رئيس التحرير: عادل صبري 10:40 مساءً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

حقوقيون : 4 خطوات لإعادة تقويم أمناء الشرطة

حقوقيون : 4 خطوات لإعادة تقويم أمناء الشرطة

الحياة السياسية

قتيل الرحاب أمس فتح التساؤلات حول تجاوزات أمناء الشرطة

بعد واقعة قتيل الرحاب

حقوقيون : 4 خطوات لإعادة تقويم أمناء الشرطة

نادية أبوالعينين 20 أبريل 2016 13:21

ما يزيد على 15 حادثة من قبل أمناء الشرطة راح ضحيتها مواطنون بطلقات الرصاص، كان آخرها مقتل عامل بمدينة الرحاب أمس سبقها اعتداءات بالضرب  لبعض أطباء مستشفي المطرية، وسط مبادرات ومحاولات لإصلاح الجهاز وإعادة تقويم أمناء الشرطة إلا أنها لم تنفذ حتي الآن.

 

كانت البداية منذ 2011 بمباردة من قبل الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان لإصلاح وزارة الداخلية اعتمدت على 3 محاور، مطالبة بالبدء في تنظيم دورات في حقوق الإنسان والمواطنة وسيادة القانون، بالتعاون مع المؤسسات الحقوقية، سواء التي تنظمها وزارة الداخلية، أو التي تنظمها المؤسسات، تلتها مبادرة "شرطة لشعب مصر" والتي طالبت بالبدء في الهيكلة بفحص سجلات أفراد الشرطة واتخاذ قرارات بشأن استمرارهم في الخدمة أو إنهائها أو تغير طبيعة عملهم.

 

مصر العربية تحدثت مع حقوقيين في محاولة لوضع روشتة تقويم سلوك أمناء الشرطة، وإعادة هيكلة المنظومة التي يعملون من خلالها، قال محمد عبد العزيز، مدير مؤسسة الحقانية للحقوق والحريات، إن إعادة تقويم سلوك أمناء الشرطة يجب أن يتم من خلال أربع خطوات تتعلق بطبيعة الرقابة عليهم.

 

وأضاف أنه لابد من وضع ضوابط لحمل السلاح من قبل أمناء الشرطة، ووضع نظام مراقبة على الضباط والأمناء من قبل جهاز الشرطة والوزارة، والإعلان عن الإجراءات التأدبيبة والعقابية التي تتخذها الوزارة في حق الضباط والأمناء.

 

وأشار إلى أنه لابد من مراقبة كافة مناطق الاحتجاز بالكاميرات لضبط التجاوزات التي تحدث داخلها من قبل الأمناء، مؤكدا أن تلك الخطوات لا يمكن أن تطبق إلا في وجود رقابة سياسية لإعادة هيكلة الجهاز والحد من التجاوزات .

 

وحول مطالب إلغاء مهنة أمين الشرطة، أوضح أنه له دور وظيفي ومهام مكلف بها، لا يمكن اللجوء لهذا الحل، موضحا أن نقص العدد في قوات التأمين من الممكن أن يتسبب في فراغ أمني واسع.

 

من جانبه، اعتبر تامر علي، المحامي بمركز هشام مبارك للقانون، أن حصول أمناء الشرطة على التدريب اللازم جزء خاص من تقويم سلوكهم، موضحا أنه أثناء فترة دراستهم لابد ان تكون منظومة حقوق الإنسان جزءا أساسيا من ما يتلقونه.

 

وأشار، في تصريحات ل، لـ"مصر العربية"، إلى أنه لابد من ترسيخ فكرة احترام حقوق المواطن، وأنه يقوم بخدمته فقط وليس قتله.

 

وحول التسليح، أشار إلى أن حمل السلاح من قبل أمناء الشرطة لابد أن يقتصر على أوقات الخدمة فقط، معلقا : طالما أصبح من الصعب السيطرة عليهم، موضحا أنه لابد من تسليم السلاح لمكان الخدمة بعد انتهائها.

 

اقرأ أيضا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان