رئيس التحرير: عادل صبري 03:08 مساءً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

يحيى نجم.. دبلوماسي برتبة ثائر

يحيى نجم.. دبلوماسي برتبة ثائر

الحياة السياسية

السفير يحيي نجم

عُذّب بالاتحادية.. وسجين الجبل الأحمر

يحيى نجم.. دبلوماسي برتبة ثائر

عبدالغنى دياب 26 أبريل 2016 12:21

ملامحه الثورية لم تتعارض مع بدلته الأنيقة، التى ورثها منذ أن كان سفيرًا بفنزويلا، ولم تردع أفراد الأمن المنتشرين بكثافة في شوراع القاهرة عن توقيفه بالأمس أيضا لمعارضته السلطة الحالية.

 

أوقفت الشرطة التى ملأت شوراع القاهرة بالأمس السفير يحيى نجم سفير مصر بفنزويلا الأسبق، بوسط البلد ولم يستدل على مكان احتجازه قرابة 30 ساعة لتبلغ أسرته أنه موجود بمعسكر الأمن المركزى بالجبل الأحمر.

 

السفير السابق فقد عمله بعد معارضته لنظام الرئيس المخلوع حسنى مبارك، ورفضه لمشروع التوريث، ونفي خارج البلاد سبع سنوات متواصلة إلى أن قامت الثورة، وجاءت يناير بقرار العفو الشعبي عن معارضي المخلوع ليعود نجم وينضم لصفوف القوى الثورية.

 

رأي يحيى نجم المعارض لاتفاقية ترسيم الحدود البحرية مع السعودية كان سببا لتوقيفه بالأمس بالقرب من نقابة الصحفيين، بعد مشاركته في تظاهرات، أمس الإثنين، ضد التنازل عن جزيرتي “تيران” و”صنافير” للسعودية.

 

دبلوماسي الكرامة كما يلقبه بعض المحيطين به، ليست هذه هي المرة الأولي الذى يتعرض فيها للتنكيل بسبب آرائه المعارضة، فلم يحميه منصبه السابق من الوقوع بيد أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي في أحداث الاتحادية الشهيرة التى وقعت في أواخر العام 2012، لينضم بعدها لمن يواجهون شبح خرق قانون التظاهر.

 

بعد انتخاب الرئيس المعزول محمد مرسي شارك يحيى نجم في الاحتجاجات التى خرجت ضد سياسياته وكان ضمن المجموعات التى استوقفها مؤيدو مرسي وتم التنكيل بهم في أحداث الاتحادية.

 

لم يكن التعذيب الذى ظهر في نهاية 2012 على وجه الدبلوماسي السابق هو وحده ضريبة آرائه، فالرجل أعلن موقفه صراحة من النظام الحالي بعد توقيع اتفاقية ترسيم الحدود البحرية.

 

 

وكانت آخر تصريحات لنجم نقلتها وسائل الإعلام إن "النظام فقد شرعيته بمجرد التنازل عن جزء من الأراضي المصرية"، مؤكدا أنه يرفض التنازل عن السيادة في جزيرتي تيران وصنافير لصالح السعودية، وغيرها من الجزر لصالح أي دولة أخرى.

 

بعض المقربين من أسرة نجم قالوا لـ"مصر العربية" إن وزارة الداخلية نفت وجوده لديها، بعد ان ألقى القبض عليه من أمام نقابة الصحفيين إلا أن مصدرا أمنيا أبلغهم أنه ضمن المتظاهرين الموجودين حاليا بمعسكر الجبل الأحمر.

 

في آخر منشوراته على حسابة الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" شرح دبلوماسي الكرامة مشكلة الثورة المصرية وأسباب فشلها.

 

وقال نجم إن مشكلة مصر ليست في الشعب ولا حتى في الثورة لكن المشكلة أن البعض ما زال يصدق الأنظمة.

 

وأضاف: "كل ناس ولها نظامها، وكل نظام وله ناسه، لكن ليست هذه القضية فكل واحد حر في رأيه.. لكن المشكلة أنهم ينكرون عليك مواقفك ويتهمونك بالخيانة".

 

وتابع: "البعض صدق نظام مبارك وغيرهم صدقوا نظام جماعة الإخوان المسلمين، وآخرون صدقوا ماقبل ثورة 1952م، لكن في النهاية يجب تذكير الجميع بأن الشعب لا يخرج برغبته إلا عندما يزيد الاستبداد والفساد والفشل والتخلف والتبعية".

 

اقرأ أيضًا:

سفير مصر الأسبق بالسعودية: الوثائق تؤكد أن تيران وصنافير جزر مصرية

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان