رئيس التحرير: عادل صبري 03:53 صباحاً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

أسوشيتد برس: حبس عادل صبري الحلقة الأحدث من مسلسل القمع الإعلامي

أسوشيتد برس: حبس عادل صبري الحلقة الأحدث من مسلسل القمع الإعلامي

صحافة أجنبية

عادل صبري رئيس تحرير مصر العربية

أسوشيتد برس: حبس عادل صبري الحلقة الأحدث من مسلسل القمع الإعلامي

وائل عبد الحميد 05 أبريل 2018 23:10

وصفت وكالة أسوشيتد برس  قرار النيابة المصرية باستمرار حبس عادل صبري رئيس تحرير موقع "مصر العربية" الإخباري 15 يوما على ذمة التحقيق بأنه يمثل الحلقة الأحدث من مسلسل "القمع الإعلامي" في الدولة العربية الأكثر تعدادا سكانيا.

 

 

ونقلت عن مصادر قضائية لم تسمها قولها: "عادل صبري متهم بالانتماء إلى جماعة الإخوان المسلمين المحظورة، ونشر أخبار كاذبة، وإدارة موقع بدون ترخيص".

 

وتابعت: "طلب المسؤولون عدم الكشف عن هويتهم لأنه ليس مصرحا لهم الحديث إلى الإعلام".

 

ولفتت الوكالة الإخبارية إلى إغلاق مقر موقع مصر العربية في ساعة متأخرة الثلاثاء، بعد يوم واحد من فوز الرئيس السيسي بولاية رئاسية ثانية بـ 97 % من الأصوات بعد انتخابات لم يواجه فيها منافسا حقيقيا، ويصفها المنتقدون بأنها افتقدت المعايير الديمقراطية، وفقا لأسوشيتد برس.

 

وطالبت "لجنة حماية الصحفيين"-  التي يقع مقرها في الولايات المتحدة-  السلطات المصرية بإطلاق  سراح عادل صبري.

 

وأدانت "لجنة حماية الصحفيين" في تقرير على موقعها الإلكتروني مساء الأربعاء ما وصفته بـ "الإجراءات الانتقامية" التي اتخذتها السلطات المصرية ضد موقع "مصر العربية" الإخباري جراء تغطيته لانتخابات الرئاسة".

 

ونقلت عن شريف منصور منسق برنامج الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بلجنة حماية الصحفيين قوله: "بعد تهديد الصحافة قبيل الانتخابات، تتنافس العديد من جهات السلطات المصرية الآن حول من يستطيع فرض رقابة أكثر صرامة في أعقاب إعادة انتخاب الرئيس السيسي".

 

وتابع منصور : "ندعو الحكومة المصرية إلى تخفيف هذا القمع الذي لا هوادة فيه، وترك المجال لوسائل الإعلام الإخبارية لتأدية وظيفتها في محاسبة القابضين على زمام السلطة.

 

"المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام" قرر في الأول من أبريل تغريم موقع مصر العربية 50 ألف جنيه جراء ترجمة تقرير أوردته صحيفة نيويورك تايمز يدعي وجود مخالفات في انتخابات الرئاسة.

 

وقالت صحيفة "الجارديان" البريطانية إن الشرطة المصرية أغلقت موقع "مصر العربية"  وألقت القبض على رئيس تحريره "عادل صبري"، ضمن جزء من حملة قمع واسعة على وسائل الإعلام بعد الانتخابات الرئاسية التي جرت الشهر الماضي، مشيرة إلى أن تلك الحملة لن تكون الأخيرة وتشير لتضاؤل حرية الإعلام في مصر.

 

كما أعلنت الأمم المتحدة، عن قلقها إزاء ما وصفته بـ"الأفق السياسي الضيق في مصر"، وذلك بعد ساعات من احتجاز عادل صبري.

 

وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفان دوجريك، إن "الأمين العام (أنطونيو جوتيريش) أعرب من قبل عن قلقه إزاء الأفق السياسي الضيق في مصر، وهذا ما نقوله اليوم أيضًا".

 

رابط تقرير أسوشيتد برس.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان