رئيس التحرير: عادل صبري 11:49 مساءً | الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 م | 09 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

زاخر: الإسلام ليس "دين ودولة"

زاخر: الإسلام ليس دين ودولة

الحياة السياسية

كمال زاخر، منسق جبهة العلمانيين الأقباط

قال إن الأقباط لا يريدون دستورًا دائمًا ..

زاخر: الإسلام ليس "دين ودولة"

معتصم الشاعر 26 سبتمبر 2013 14:43

أكد كمال زاخر، منسق جبهة العلمانيين الأقباط، على ضرورة الانفتاح على ما كتبه مفكرون مستنيرون عن الإسلام باعتباره "دين ودنيا" وليس "دين ودولة".

 

وأضاف، في كلمته بؤتمر "كنائس الصعيد في مرمى نيران الإخوان" الذي نظمته مؤسسة الأقباط متحدون، صباح اليوم الخميس بالقاهرة: "نحن لانستجدي الحقوق، وإنما لنا حقوق وعلينا واجبات وفقا للدستور"، مشيرا إلى ضرورة حل مشكلة المواطنة في مصر من جذورها.

 

وتابع: "نحن (الأقباط) الحالة المستضعفة في المشهد المصري، ولا نريد دستورا دائما، وإنما نحن في مرحلة انتقالية تتطلب ضرورة إقرار العدالة الانتقالية".

 

ودعا منسق العلمانيين الأقباط إلى ضرورة قراءة التجربة الأوروبية، ودراسة كيفية إزاحتها للمسيحية السياسية واستبدالها بالمسيحية الاجتماعية، حسب قوله.                                                   

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان