رئيس التحرير: عادل صبري 12:34 صباحاً | الثلاثاء 17 يوليو 2018 م | 04 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

برهامى: "عبدالناصر" وراء انتشار الفكر التكفيري

برهامى: عبدالناصر وراء انتشار الفكر التكفيري

الحياة السياسية

ياسر برهامي

برهامى: "عبدالناصر" وراء انتشار الفكر التكفيري

محمد فتوح 01 أكتوبر 2013 11:56

قال الدكتور ياسر برهامي، نائب رئيس الدعوة السلفية: إن الممارسات التي تعرض الإخوان المسلمون في سجون الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، هي السبب الرئيسي فيما يحدث حاليا، مشيرا  إلى أن هذه الممارسات هي التي أنبتت فكر التكفير والعنف ومعادة المجتمع.


وأضاف برهامي، فى تصريحات صحفية "لا شك أن هناك بعض الإنجازات في حقبة عبد الناصر كالسد العالي والنهضة الصناعية والتعليم، ولكن تم تدمير الشخصية المصرية من انتهاك الحقوق والحريات وترسيخ عبادة الفرد من خلال طائفة من الشيوعيين والاشتراكيين واليساريين والملحدين أفقدت هذه الإنجازات أثرها".



وأوضح نائب رئيس الدعوة السلفية، أنه لا يتمنى أبدا مثال حقبة عبد الناصر، التي تضمنت الخوف والرعب وانتهاك حقوق الإنسان ومحاربة التدين عامة، والسخرية من رجال الدين حتى علماء الأزهر، معللا المذاق المختلف لذكرى عبد الناصر هذا العام، لانتشار الناصريين واليساريين في الإعلام ومفاصل الدولة.

كما أكد على رفضه للتصريحات التى أدلى بها عضو لجنة الخمسين عن حزب النور صلاح عبد المعبود، حول إمكانية تولى رئاسة الحزب شخصية قبطية.

وأشار إلى أن "الحزب الذي يجعل أهم مبادئه تفعيل المرجعية العليا للشريعة الإسلامية لا يمكنه أن يقوم بهذه المهمة برئاسة مَن يعتقد بطلان هذه الشريعة أصلاً، وبطلان الدين الذي تقوم عليه هذه الشريعة".

وبين أن بالنسبة للوضع القانوني "لا يوجد نص يمنع ذلك حسب قانون الأحزاب، ولكن إنما يتم ذلك من خلال انتخاب قواعد الحزب لقيادته التي يطمئنون أنها تؤمن بمبادئه وتنفذها".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان