رئيس التحرير: عادل صبري 02:50 مساءً | الأحد 21 أكتوبر 2018 م | 10 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

ذوو اﻹعاقة لنوابهم: لا تهدروا حقوقنا

ذوو اﻹعاقة لنوابهم: لا تهدروا حقوقنا

البرلمــــان

هبة هجرس أحد نواب ذوي اﻹعاقة بالبرلمان المصري

ذوو اﻹعاقة لنوابهم: لا تهدروا حقوقنا

هادير أشرف 21 يناير 2016 14:48

نواب لذوي الإعاقة حُلماً استمر لسنوات حتى تحقق على أرض الواقع، بعد أن أقر الدستوري المصري الجديد كوته خاصة بهم تتمثل في 8 نواب من ذوي اﻹعاقة.

 

"مصر العربية" تحدثت مع عدد من ذوي اﻹعاقة، لمعرفة مطالبهم من نوابهم مع بداية عمل البرلمان.


في البداية طالب اﻹعلامي سامح فهمي "إعاقة حركية"، نواب اﻹعاقة بالمطالبة بالحقوق المشروعة لهم وتفعيلها جنبًا إلى جنب مع الإتفاقية الدولية للأشخاص ذوي الإعاقة الموقعة عليها مصر سنة .2008


ووجه فهمى كلمة للنواب الذين يمثلونهم قائلاً: أنتم منا ونحن منكم وتفعيل ما ذكرته أمانه في أعناقكم"، مضيفاً: “ صحيح أن اختياركم كنواب غير مرغوب لدي المعظم لكن أنتم النواب عنا بأمر واقع، فأرجو مراجعة انفسكم قبل أي قرار أو قانون يُتخذ ويتسبب في إهدار حقوقنا لأنها مسئوليتكم أمام الله قبل ان تكون امامنا".


ومن جانبه قال رامز عباس اﻷصم الناطق، والمتحدث الإعلامي لفريق "إشارتك " للصم وضعاف السمع أنه يطالب نواب البرلمان في التعاطي مع الأحداث، مضيفاً: “ أتمنى من نوابنا إحترامنا اولا بدلا من تلك الكراهية التي يبادلوننا أياها ظنا منهم أننا لا نستحق نوابا معبرون عنا وتابع منذ نجاحهم أهملوننا”.

 

وتابع عباس: "حتى اﻵن لم يهتم النواب ذوي اﻹعاقة بالترجمة النصية أو المكتوبة أو ملف التوظيف"، متسائلاً: “ هل نجحتم لتتربحوا من وراء الآمنا؟"، مشيراً إلى أنه يرفض سوء تعامل النواب واستعلائهم على ذوي اﻹعاقة.

 

وقال أسامة حجاج مؤسس حملة حقوق مرضى ضمور العضلات: “ نحن كمرضي ضمور العضلات نطلب من مجلس النواب أن يتم تشريع قانون يلزم الدوله إنشاء مستشفى خاصة بنا، وإدراجنا ضمن ذوي الإعاقه، كما نطالب برفع نسبة 5% إذ أن نسبة المعاقين فى مصر تتجاوز 12 مليون، ولا بد أن تكون هناك نسبه وتناسب".

 

كما طالب حجاج نواب اﻹعاقة بـ" وضع تشريع قانوني للأبحاث الخاصة بمرض ضمور العضلات، وكذلك تعديل قوانين المتقدمين للحصول علي سيارات ذوي اﻹعاقة".

 

فيما قال السيد على مؤسس رابطة معاقي المنوفية لنواب اﻹعاقة بالبرلمان المصري: “ اهتمو بقانون ذوي اﻹعاقة الذي يشوبه العوار والتفرقة والعنصرية"، كما طالبهم بـ"الغاء الماده 32 التي تفرق بين معاق الشرطة والجيش وبين المعاق المدني".

 

ووجه لهم كلمة قائلاً: “اتقو الله فيما بين أيديكم من قوانين وراعوا الأجيال القادمة في الحفاظ علي ما تبقي من ثروات، وقوموا بتنقيتها من الشوائب".

 

وطالبت إسراء عماد طالبة بكلية حقوق إنجليزى جامعة عين شمس من ذوى الإعاقة السمعية النواب من ذوي اﻹعاقة، بوقف الخلافات فيما بينهم والسعى للعمل الحقيقى والمساهمة فى وضع حد للمشكلات التى تواجه الوطن ، وخاصة مشاكل الاشخاص ذوى الإعاقة ، والتركيز على وضع قوانين تطابق الاتفاقية الدولية للاشخاص ذوى الاعاقة والموافقة على إنشاء لجنة خاصة للاشخاص ذوى الإعاقة والتى اعلنت عنها النائبة الدكتورة هبة هجرس لكى يتم الاعتراف بهم كمواطنين فى الدولة لهم حقوق وواجبات.


اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان