رئيس التحرير: عادل صبري 04:19 مساءً | الأحد 20 مايو 2018 م | 05 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 32° صافية صافية

ننشر مشروع قانون "الإعمار والتنمية للحي والقرية"

المقدم من "الأئمة والدعاة"...

ننشر مشروع قانون "الإعمار والتنمية للحي والقرية"

محمد أحمد 02 أكتوبر 2013 13:56

أكد الشيخ عبد الناصر بليح، المتحدث الرسمي باسم نقابة الأئمة والدعاة ومدير عام بأوقاف كفر الشيخ، أن النقابة تقدمت لوزير الأوقاف بمشــروع قانــون "الإعمار والتنمية للحي والقرية" بديلًا عن القانون 75 لسنة 2012م الذي أوقفه الدكتور محمد جمعة وزير الأوقاف، لتنمية أموال الوقف في الخدمات الاجتماعية.

 

وأوضح بليح أن مشروع القانون الجديد يعتمد أساسًا على "المشاركة المجتمعية لإنجاحه وضمان تطوره وبقائه وإخلاص النوايا لله عز وجل".

 

وأشار إلى أن مشروع القانون تضمن تعديل اللائحة المنظمة لمجالس الإدارات على النحو التالي، المادة:

 

 1: يتم تشكيل مجلس إدارة مكون من سبعة أفراد إلى خمسة عشر علي الأقل لكل مسجد من الرواد ويسمي مجلس تنمية وإعمار الحي والقرية.

 

 2: عند رغبة المصلين في تشكيل مجلس الإعمار والتنمية للحي والقرية يتم تكوين جمعية عمومية من رواد المسجد، وعلى كل راغب في الانضمام إليها أن يتقدم بطلب إلى إمام المسجد، ومن مجموع الأعضاء تتشكل الجمعية العمومية، والتي تختص بانتخاب أعضاء مجلس إعمار وتنمية الحي والقرية.

 

 3: في حالة وجود عدد من المساجد بالقرية يتم تشكيل مجلس إدارة لكل مسجد ويتم ترشيح عضو من المجلس للمجلس العام بالقرية أو الحي ويفوض بجميع الاختصاصات علي مستوى القرية أو الحي.. كما يجوز في بعض الحالات التي تقدرها الوزارة أن يشكل مجلس تنمية وتعمير، يشمل عدة مساجد في المدينة أو الحي أو القرية، على أن يكون مقره المسجد الرئيسي، والمساجد الأخرى بالمنطقة تحت إشرافه.

 

 4: لمجلس الإدارة الحق في تشكيل لجان بمعرفته ممن يتوسم فيهم الصلاح والعمل الخيري والتطوعي.. ومنها "لجنة حكماء - لجنة البيئة – الزراعة – التعليم – الصحة – الأزهر – التموين – الري – الأوقاف.. إلخ".

 

5: على إمام المسجد إخطار إدارة الأوقاف المختصة بطلب موقع عليه برغبة الجمهور في إنشاء مجلس إدارة للحي أو القرية وبه أسماء أعضاء الجمعية العمومية إن وجد وعلى الإدارة أن تبلغ المديرية بذلك وتعطيها نسخة من أسماء الأعضاء وتحتفظ بها المديرية، وعلى المديرية إخطار الإدارة العامة للمساجد الحكومية بهذا البيان لاعتماده.

 

6: يشترط فيمن يترشح لعضوية مجلس إعمار وتنمية الحي والقرية ما يلى:

 أ- أن يكون مقيمًا بدائرة المسجد، ويكثر من التردد عليه.

 

ب- وألا يقل سنه عن خمس وعشرين سنة وقت تقديم الطلب.

 

ج- تقديم طلب باسم إمام المسجد مرفق بصورة من بطاقة الرقم القومي.

 

د- أن يكون ملمًا بالقراءة والكتابة.

 

هـ -أن يكون مشهودًا له بالصلاح والورع والتقوى وحسن الخلق.

 

ز- أن يكون من المعنيين بالشئون الدينية أو الاجتماعية أو الثقافية أو الصحية أو غيرها من الأنشطة التي تتصل بالعمل التطوعي.

 

ح- أن يكون من المؤمنين بالعمل التطوعي راغبًا في الخدمة العامة.

 

ط- ألا يكون قد سبق له عضوية مجلس الإعمار والتنمية للحي والقرية لدورتين سابقتين.

 

7: يعلن إمام المسجد عن فتح باب الترشيح لعضوية مجلس إعمار وتنمية الحي والقرية من سبعة أعضاء إلى خمسة عشر، من بين أعضاء الجمعية العمومية (الذين تتوافر فيهم شروط العضوية) ويتلقى طلبات الترشح لمدة خمسة عشر يومًا من تاريخ الإعلان، كما يتلقى الطعون على هذه الطلبات لمدة خمسة أيام تالية، وعليه إحالة هذه الطعون إلى إدارة الأوقاف التابع لها المسجد للفصل فيها، وبعد سبعة أيام يقوم بإجراء الانتخاب على الطلبات الصحيحة.

 

8: تفوض المديرية عدد 2 موظفين من قسم الإعمار والتنمية للإشراف على إجراء الانتخابات ومعهما إمام المسجد، بالإضافة إلى أكبر أعضاء الجمعية العمومية الحاضرين سنًا، ويعلن إمام المسجد أسماء الفائزين في الانتخابات بمجرد الانتهاء من عملية فرز الأصوات في نفس يوم الانتخاب.

 

9: يجتمع مجلس الإعمار والتنمية للحي والقرية في غضون أسبوع من ظهور النتيجة ويرأس إمام المسجد هذا الاجتماع، وينتخب من بين أعضائه رئيسا له ونائبا للرئيس وسكرتيرا وأمينا للصندوق، على أن يكون من العاملين في الحكومة أو القطاع العام، ويُعتبر إمام المسجد عضوًا شرفيًا بالمجلس بحكم وظيفته، ويُثبت ذلك في محضر ترسل صورة منه إلى كل من مدير إدارة الأوقاف، ومدير مديرية الأوقاف بالمحافظة، ومدير عام الإدارة العامة للمساجد الحكومية.

 

10: بعد إجراء الانتخابات على النحو المشار إليه، يصدر وزير الأوقاف قرارًا باعتماد تشكيل مجلس الإعمار والتنمية بالنسبة للمساجد الكبرى وهى "مسجد الإمام الحسين - مسجد السيدة زينب – مسجد الأزهر الشريف – مسجد السيدة نفيسة – المسجد الأحمدي بطنطا – مسجد سيدي إبراهيم الدسوقي بدسوق – مسجد المرسي بالإسكندرية – المســجد القنائى بقنا" وعدا هذه المساجد يصدر قرار باعتماد تشكيل إعمار المسجد من مديرية الأوقاف بالمحافظة.

 

11: لوزارة الأوقاف أن تعين ثلاثة أعضاء في المجلس بحيث لا يتعدى العدد الفردي يكون لهم كامل حقوق العضوية، وذلك بموجب قرار من رئيس الإدارة المركزية لشئون المساجد والقرآن الكريم، بناءً على ترشيح مدير مديرية الأوقاف بالمحافظة.

 

12: مدة دورة المجلس أربع سنوات من تاريخ أول اجتماع لها تبدأ بعدها إجراءات الانتخابات لدورة جديدة، ويجوز للعضو أن يشارك في دورتين متتاليتين لا أكثر.

 

13: يجتمع المجلس مرة في كل شهر، ويكون الاجتماع في موعد محدد ومعلوم للجميع ويتم إخطار إدارة الأوقاف التابع لها المسجد بهذا الموعد، ويجوز للرئيس بناء على طلب ثلاثة من الأعضاء أن يدعو لاجتماع طارئ يحدد موعده ويخطر به الأعضاء ويعلن عنه بمكان ظاهر بالمسجد، ولا يكون اجتماع المجلس صحيحًا إلا بحضور خمسة من أعضائه على الأقل يكون من بينهم الرئيس أو نائبه وإمام المسجد، وتصدر توصيات المجلس بأغلبية أصوات الحاضرين وعند التساوي يرجح الجانب الذي منه رئيس الجلسـة، وتتم كتابة محضر بما يتم في كل جلسة، ولا تكون توصيات المجلس نافذة إلا باعتماد مدير مديرية الأوقاف بالمحافظة.

 

14: يجوز قبل انتهاء المدة المحددة حل المجلس بقرار من الوزير أو مدير المديرية - بحسب الأحوال - وذلك إذا لم يجتمع ثلاثة اجتماعات متتالية دون عذر مقبول، أو ارتكب من المخالفات ما يستوجب هذا الإجراء، كما تسقط العضوية عن أي عضو من أعضائه يغيب عن حضور ثلاثة اجتماعات متتالية من اجتماعاته دون عذر تقـبله مديرية الأوقاف المختصة، ويُصدر مدير مديرية الأوقاف قرار إسقاط العضوية بناء على إخطار من إمام المسجد.

 

15: المجلس يخضع لأحكام القانون ويتم محاسبته من قبل الجهات الرقابية المتخصصة في الدولة في حالة التلاعب أو الاختلاسات أو التزوير وكافة المخالفات المالية والإدارية.

 

 16: يختص مجلس إعمار وتنمية الحي والقرية باتخاذ القرارات اللازمة للنهوض بالحي والقرية وضمنها بيوت الله لتظل على المستوى اللائق بها، ولكي تؤدى رسالتها كدور للعبادة ومراكز للإشعاع الديني والثقافي والاجتماعي في محيط القرية والحي على أكمل وجه.. مشاركة من وزارة الأوقاف في تنمية المجتمع المدني.. ونذكر من هذه الاختصاصات

 

على سبيل المثال ما يلي:

أ- إعداد المسجد لأداء الشعائر، والإشراف على نظافته ومده بكل ما يلزمه من فرش وأدوات نظافة وأجهزة كهربائية وصيانتها.

 

ب- إنشاء مدرسة لتحفيظ القرآن الكريم والإشراف على حسن أداء العمل بها وانتظامه، وإنشاء فصول لمحو الأمية، وإنشاء فصـول لتقـوية التلاميـذ من أبناء الحي المقيدين بالشهادات العامة "الابتدائية -الإعدادية - الثانوية العامة".

 

ج - تنظيم دروس دينية للسيدات، وتكليف المتميزين من الدعاة بأدائها، بالتنسيق مع إمام المسجد ومديرية الأوقاف.

 

 د- إنشاء عيادة طبية ومستوصف خيري لتقديم الخدمات العلاجية لمواطني الحي الذي يقع المسجد في دائرته بأسعار التكلفة وبالمجان لغير القادرين.

 

هـ- إعداد ورش لتعـليم أولاد الحي مهن النجارة والسباكة والكهرباء وغيـرها بما لا يتعارض مع الهدوء والسكينة اللازمين لإقامة الشعائر.

 

و- تجهيز مشغل لتعليم فتيات الحي التطريز والحياكة وأشغال التريكو.

 

ز- إنشاء مواقف للسيارات والتكاتك وحدائق عامة وشقق سكنية ومحلات ومخازن وكافيتريات ودور مناسبات بالأماكن الخالية في الأماكن التابعة للأوقاف.

 

ح- إنشاء مصانع للعلف وتدوير النفايات ومصانع أخرى في الأماكن التابعة للوزارة.

 

ط- إعداد صندوق لجمع الزكاة والصدقة من أهل الحي والقرية وتوزيعها على فقراء الحي، ويتبع في فتحه وحصر حصيلته القواعد المتبعة المشار إليها فيما بعد بشأن فتح صناديق التبرعات، وتقبل الصدقات العينية الواردة للمسجد في حضور الإمام والعهدة وأحد أعضاء المجلس، ويتبع في شأنها القواعد المخزنية المقررة في لائحة المشتريات والمخازن.

 

ك- إبرام العقود مع الجمهور لتسكين وتأجير هذه المنشآت المذكورة من أصل و3 صور.. صورة بيد المستأجر ومجلس الإدارة ومديرية الأوقاف وهيئة الأوقاف..ويلتزم المجلس بتسجيلها بالشهر العقاري.

 

ل - الإشراف على عمليات البناء والترميمات والمشروعات وتغطية المصارف والترع للحفاظ على البيئة واستثمار الأرض في المشروعات المذكورة والتي تنفذ بمعرفة مجلس الإدارة وبمشاركة الإدارة الهندسية بالأوقاف وهيئة الأوقاف المصرية والجهات التي تم عمل بروتوكولات معها: "المحافظة – الري والصرف – الزراعة – الإصلاح الزراعي".

 

م- تقديم المشورة والاقتراحات والاتصال بقسم الإعمار والتنمية التي تشكلها وزارة الأوقاف بالمديريات والإدارات من المفتشين والموظفين.

 

و- التوقيع على عقود نزع ملكية الأرض التي تقام عليها المشروعات مثل تغطية المصارف والترع، أو حصول الأوقاف علي أراضٍ للمشروعات من الإصلاح الزراعي أو أراضي أملاك الدولة في مقابل مادي أو حسب القوانين واللوائح.

 

ن- التزام المجلس والأوقاف برعاية وصيانة عملية التغطية على نفقتها، حيث تصير الأرض التي تم نزع ملكيتها أرض وقف قائم إلى أن يشاء الله ولا يحق للجهة المتنازلة عن الأرض أو المصرف أو الترعة المطالبة بها ويكون هذا بند من بنود عقد نزع الملكية.

 

17: يوضع في المسجد في مكان ظاهر صندوق لجمع التبرعات والصدقات مع اتخاذ كافة الإجراءات لتأمينه وسلامته، ويتبع في فتحه وحصر حصيلته القواعد المقررة فيما بعد، على أن يكون الصندوق مختومًا بختم مديرية الأوقاف المختصة، وتلصق عليه شرائط تحمل أرقامًا يتم تغييرها عند كل فتحة، وتثبت هذه الأرقام في المحضر المحرر بذلك، ويتم التأكد منها قبل الفتح في المرة التالية.

 

18: يفتح صندوق التبرعات مرتين في كل شهر في حضور خمسة من أعضاء مجلس الإعمار والتنمية على الأقل، على أن يكون من بينهم الإمام وأمين الصندوق وممثل عن الوزارة يختاره مدير إدارة الأوقاف الواقع في دائرتها المسجد، وتقوم اللجنة بتحرير محضر من أصل وصورتين تُثبت فيه مبلغ الحصيلة، ويُرسل أصل المحضر إلى إدارة الأوقاف المختصة، ويحتفظ بصورته في المسجد، ويتم تجميع المحاضر في نهاية كل عام، وترسل صورة منها إلى مديرية الأوقاف بالمحافظة، ونسخة أخرى لإدارة المساجد الحكومية بالوزارة.

 

19: إذا وجدت عملات أجنبية أو مشغولات ذهبية بالصندوق تُشكل لجنة فرعية من بين أعضاء لجنة فتح الصندوق للقيام ببيعها في نفس اليوم بسعر السوق، وتضاف حصيلة البيع إلى الحصيلة النقدية، وتأخذ حكمها في مجال الصرف منها.

 

20: يعين على مجلس الإعمار والتنمية بعد اعتماده من الوزارة أو مديرية الأوقاف بالمحافظة - حسب الأحوال في كل مسجد - بفتح حساب خاص بالمسجد في أحد البنوك التي تتعامل بنظام المعاملات الإسلامية تودع فيه حصيلة صندوق التبرعات وتخــــطر اللجنة العليا للخدمات الإسلامية والاجتماعية بجميع البيانات المتعلقة بهذا الحساب.

 

 21: تخصص حصيلة صندوق التبرعات للصرف منها في الأوجه التالية:

إصلاح وصيانة وترميم وفرش المسجد.


تأسيس مكتبة المسجد وتزويدها بالكتب الدينية والثقافية.


 سداد فواتير المياه والكهرباء.
 شراء أدوات ومواد النظافة و الأدوات الكهربائية اللازمة للمسجد (أجهزة تكييف ــ مراوح ــ مبردات مياه ــ لمبات).. إلى جانب المشاريع الأخرى المشار إليها في مادة ( 13 ) مع مراعاة القواعد المقررة قانونًا بشأن الصرف حسب القانون رقم 89 لسنة 1998م.

 

 22: تخصص نسبة قدرها 3% من ريع المشروعات القائمة لتوزيعها على العاملين بالمسجد نظير ما يبذلون من جهد في العمل على نظافة المسجد وحسن إعداده لأداء الشعائر، بما لا يزيد عن ألفي جنيه للإمام، وخمس مئة جنيه لغيره من العاملين شهريًا.

 

23: في نهاية السنة المالية يعد المجلس كشفًا بحساب الوارد والمنصرف خلال العام المالي، ويوجه الفائض من الرصيد إلى اللجنة العليا للخدمات الإسلامية والاجتماعية، وبعد استبقاء نسبة 20% من هذا الفائض كاحتياطي لاحتياجات المشروعات.. يحصل مجلس الإدارة على بدل جلسات وإبرام عقود وإقامة مشروعات من نسبة الـ 20% هذه على نسبة 3% توزع علي الأعضاء بالتساوي تشجيعًا وتحفيزًا لهم وتعويضًا لهم عن بدل الضيافة والسفر وغيره.

 

24: يضع رئيس الإدارة المركزية للشئون المالية والإدارية ورئيس الإدارة المركزية لشئون المساجد والقرآن الكريم القواعد المنظمة لأحكام الرقابة المالية على حصيلة صندوق التبرعات والصدقات والمشروعات، وعلى أوجه صرفها ومتابعة ذلك.

 

25: يمنع منعًا باتًا جمع أي صدقات أو تبرعات نقدية باليد بدون إيصالات أو وضعها بصندوق التبرعات بمعرفة المتبرع نفسه و يحظر جمع أي أموال في المسجد أو في أحد ملحقاته أو في محيطه تحت أي مسمى بدون إيصال تبرع.

 

26: تقوم وزارة الأوقاف بطباعة دفاتر إيصالات لتحصيل المبالغ النقدية وكذلك إيصالات خاصة بالتبرعات والصدقات العينية وتختم بخاتم الوزارة من أصل وصورة وتسلم لأمين صندوق مجلس الإدارة مع سجلات مجالس الإدارة وسجلات للتبرعات والحسابات الأخرى.

 

27: في حالة إبرام العقود مع المحافظة أو الوزارات المختصة يتم تسجيل العقد بالشهر العقاري أو تخصيص الأرض لصالح الأوقاف.

 

28: يتم التعاقد من قبل مجلس الإدارة ومديرية الأوقاف مع هيئة الأوقاف على صرف إعانة إنشائية لتمويل المشروع بعد تقديم دراسة الجدوى للمشروع من مهندس استشاري ويتم تمويل المشروع ويعتبر المبلغ قرض حسن حيث إن الأرض سوف تؤول ملكيتها للوقف العام.

 

29: يتم استحداث قسم الإعمار والتنمية بالمديريات والإدارات بمعرفة الوزارة ويكون كالتالي: أ‌- يندب رئيس القسم من المفتشين وباقي الموظفين من الفنيين الهندسيين بالمديرية والإدارة.

 

 ب‌- الإشراف والتواصل مع مجالس الإدارات والتنسيق معهم على جميع الأعمال والعقود والمشتريات.

 

ج‌- الإدارة الهندسية بالمديرية شريك أساسي مع هذا القسم بالتوافق معًا.

 

 د - يتم تغيير وتبديل جميع أفراد قسم الإعمار والتنمية كل سنتين ولا يشرف علي المنطقة التي تركها إلا بعد مرور خمس سنوات.

 

هــ - يتم الإشراف بخط سير معتمد من رئيس القسم ومدير الإدارة الهندسية.

 

30: على جميع مجالس الإدارات السابقة بالمساجد توفيق أوضاعها وفقًا للقواعد المقررة في هذا القرار.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان