رئيس التحرير: عادل صبري 07:14 مساءً | الأحد 16 ديسمبر 2018 م | 07 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

بعد المطالبة بإسقاط عضويته.. مرتضى منصور "مؤدب جدا" تحت القبة

بعد المطالبة بإسقاط عضويته.. مرتضى منصور مؤدب جدا تحت القبة

البرلمــــان

مرتضى منصور - صورة أرشيفية

أكد عدم مهاجمته للسيسي

بعد المطالبة بإسقاط عضويته.. مرتضى منصور "مؤدب جدا" تحت القبة

أحمد الجيار ومحمود عبد القادر 09 مارس 2016 14:43

قال النائب مرتضى منصور، رئيس نادى الزمالك، وعضو مجلس النواب، إن دعمه لوكيل المجلس سليمان وهدان، في انتخابات الوكالة، وراء سعي النائب علاء عبد المنعم، لإٍسقاط عضويته من البرلمان، إضافة إلى موقف شخصي خاص بأسرته، مشيرا إلى أن الأمر كله معركة شخصية، وغير برلمانية على الإطلاق.


جاء ذلك أثناء تواجد منصور، بمقر البرلمان، اليوم الأربعاء، حيث حضر لدعوة الصحفيين والمحررين البرلمانين، لعقد مؤتمر صحفي، للرد على النائب علاء عبد المنعم، رافضًا عقد المؤتمر داخل أروقه البرلمان، حتى لا يتصور الأمر أنه معركة برلمانية وهى في الأساس شخصية.

 

ورفض المحررون البرلمانيون، طلب منصور لعقد مؤتمر في الخارج، الأمر الذي رد عليه النائب بإعطاء فرصه لهم للتفكير، فيما دار نقاش بين النائب والمحررين، حيث أكد على أنه "لن يتجرجر لأي معارك شخصية في البرلمان"، والأمر القائم بينه وبين علاء عبد المنعم بسبب الدعم لوهدان، وأمر شخصي خارج المجلس.

 

وكشف منصور، عن تقدمه منذ أكثر من إسبوع بمذكرة سرية لرئيس المجلس، رفض الإفصاح عنها، حفاظا على سرية التحقيقات، بشأن المعركة الشخصية القائمة بينه وبين علاء عبد المنعم،  إلا أن الأخير خرج على وسائل الإعلام بمذكرته يطالب بإسقاط عضوية منصور، قائلا: "عبد المنعم يسعى نحو التشهير بي بعد أن طلبت التحقيق في وقائع شخصية تخص أسرته، وأنا أرفض هذا بشكل كامل".

 

  وتابع: "تلقيت اتصالات من اللواء سامح سيف اليزل واللواء سعد الجمال،  وعدد من نواب دعم مصر يعلنون تبرؤهم من مذكرة النائب علاء عبد المنعم، وقالوا هذا أمر شخصي وليس لنا أي علاقة بالأمر من قريب أو من بعيد"، مشيرا إلى أنه تلقى اتصال آخر من الدكتور علي عبد العال، رئيس المجلس للاطمئنان على صحته بعد أن تغيب عن  الحضور لأربعة أيام متتالية.

 

وواصل حديثه: "الجميع تبرأ منه والأعضاء غير موافقين إطلاقا على ما قام به عبد المنعم.. ولن يستطيع جمع أي توقيعات لإسقاط عضويتي"، مشيرا إلى أنه يأسف لقيام البعض بتحول الأمور الشخصية لمعارك برلمانية.

 

وأكد منصور، على أن مذكرة علاء عبد العال لإسقاط عضويته تم وضعها في الدرج، ولم تحل لأي لجنة للتحقيق، مؤكدا  على تواصله الدائم واحترامه للصحفيين البرلمانيين، وعموم الصحفيين بصفة عامة، قائلا: "أتواصل مع نقيب الصحفيين بشكل مستمر.. واحترمه واحترم جميع الصحفيين..والنقيب بيقولي صورك بتنزل أكتر مني في الصحف".

 

وامتد النقاش لما تضمنته مذكرة علاء عبد المنعم، بشأن الإعلامي عمرو أديب، والمدير الفني للزمالك السابق، أحمد حسام ميدو، حيث أكد منصور أنه لا يوجد ما يمنعه من انتقاد أي شخص وهذه حرية شخصية، وأمر سيئ في أن يعتمد عليه عبد المنعم، في محاولته لإسقاط عضويته، مشيرا إلى أنه متواجد فى المجلس من أجل مصالح دائرته، والقيام بدوره التشريعي والرقابي.

 

وأعلن منصور عن تراجع مجلس إدارة نادى الزمالك، فى قراراه بشأن منع دخول الصحفيين النادى، وأيضا  العضوية المستثناه للصحفيين،قائلا: "العضوية هترجع تاني في الجمعية العمومية القادمة وهعمل عضوية شرفية للنواب.. وموظفين البرلمان هتكون عضويتهم بـ63 ألف جنية والصحفيين هيكونوا بـ20 ألف يدفع منهم 5 مقدم والباقى بالتقسيط..نادي الزمالك هو نادي أوربي من جميع النواحي والخدمات".

 

وعن أول استجواب سيتقدم به فى المجلس قال منصور:" سيكون لوزير العدل..بسبب القضية 250 أمن الدولة لفتح التحقيق الشامل بها"، مشيرا إلى أن توفيق عكاشة، المسقط عضويته، يسعى لعقد مصالحة مع الدولة بعدما حدث من جانبه، قائلا: "عكاشة اتحسد في دماغه وبقه.. وكان بيطلع كلام مش فهمه.. وهو انتحر بشكل كامل سياسيا.. والآن يريد مصالحة الجميع بعد `سقاط عضويته".

 

واختتم منصور حديثه، بالتأكيد على أنه لم يهاجم الرئيس السيسي إطلاقا، ولكنه ينتقد أداء ليس أكثر، والرئيس يقدر ذلك، مشيرا إلى أنه لم يلتق بالسيسي إطلاقا عقب تولية الرئاسة، ولم يستقو به كما يقول الإعلامي عمرو أديب، مطالبا الرئيس بتغيير الحكومة الحالية لأنها ليست على المستوى المطلوب.

 

اقرأ أيضًا:

فيديو..مرتضى منصور يرد على مطالب طرده من البرلمان

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان