رئيس التحرير: عادل صبري 03:15 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

بالفيديو.. قلاش: قانون النقابة به تشوهات ولا يتماشى مع سوق الأجور

بالفيديو.. قلاش: قانون النقابة به تشوهات ولا يتماشى مع سوق الأجور

الحياة السياسية

المؤتمر العام الخامس للصحفيين

بالفيديو.. قلاش: قانون النقابة به تشوهات ولا يتماشى مع سوق الأجور

هناء البلك 20 أبريل 2016 14:02

قال يحيى قلاش، نقيب الصحفيين، إن قانون النقابة أصبح لايتماشى مع سوق الأجور، وبه تشوهات كثيرة جعلت الأمور متداخلة، لافتا إلى أن القانون له أولوية كبيرة، والذي مضى عليه 46 سنة وليس له علاقة بسوق العمل الحالي.

 

وأضاف قلاش، خلال كلمته بالمؤتمر العام الخامس، أن النقابة ستضع تصوراتها لتعديله ليصبح ذا علاقة بسوق العمل، مشيرًا إلى أن هذه الجلسة مهمة جدًا نظرا لما تناقشه من قضايا الأجور وعلاقات العمل بالمؤسسات.

 

وتابع قلاش: "آن الأوان لقانون يضبط سوق العمل، وخصوصًا أن علاقات العمل بها تشوهات كثيرة لابد من الدخول لحلها، وأكبر خطر يواجه العمل النقابي، هو تحوله لتسير الأعمال وترحيل القضايا والمشكلات وتاجيلها للمستقبل، وآن الآوان لمواجهة حقيقة لكثير من قضايا ومشاكل المهنة، وسوق العمل به تشوهات، ولم يعد جاذبا لأسباب كثيرة".

 

وأشار قلاش إلى أنه لابد من وجود ضمانات مثل "صندوق بطالة" لتستطيع النقابة معالجة الصحفيين المتعطلين، وموضوع إغلاق بعض الصحف، فالنقابة لا توظف الصحفي ولا تعطي أجورا، لافتا الى أن العمل النقابي أخطر شيء أن يتحول لتسيير أعمال، وترحيل المشكلات بدلا من مواجهتها.
 

 

ولفت قلاش إلى أن أول محاولة حقيقة لوضع لائحة عادلة للاجور، عام 2006 عقب عقد جمعية عمومية لهذا السبب، أجهضت من خلال صفعة زيادة البدل 200 جنيه في انتخابات النقابة عام 2007 ، لإسقاط أحد المرشحين.
 

 

وأكد نقيب الصحفيين أن البدل رغم أهميته إلا أنه لايمكن أن يكون حلا لمشكلة الأجور، فهو عبارة عن مسكن لمريض بالسرطان، وقضية الأجور لها خلفيات كثيرة، حيث كانت هناك محاولات لعمل لائحة عادلة للأجور، مشيرا الى أن جزءا من التشوه الذي حدث بالمهنة هو إنشاء شركات مساهمة لبيع عضوية النقابة ، للحصول علي البدل، ولابد أن يكون لدينا شجاعة بالاعتراف بالمشاكل ومواجهتها وتعديل قانون النقابة.
 

بدوره، قال قال هشام يونس، رئيس تحرير بوابة الأهرام، إنه سبق وتقدم بطلب لمجلس النقابة لتأسيس صندوق لدعم الصحفيين، والذي تتحمله المؤسسات الصحفية ورجال الاعمال من أصحاب الصحف الحزبية.

 

وأضاف يونس، خلال كلمته بالمؤتمر العام للخامس، أنه لابد من وجود ضوابط لدعم أجور الصحفيين، مشددا على ضرورة انشاء صندوق داخل النقابة لدعم اجور الزملاء.

 

ولفت يونس إلى ضرورة البحث عن حلول لقضايا اجور الصحفيين، مشيرا إلى أنه لابد من وضع حلول وتصورات حال الطعن على عدم دستورية البدل.

 

واختتم يونس كلامه أن الصحفيين الحقيقيين فى النقابة سيكونوا أقلية خلال السنوات القادمة.

اقرأ أيضا:
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان