رئيس التحرير: عادل صبري 01:19 مساءً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

في أزمة تيران وصنافير.. الأحزاب تدخل على خط المواجهة والقرار للشعب

في أزمة تيران وصنافير.. الأحزاب تدخل على خط المواجهة والقرار للشعب

الحياة السياسية

الرئيس السيسي والملك سالمان بن عبدالعزيز

ما بين الرفض والتأييد

في أزمة تيران وصنافير.. الأحزاب تدخل على خط المواجهة والقرار للشعب

"مصر مش للبيع" تجمع توقيعات لرفض الاتفاقية.. وحماة الوطن يرد بجولات في المحافظات

عبدالغنى دياب 18 أبريل 2016 09:19

دخلت المواجهات بين الرافضين لاتفاقية ترسيم الحدود البحرية التى وقعت بالقاهرة بين مصر والسعودية ونتج عنها ضم جزيرتي تيران وصنافير للمملكة، والموافقين عليها إلى تنظيم جولات شعبية ليطرح كل منهم رأيه على الشعب.

 

في الاجتماع الذى عقده الرافضون للاتفاقية التى اعترفت مصر بموجبها بملكية الجزيرين للسعودية، اتفق الحاضرون على تنظيم قوافل تطوف بالأحياء الشعبية لتعريف المواطنين بالجزيرتين وجمع توقيعات لرفض الاتفاقية.

 

مدحت الزاهد، القائم بأعمال رئيس حزب التحالف الشعبي الذى استضاف اجتماع تنسيقة حملة "مصر مش للبيع"، أمس السبت، قال إن الحملة التى دشنوها ستجمع توكيلات في كل الدوائر الانتخابية لرفض الاتفاقية وستقدم هذه التوكيلات للنواب في إطار حملة تحت عنوان "حاسب نوابك".

 

وفي حديثه لمصر العربية"، أكد على أن "مصر مش للبيع" حملة شاملة تتخذ من قضية الجزيرتين ركيزة لكنها لن تنفصل عن مطالب العدالة الاجتماعية والحريات، مشيرًا إلى أن الحملة سترفع شعار الجزر خط أحمر، لرفض التنازل عن جزء من أرض مصر، على حد قوله.

 

وأوضح الزاهد أن الأراضي المصرية هي ملك للشعب المصري، ولا تملك أى سلطة التفريط فيها سواء كانت تنفيذية أو تشريعية، لافتا إلى أن المادة 151 من الدستور والخاصة بأمور السيادة لا تنطبق على هذه المادة؛ ﻷن القضية الخاصة بالجزيرتين ليست سيادة ولكنها ملكية.

 

وفسر الزاهد لجوءهم إلى النواب بأنه يأتى في إطار تحميل نواب الشعب مسئوليتهم التى انتخبوا من اجلها، مؤكدا على أن مطلبهم يتلخص في ضرورة إسقاط الحكومة الحالية التى وافقت على التنازل عن أراض مصرية، بمنطق ما لا يملك يعطى لمن لا يستحق.

 

وأشار إلى أن هناك شقا آخر لتوكيلات حررت لبعض المحامين لرفع قضايا لرفض الاتفاقية، على رأسهم السفير معصوم مرزوق، وعصام الاسلامبولي وخالد علي، وطارق نجيدة، وطارق العوضي، وتامر جمعة، مشيرا إلى أن محكمة القضاء الادراي حددت جلسة 17 مايو المقبل لنظر الدعاوي.

 

وألمح إلى أنهم بصدد تشكيل لدجنة الدفاع عن الأرض سيكون ممثل فيها الأحزاب الرافضة للاتفاقية، والنقابات العمالية والمهنية، والطلاب وغيرهم من الفئات مؤكدا على أنهم سيحشدون للتظاهر في 25 أبريل المقبل لعمل فاعلية للدفاع عن الوطن.

 

7 أحزاب و25 شخصية عامة يدشنون جبهة لرفض قرار " تيران" و"صنافير"

 

في الاتجاه الآخر، كشف اللواء محمد الغباشي، نائب رئيس حزب حماة الوطن، وأمين الإعلام بالحزب عن تنظيمهم لمؤتمرات شعبية بالمحافظات للدفاع عن موقف الدولة المصرية في اتفاقية ترسيم الحدود البحرية التى وقعت مطلع الشهر الجاري بين القاهرة والرياض والتي انتقلت بموجبها السيادة على جزيرتي تيران وصنافير إلى السعودية.

 

وقال الغباشي، في تصريحات خاصة لـ"مصر العربية"، إن أولى الجولات ستكون في محافظة أسيوط 24 إبريل الجاري حيث سيشرح قيادات الحزب فيها الاتفاقية وأن ما حدث كان عبارة عن رد الأمانة والوديعة للسعودية، مؤكدا على أن مصر لم تتنازل عن أرضها ﻷحد.

 

وبخصوص التظاهرات التى خرجت لرفض الاتفاقية، قال الغباشي إن الشخصيات التى تصدرت مظاهرات الرفض كلهم إما ثبت فشلهم في السابق ويبحثون حاليا عن دور سياسي يقومون به ولو على حساب الوطن، والبعض الآخر يتلقون تمويلات من الخارج.

 

وأوضح أنهم سيتصدون للحملة التي يشنها البعض حاليا بهدف إسقاط الدولة المصرية خصوصا أنها تخرج من شخصيات عليها علامات استفهام، بحسب تعبيره.

 

وأشار إلى أن المجموعات التي تعارض الاتفاقية لا ترغب في ترسيخ مبادئ الاستقرار، لافتا إلى أنهم يتجمعون حاليا ليتحدوا مع جماعة الإخوان المسلمين.

 

وتساءل الغباشي: هل يعقل أن يستشهد الإخوان المسلمين بتصريحات للرئيس جمال عبدالناصر، لافتا إلى أنهم يحاولون حاليا استغلال الموقف لصالحهم، بهدف إسقاط الدولة المصرية.

 

ووقعت مصر والسعودية يوم الجمعة قبل الماضي في القاهرة اتفاقية لترسيم الحدود البحرية بين البلدين بحضور الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز انتقلت بموجبها السيادة على جزيرتي تيران وصنافير إلى السعودية.

 

اقرأ أيضًا:

بالصور| طلاب "حلوان" و"الفيوم" ينددون بالتنازل عن تيران وصنافير

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان