رئيس التحرير: عادل صبري 09:12 صباحاً | السبت 24 يونيو 2017 م | 29 رمضان 1438 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

قانونيون: "لا تعليق على أحكام القضاء" حق يراد به باطل

قانونيون: لا تعليق على أحكام القضاء حق يراد به باطل

الحياة السياسية

اعترضات على عبارة "لا تعليق على أحكام القضاء"

لا أصل لها في الدستور

قانونيون: "لا تعليق على أحكام القضاء" حق يراد به باطل

أحمد إسماعيل 24 مايو 2016 21:36

ثلاث ضربات متتالية من المطرقة على الطاولة؛ تخشع الأصوات، كل من في القاعة آذان صاغية، ينطق القاضي بالحكم أيا كانت طبيعته، وأيا كانت القضية المنظورة، فلا يتردد إلا عبارة واحدة في وجه كل معترض أو ناقد أو محلل للقضية أو حتى حاول الإشارة إليها "لا تعليق على أحكام القضاء".


"مصر العربية" بحثت عن أصل هذه العبارة وناقشت فى هذا التقرير مدى صحتها مع خبراء وفقهاء القانون ،فأكدوا أنه لا أصل لها وليس هناك ما يمنع التعليق على حكم صدر من أي جهة قضائية.

 

 

حق مشروع

المستشار أحمد سليمان، وزير العدل السابق، قال "إن التعليق على أحكام القضاء ومناقشتها بالاعتراض عليها أو نقدها وما تضمنته من إثبات وقائع أو تقرير اجتهادات، سواء كان ذلك من قبل متخصصين أو غيرهم من كتاب الصحف أو عبر وسائل الإعلام المختلفة، لا يوجد فيها حكم أو نص دستوري".

 

وأضاف سليمان لـ"مصر العربية"، "قد يراها بعض المتخصصين مخالفة تستوجب العقوبة، بينما يراها آخرون وأنا منهم حقا مشروعا وجزءا لا يتجزأ من حرية التعبير وإبداء الرأي.. وإن كان القضاء  محترما مصونا إلا أنه غير معصوم ويخضع للنقد والنقاش".

 

لا أصل لها

في السياق ذاته، يرى الدكتور محمود كبيش، عميد كلية الحقوق بجامعة القاهرة سابقا، أنه لا يوجد قانون أو نص دستوري ينص بمنع التعليق على أحكام القضاء أو يشير إلى أن هناك عقوبة أو مخالفة تستوجب العقاب على من يقوم بالتعليق على الأحكام الصادرة من أي جهة قضائية، وحول أصل العبارة الشهيرة قال :"لا أصل لها".

 

وأضاف كبيش لـ"مصر العربية"، أن التعليق على أحكام القضاء لا يجوز إذا كان من شأنه التأثير على سير العدالة أو المساس باستقلال القضاء في قضية منظورة لم يبت فيها بحكم.

 

وتابع أنه لا يجوز بأي حال أن يتضمن التعليق على أحكام القضاء الطعن في نزاهة القضاء أو استقلاله أو نزاهة القضاة واستقلالهم أو التجريح الشخصي لهم، فهذه جريمة يعاقب عليها  القانون، أو التحريض على عدم الامتثال لأحكام القضاء، مما يؤدي إلى الفوضى واختلال الأمن.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان