رئيس التحرير: عادل صبري 08:00 مساءً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

أبناء شمال سيناء يناقشون مطالبهم بالدستور

أبناء شمال سيناء يناقشون مطالبهم بالدستور

الحياة السياسية

مسعد أبوفجر عضو لجنة الخمسين

بحضور أبو فجر..

أبناء شمال سيناء يناقشون مطالبهم بالدستور

مصر العربية – متابعات 21 سبتمبر 2013 19:54

نظمت محافظة شمال سيناء اجتماعا تمهيديا لممثلى الأحزاب والقوى والتيارات السياسية والثورية ومنظمات المجتمع المدنى للوقوف على مطالب أبناء المحافظة ومقترحاتهم من الدستور الجديد .

 

عقد الاجتماع برئاسة اللواء سامح عيسى سكرتير عام المحافظة ، وبحضور مسعد أبو فجر عضو لجنة الخمسين لاعداد الدستور وعضو لجنة الحريات وممثلى الأحزاب والقوى والتيارات السياسية والنقابات ومنظمات المجتمع المدني، إلى جانب ممثلي الأزهر والكنيسة وعدد من النشطاء ومشايخ القبائل .

 

في البداية أكد اللواء سامح عيسى سكرتير عام المحافظة أن هذا الاجتماع تمهيدى لاجتماع موسع غدا لتجميع مطالب أبناء المحافظة والاستماع الى آراء ومقترحات كافة الاتجاهات ومختلف مناطق المحافظة .

 

ومن جانبه أكد مسعد أبو فجر أنه جاء ليستمع الى أبناء سيناء ومقترحاتهم ومطالبهم من الدستور الجديد، مشيرا إلى حرص اللجنة على اعداد دستور يقوم على تحقيق التوازن بين سلطات الدولة بما يكفل تحقيق الأمن والاستقرار والتنمية فى كافة المناطق ، وأنه حريص على اقرار الحقوق ودعم الحريات لكافة فئات المجتمع المصرى ، والاهتمام بصفة خاصة بالفئات التى كانت مهمشة خلال العهود السابقة كأبناء سيناء والبدو والنوبة وغيرهم من الفئات الأخرى.              

 

وطالب المهندس عادل محسن رئيس اللجنة النقابية للعاملين بمحافظة شمال سيناء بدعم النقابات المهنية لدورها فى المجتمع .

وطالب مصطفى الحوص ممثل حركة القبائل بأن يتضمن الدستور الجديد توفير الرعاية اللازمة لأبناء سيناء نظرا لمعاناتهم السابقة ، وضمان حق الملكية وعدم التمييز أو التفرقة بينهم وبين أبناء المحافظات الأخرى .

وطالب أسامة الكاشف رئيس مجلس محلى سابق بتوصيل مطالب أبناء سيناء الى اللجنة وعرض مشاكلهم مع دعم التعاونيات فى مختلف مناطق الجمهورية وخاصة سيناء .

وأشاد خالد عرفات أمين حزب الكرامة باختيار أحد أبناء سيناء فى لجنة اعداد الدستور لأول مرة وطالب بتأكيد حق المواطنة لأبناء سيناء وتمتعهم بكافة الحقوق والامتيازات المقررة للجميع ، وأن يتم وضع حدود الدولة الثابتة فى الدستور حتى لا يتلاعب بها أحد مع وضع مادة لمحاسبة الرئيس والوزراء وباقى المسئولين ومحاكمتهم اذا أخطأوا ، ووضع آلية لتحقيق الضبط الاجتماعى والقضاء العرفى .

ومن جانبه طالب المهندس عبد الله الحجاوى رئيس الجمعية الأهلية لحماية البيئة بضرورة تفعيل برامج البيئة فى الدستور الجديد واحترام الملكية الخاصة ودعمها ، وكذا عدم التمييز الجغرافى ، وعودة برامج تشغيل الشباب وضمان فرص التعيين للخريجين لمنع المشاكل الناتجة عن البطالة ودعم وتشجيع منظمات المجتمع المدنى وأن تكون موارد الدولة حق لجميع الأحزاب والتيارات .

 

وأكد الشيخ سليم دهمش أحد مشايخ القبائل على تأييد القوات المسلحة فيما تقوم به على ارض سيناء وما تتخذه من خطوات على خارطة المستقبل والعمل على تحقيقها وطالب بضمان حقوق المرأة والطفل والشباب ، وعدم التهميش وعودة الدوائر الانتخابية الى ما كانت عليه من قبل ، وتفعيل دور المشايخ فى سيناء .

وطالب رمضان برهوم أحد مشايخ رفح بتثبيت وضع الحدود الدولية ومراعاة مصالح سكان المناطق الحدودية ودعم التعاونيات .

وأعلن مسعد عروج أحد مشايخ العريش أننا فى حاجة الى دستور جديد لتعميق العدالة الاجتماعية واستغلال جميع الموارد والمواد الخام وتوزيع الناتج المحلى على جميع المناطق بعدالة .

وطالب محمد اسماعيل رئيس حزب الاصلاح والنضة بشمال سيناء بدعم مواد الحريات فى الدستور الجديد باعتبارها من أهم مطالب الثورة ، واعادة كوتة المرأة بنسبة محددة ، وأن تكون الانتخابات البرلمانية بنظام القوائم والفردى والغاء نسبة العمال والفلاحين والغاء الأحكام العسكرية للمدنيين .

وطالب بلال سويلم أحد مشايخ وسط سيناء بمنع تهميش أبناء المناطق الحدودية فى سيناء ، وأن يجد كل مواطن نفسه فى الدستور الجديد .

وطالبت سلوى الهرش احدى القيادات النسائية بالاهتمام بالنشء والشباب والمرأة والطفل وزيادة مستوى الرعاية بالأسرة السيناوية .

وطالب مصطفى العكاوى أحد القيادات السياسية بتفعيل القوانين والمشاركة المجتمعية لضمان التمثيل الحقيقى للمجتمع .

كما طالب مؤمن سمرى أحد القيادات السياسية بتفعيل القوانين الخاصة بتربية النشء والشباب والمرأة لدعم دورهم فى المجتمع .

 

وطالب الشيخ عبد الكريم الشريف شيخ عائلة الشريف بالعريش بتخصيص مادة فى الدستور لتنمية سيناء وتعميم التامين الصحى والاجتماعى الشامل على جميع أفراد الشعب المصرى .

وطالبت سوسن حجاب عضو مجلس الشعب الأسبق ورئيس مجلس ادارة جمعية حقوق المرأة السيناوية باقرار العدالة والمساواة بين الجميع ، وتطبيق المواطنة على أبناء سيناء مع تجريم الدعوة الى الانفال ، واتاحة المعلومات أمام الجميع وتمكين المجتمع المدنى .

وأكد سالم الغول رئيس ائتلاف الجمعيات الأهلية على حقوق العمال والفلاحين فى الدستور الجديد ، ووضع ضوابط لتعريف من هو المصرى .

وطالب أحمد سلام نقيب الاجتماعيين بالمحافظة بضرورة مشاركة النقابات ومنظمات المجتمع المدنى فى اعداد القوانين .

وطالب خالد الجندى ممثل الحزب العربى للعدل والمساواة بحق المواطن السيناوى وتمتعه بكافة حقوق المواطنة .

وأكد كمال الأهتم نائب رئيس حزب النور بشمال سيناء على المادة الثانية من الدستور الحالى وأن الحزب لا يعترض على الغاء المادة 219 بشرط تفسير مواد الشريعة وربط الحرية بالآداب العامة والقيم والعادات والتقاليد الغير مخالفة للشريعة الاسلامية .

والبت سناء جلبانة مقرر المجلس القومى للأمومة والطفولة بشمال سيناء بأن يكفل الدستور الجديد عدم اعطاء الفرصة لرئيس الجمهورية أو مجلسى الشعب والشورى بتقسيم البلاد مثلما حدث ، ودعم نظام التعليم المجتمعى والاهتمام بتعليم المرأة ومنع التسرب، وكذا احترام المواثيق والقوانين الدولية الخاصة بالمرأة والطفل .

 

وأكدت الدكتورة ايمان السراج مقررة المجلس القومى للمرأة بشمال سيناء على أن تكون هناك آلية لتنفيذ القانون وتجريم العنف ضد المرأة وحقوق الطفل والأسرة .

واقترح عبد العال أبو السعود من الاتحاد الاقليمى للجمعيات والمؤسسات الخاصة بشمال سيناء أن يتم اعداد دستور انتقالى لمدة 5 سنوات لحين استقرار الأوضاع فى البلاد ثم اعداد دستور دائم يتضمن تخطيطا مستقبليا لتنمية مصر لمدة 50 عاما .

كما اقترح المهندس عاطف عبيد وكيل وزارة الزراعة بالمحافظة بأن يكون موضوع التمليك بسيناء فى تشريع خاص لدعم المشروعات التنموية .

وطالبت سهام جبريل مدير عام الاعلام بسيناء بحرية تداول المعلومات وعدم حبس الصحفيين عن قضايا الرأى ، وكذا عدم محاكمتهم أمام محاكم عسكرية .

وأكد عبد الله بدوى رئيس مجلس ادارة الغرفة التجارية بشمال سيناء على دعم اقامة المشروعات الاقتصادية فى الدستور الجديد ، واعادة النظر فى نسبة العمال والفلاحين ، وكذا اعادة النظر فى مجلس الشورى .

ومن جانبه أكد الدكتور أمين عبد الواجد وكيل وزارة الأوقاف على المادة الثانية من الدستور الحالى ، وأن تظل كما هى فى الدستور الجديد .

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان