" مهزومين حضاريًا وإنسانيًا

عبد الفتاح: داعمو الانقلاب مهزومين حضاريًا وإنسانيًا

الحياة السياسية

سيف عبد الفتاح

عبد الفتاح: داعمو "الانقلاب" مهزومين حضاريًا وإنسانيًا

مصر العربية- متابعات 04 أكتوبر 2013 00:28

وجه الدكتور سيف الدين عبد الفتاح، المستشار الأسبق الرئيس المعزول محمد مرسي، رسالة الي المدافعين عن ما تقوم به السلطة الحالية، أكد فيها أن كل المعايير تتبرأ منهم ومن تناقضاتهم الفجة"، -على حد تعبيره-.

 

وقال عبد الفتاح، في تدوينه عبر حسابه علي موقع " فيس بوك"، صباح الجمعة:" إلى هؤلاء الممسوخين فكرياً والمهزومين حضارياً، لا تتحدثوا عن ازدواجية المعايير ..فالمعايير ذاتها تتبرأ منكم ومن تناقضاتكم الفجة!".

 

وأضاف عبد الفتاح: تتهموننا بالانحياز لطرف دون طرف لأننا لا نلقي عليه اللوم، ورغم أن هذا ليس صحيحاً كليةً إلا أنه شرف لا ندعيه، موضحا :"أخلاقنا لا تهاجم الضعيف، بل نجهر بالحق في وجه السلطان المستبد الذي يسفك الدماء ويستحل العرض ".

 

وتابع: قلمنا لا ينتصر لجلاد، وكلماتنا لا تصدع إلا بإنصاف المقهور، هكذا كنا ونكون وسنكون بإذن الذي لا يغفل ولا ينام".

 

وواصل:" ذاكرة هؤلاء الهشة لم تعد تحتمل تذكر مواقف مر عليها عدة أشهر قليلة، فالدماء خط أحمر: وهذا مبدأ مفصلي لدينا، استقلنا من مؤسسة الرئاسة بسبب إهدار دماء بضع أفراد، والآن أتسق مع ذاتي تماماً ..فالذي انفطر قلبه علي هؤلاء واستقال اعتراضاً علي إهدار الدماء - حتي ولو كانت دماء لنفس بشرية وحيدة - لا يملك إلا أن يكون في صف المظلومين والمقهورين".

 

وأستطرد:"لقد انتقدت الإخوان وهم في السلطة، وظللت أعارض السياسات التي اختلفت معها، وهذه الصفحة شهدت إعجابكم حينما كنت أجهر بذلك وقتها، لم يهتز لكم جفن ولم تؤرق أعينكم بعد استشهاد وإصابة الآلاف بعد أن أقمتم المآتم لسحل إنسان، ثم تحدثوننا ببرود عن ازدواجية المعايير، بل وتطلبوا منا - في مشهد هزلي - أن نلوم الضحايا".

 

واختتم عبد الفتاح:" تركنا لكم هذه المهمة الساقطة ...أتحدث عن أخس المهام : نهش جسد الضحية ولوم المقهورين بل وسبهم وإرهابهم.. فهذه المهمة تناسب بالكاد انهزامكم الإنساني والحضاري".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان