رئيس التحرير: عادل صبري 04:04 مساءً | الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م | 12 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بالصور| إقبال كثيف على لجان الشيخ زويد بشمال سيناء

بالصور| إقبال كثيف على لجان الشيخ زويد بشمال سيناء

البرلمــــان

إقبال كثيف على لجان الشيخ زويد بشمال سيناء

بالصور| إقبال كثيف على لجان الشيخ زويد بشمال سيناء

إياد الشريف 22 نوفمبر 2015 13:42

أكدت مصادر قبلية وشهود عيان أن لجان مدينة الشيخ زويد بشمال سيناء تشهد إقبالًا كثيفا، على عكس التوقعات بتراجع الإقبال على لجان منطقة الحدود.

 

وقال محمد بكر نصايره، إن لجان الشيخ زويد وخاصة لجنة الكوثر الابتدائية تشهد إقبالًا واسعًا، بعد حشد الناخبين للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات.

وأشار سعيد حمادين، إلى أن أهالي الشيخ زويد خرجوا للمشاركة بالانتخابات ليتحدوا الإرهاب في عقر داره، أملا في تغيير واقع المدينة التي تشهد عمليات عسكرية منذ عامين متواصلين.

وأضاف أن سيارات تابعة للمرشح إبراهيم أبو شعيرة تقوم بنقل المرشحين المقيمين بمدينة العريش إلى مدينة الشيخ زويد للإدلاء بأصواتهم، بالمجان مع توزيع وجبات مجانية لكل ناخب.

 

 
ويتنافس 4 مرشحين بينهم سيدة واحدة على مقعد واحد بالدائرة الثالثة التي تضم قسمي الشيخ زويد ورفح بمنطقة شرق العريش.

وبدأت عملية الاقتراع في التاسعة من صباح اليوم الأحد، وتستمر حتى مساء غد الاثنين في المرحلة الثانية للانتخابات البرلمانية 2015، والتي تجرى في 13 محافظة وهي: "القاهرة، القليوبية، الدقهلية، المنوفية، الغربية، كفرالشيخ، الشرقية، دمياط، بورسعيد، الإسماعيلية، السويس، شمال سيناء، جنوب سيناء".

 

وتعد البرلمانية" target="_blank">الانتخابات البرلمانية ثالث الاستحقاقات التي نصت عليها "خارطة الطريق"، المعلن عنها في 8 يوليو 2013، عقب عزل الرئيس السابق محمد مرسي، وتضمنت أيضًا إعداد دستور جديد في يناير 2014، وانتخابات رئاسية تمت في يونيو 2014.

 

ويبلغ عدد مقاعد مجلس النواب 568 مقعدًا، 448 يتم انتخابهم بالنظام الفردي، (226 مرحلة أولى، و222 مرحلة ثانية)، و120 مقعدًا من قوائم الأحزاب المغلقة في أنحاء الجمهورية على مرحلتين (60/60)، إضافة إلى عدد من المقاعد لا يزيد عن نسبة 5% (من إجمالي مقاعد المجلس) يعينهم رئيس الجمهورية، وفاز 273 مرشحًا في المرحلة الأولى من البرلمانية" target="_blank">الانتخابات البرلمانية.

 

وأقر الدستور الجديد، نظام "الغرفة البرلمانية الواحدة"، وتمت تسميتها بـ"مجلس النواب"، وأُلغيت الغرفة الثانية التي كان يشملها الدستور السابق، وهي ما كانت تُعرف بـ"مجلس الشورى".

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان