رئيس التحرير: عادل صبري 12:57 مساءً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

حملة حكومية للتفتيش على 60 مدرسة "إخوانية"

حملة حكومية للتفتيش على 60 مدرسة إخوانية

الحياة السياسية

مظاهرة لطلبة دعما للشرعية

حملة حكومية للتفتيش على 60 مدرسة "إخوانية"

الأناضول: 24 سبتمبر 2013 19:03

قالت مصادر بوزارة التربية والتعليم المصرية، اليوم الثلاثاء، إن الوزارة شكلت لجان قانونية للمراقبة والتفتيش على 60 مدرسة خاصة مملوكة لأعضاء وموالين لجماعة الإخوان المسلمين.

 

وكان وزير التربية والتعليم محمود أبو النصر قال في تصريحات صحفية قبل أيام، إنه أصدر تعليمات مشددة لجميع المدارس "بعدم إقحام السياسة في العملية التعليمية"، وأنه سيكون هناك تفتيش دائم على المدارس ومن تثبت مخالفته ستتم إحالته للشؤون القانونية.

 

ويأتي تشكيل اللجان القانونية للتفتيش على المدارس المملوكة لأعضاء الإخوان والموالين لهم، بعد يوم واحد من إصدار محكمة القاهرة للأمور المستعجلة، ظهر أمس الاثنين، حكما بـ"حظر أنشطة تنظيم الإخوان المسلمين بجمهورية مصر العربية وجماعة الإخوان المسلمين المنبثقة عنه وجمعية الإخوان المسلمين، وأي مؤسسة متفرعة منها أو تابعة إليها أو منشأة بأموالها أو تتلقى منها دعمًا ماليًا أو أي نوع من أنواع الدعم، وكذا الجمعيات التي تتلقى التبرعات ويكون من بين أعضائها أحد أعضاء الجماعة أو الجمعية أو التنظيم"، وهو الحكم القابل للطعن، والذي قررت الحكومة (المؤقتة) اليوم، تأجيل تنفيذه لحين "انتهاء أحكام القضاء الخاصة بهذا الشأن (صدور حكم نهائي)"، بحسب أحمد البرعي وزير التضامن.

 

مصادر وزارة التربية والتعليم أضافت أن اللجان القانونية فتشت بالفعل "6 مدارس تابعة للإخوان ومازالت لجان التفتيش تعد تقاريرها حول تلك المدارس تمهيدا لرفعها لوزير التعليم للاطلاع عليها".

 

وأوضحت المصادر ذاتها أن "مدارس الإخوان منقسمة ما بين نوعين، أصلى، وهى التابع ملكيتها لأعضاء بجماعة الإخوان المسلمين، وموالى، أي مدارس ذات ميول إخوانية تسير في تعليمها على منوال جماعة الإخوان ومبادئ مؤسس الجماعة حسن البنا"، مشيرة إلى أن تلك المدارس الـ60 منها 19 بمحافظة القاهرة و14 بالجيزة (جنوب القاهرة)، والمدارس الباقية موزعة ما بين محافظات دلتا النيل والإسكندرية (شمالا) وأسيوط وسوهاج (جنوبًا).

 

وبحسب المصادر فإن من أبرز تلك المدارس، "مدارس المقطم للغات" التابعة للمهندس عدلي القزاز القيادي الإخواني البارز مستشار وزير التعليم السابق، و"مدارس الجيل المسلم" التي يترأسها محمد السروجي المتحدث باسم وزير التعليم السابق والقيادي الإخواني البارز.

 

وفي المقابل قالت مصادر بجماعة الإخوان إنه لا توجد لدى الجماعة إحصائية بالمدارس المملوكة لأعضائها أو الموالين لها، كما أكدت المصادر ذاتها عدم وجود جامعات مملوكة لأعضاء الجماعة.

 

وفي سياق متصل قال وزير التربية والتعليم المصري في تصريح صحفي اليوم إنه "كلف مستشاره القانوني بالحصول على حيثيات حكم حظر جماعة الإخوان المسلمين، لدراسته من الناحية القانونية وكيفية تطبيقه على المدارس".

 

وأضاف الوزير: "سيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة تجاه المدارس المملوكة للجماعة المحظورة وقياداتها في حال صحة تطبيقها قانونيا على تلك المدارس"، لافتا إلى أن "مدارس الإخوان مملوكة لأفراد وليس لجمعية الإخوان".

 

وشدد الوزير على أنه "لم يتم إغلاق أي مدرسة منذ بدء الدراسة حتى الآن"، موضحا أنه "ليس من ثقافة وزارة التعليم غلق المدارس أيًا كانت تابعة لمن حتى ولو كانت تابعة لمنتمي جماعة الإخوان المسلمين، لأننا في حاجة إلى كل مدرسة لسد العجز ولاستيعاب الكثافات الطلابية، مؤكدا انه ليس معنى ذلك أن المدارس التابعة للإخوان أو أي مدرسة أخرى خاصة لم تكن تحت إشراف الوزارة منهجًا وتعليميًا".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان