رئيس التحرير: عادل صبري 07:16 صباحاً | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 م | 12 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

برلمان 2015 بالمحافظات| مخالفات بالجملة.. ومحاولات الحشد لم تفلح

برلمان 2015 بالمحافظات| مخالفات بالجملة.. ومحاولات الحشد لم تفلح

البرلمــــان

جانب من الانتخابات

برلمان 2015 بالمحافظات| مخالفات بالجملة.. ومحاولات الحشد لم تفلح

19 أكتوبر 2015 19:50

مع إغلاق باب التصويت في المرحلة الأولى من البرلمانية" target="_blank">الانتخابات البرلمانية، مساء الاثنين، بدا أن ضعف الإقبال رغم كثرة المخالفات والتجاوزات، أبرز ما يميز عمليات التصويت التي جرت في 14 محافظة.

 

ولم تأتِ جميع المحاولات للحشد بالنتيجة المتوقعة، وظل الإقبال ضعيفًا على اللجان الانتخابية على مدار اليوم الثاني للاقتراع، إلا أنه زاد قليلاً مع اقتراب غلق أبواب اللجان في التاسعة من مساء اليوم.

 

وشهدت الفترة المسائية، في محافظة الأقصر، إقبالا متوسطًا من قبل الناخبين، في اليوم الثاني من المرحلة الأولى للانتخابات البرلمانية.

 

وتوافد العشرات على اللجان المتواجدة بمنطقتي النجع الطويل بالكرنك وعدد من اللجان بمنطقة العشي، التابعتين لمركز الزينية بمحافظة الأقصر.

 

وجابت عدة سيارات أجرة "ميكروباص"، بمحافظة الإسكندرية، وتحمل تلك السيارات لافتات ودعاية انتخابية، تحشد ناخبين لمرشحين فرديين هما عمر الغنيمي وأحمد المرشدي، وكذلك قائمة "في حب مصر".

 

ومن جانبها رصدت مؤسسة "القادة" تكدس المواطنين في الشوارع بسبب استخدام المرشحين لسيارات الأجرة لحشد المواطنين للتصويت لصالحهم، في بعض المناطق بينها شرق الإسكندرية.

 

وأوضحت المؤسسة أنه تم القبض على 3 من أعضاء حزب النور، أثناء توزيعهم دعاية انتخابية أمام لجان انتخابية بدائرة المنتزه.

 

 

فيما شهدت مدرسة العطارين الابتدائية وتحديدًا في لجنة رقم 1 ترك القاضي للجنة، كما شهدت لجنة بورسعيد التجريبية بمنطقة الشاطبي مشاجرة بين أحد الناخبين ومؤيد لمرشح حاول توجيهه للتصويت لصالح مرشحه.

 

 

ورصدت "مصر العربية" ملصقات قائمة "في حب مصر" الناخبين في دائرة رمل، على سيارات أجرة بدائرة الرمل، وبدأت في نقل المواطنين للجان، كذلك تكرر الأمر لصالح المرشح "عمر الغنيمي" بالدائرة نفسها.

 

وشهدت اللجان بالمحافظة إقبالًا ضعيفًا، منذ الساعة الأولى لفتح أبواب اللجان الانتخابية، منذ أمس الأحد.

 

سادت حالة من الاستياء بين المواطنين الذين تكدسوا أمام لجنة الوفاء الإعدادية بدائرة الوراق محافظة الجيزة، للإدلاء بأصواتهم في البرلمانية" target="_blank">الانتخابات البرلمانية، بسبب تأخر القضاة أكثر من ساعة خلال فترة الراحة المقررة لهم، مماد أدى إلى مشادات كلامية بين قوات الجيش والمواطنين.

 

واقتحم مجموعة من الأهالي المدرسة، بعد تأخر فتح اللجان، إلا أن قوات الجيش منعتهم وأغلقت البوابة للسيطرة على الموقف.

 

ووقعت مشاجرة بين أنصار مرشحين اثنين بقرية باها التابعة لدائرة بني سويف والتي تضم البندر والمركز وهما الدكتور أبو الخير عبد السميع مرشح حزب الوفد على المقعد الفردي والمرشح طه عبد الواحد مرشح مستقل علي حشد الناخبين للتصويت.

 

ووقعت مشادات بين الجانبين وكادت أن تحدث معركة لولا تدخل بعض أفراد الأمن المكلفين بتأمين اللجان .

 

وجابت سيارات تابعة لمديرية الشباب والرياضة ترفع أعلام مصر شوارع الإسكندرية اليوم لحث المواطنين على المشاركة في البرلمانية" target="_blank">الانتخابات البرلمانية، بمكبرات صوت تبث أغنية "تسلم الأيادي" .

 

ورصدت غرفة عمليات الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، مخالفات شابت العملية الانتخابية في اليوم الثاني من البرلمانية" target="_blank">الانتخابات البرلمانية.

 

 

وبحسب تقرير الغرفة، فقد شهدت مدرسة الحمدات الإعدادية ببندر قنا، ممارسة مندوب مرشح قائمة تيار الاستقلال رفاعي عبد الواهب ومندوب مرشح حزب النور محمود معتوق توجيها للناخبين أمام اللجان، وكذلك محمد سعيد مرشح حزب حماة وطن وسعد إبراهيم، مرشح حزب مصر بلدي، وعبد الناصر، مستقل.

 

 

كما رصدت الغرفة مخالفات ببندر أسيوط، حيث حملت 10 أتوبيسات ناخبين للإدلاء بأصواتهم لصالح المرشح محمد الصحفي أمام مدارس الخياط ومدرسة النور والأمل ومدرسة عبد الله النديم، وقام المرشح نفسه بتوزيع أموال و"أقراص ترامادول" على بعض الناخبين.

 

 

أما لجنة 5 في المعهد الأزهري بالميدوب بمحافظة أسيوط، فرصدت الغرفة صناديقها مفتوحة دون غطاء، وتوجيه موظف إداري داخل اللجنة للناخبين من أجل التصويت لرمز السكة الحديد (المرشح تادرس قلدس)، وهي الواقعة التي امتنع القضاة عن إثباتها، بحسب التقرير.

 

 

وشهد مجمع مدارس العمرانية قيام مندوبي المرشح أحمد حبيب بتوجيه الناخبين، فيما رصدت الغرفة أيضا توزيع مندوبي المرشحة أسماء حكيم لأموال على ناخبين من أجل التصويت لصالحها.

 

 

كما رصدت غرفة المصري الديمقراطي وجود "ورقة دوارة" في مدرسة أحمد زويل لصالح المرشحين أحمد حبيب ووليد زكريا.

 

 

أما في محافظة البحيرة، فقد تأخر فتح 19 لجنة انتخابية حتى التاسعة والنصف من صباح اليوم، بسبب عدم حضور القضاة.

 

 

وبحسب تقرير الغرفة، فقد شهدت قرية أولاد عمرو في بندر المنيا قيام محمد سعيد (مرشح حزب حماة الوطن) بتحويل 100 جنيه عن طريق خطوط الهاتف المحمول لكل ناخب يصوت لصحاله بالقرية.

 

 

أما دائرة البدرشين بالجيزة، فشهدت توزيع رشاوي على الناخبين لصالح المرشحين: فرح فتحي فرج، ومكرم غريب

 

 

كما شهدت محافظة قنا في قرية الخوالد بمركز أبو تشط، قيام المرشح نور مسلم (مستقل - رمز الحصان) بتوزيع مبلغ 200 جنيه على بعض الناخبين.

 

 

وشهدت مدرسة الخياط ومدرسة عبد الله نديم بمحافظة أسيوط قيام المرشح مصطفى أبو بكر، بتوزيع أموال على الناخبين، تراوحت بين 100 إلى 1000 جنيه.

 

وفي محافظة الجيزة، أوضح أحد الشباب بحي الوراق أن عددًا من أنصار بعض المرشحين استوقفوه، اليوم الاثنين، واستعلموا عن لجنته الانتخابية، من خلال رقمه القومي، مشيرًا إلى أنهم أعطوه ورقة بها بعض الأرقام لاختيارها أثناء عملية الاقتراع داخل اللجنة الانتخابية المدرج بها اسمه.

 

وقال لـ "مصر العربية" إن أنصار عدد من المرشحين قاموا بتوجيهه لانتخاب أرقام ( 6 و10 و24و36 )، ووعدوه بالوقوف معه في مشكلة، قائلين له: "انتخبهم وهنديك اللي انت عايزه".

 

وذكر تقرير للجمعية المصرية للنهوض بالمشاركة المجتمعية، أنها رصدت شراء أصوات الناخبين في 3 محافظات وهي الإسكندرية والجيزة والفيوم.

 

وكشف تقرير الجمعية استخدام بعض المرشحين للمواد المخدرة كرشاوي انتخابية في بعض دوائر الفيوم، إضافة إلى عمليات النقل الجماعي للناخبين في 4 محافظات، هي المنيا والبحيرة والجيزة والوادي الجديد.

 

وأوضحت الجمعية في بيانها اليوم أن أنصار اثنين من المرشحين المستقلين بالإسكندرية في دائرة محرم بك عرضوا على الناخبين  200 جنيه لشراء أصواتهم الانتخابية .

 

كما رصد مراقبون تابعون للجمعية بدائرة كرداسة في الجيزة أنصار اثنين من المرشحين بشراء أصوات الناخبين مقابل 200 جنيه للصوت الواحد، وهو ما تكرر وفقا لتقرير الجمعية بدائرة الدقي والعجوزة من قبل أنصار بعض المرشحين .

 

وشهد عدد من اللجان الانتخابية بمراكز نجع حمادي وقوص ومركز قنا ودشنا، مساء اليوم الاثنين، تزايدًا ملحوظًا من قبل الناخبين خاصة داخل لجان السيدات قبل دقائق من إغلاق صناديق الاقتراع، بعد يوم ساده الهدوء والإقبال الضعيف من قبل الناخبين  .

 

ودفعت مديرية التربية والتعليم، ومجالس المدن، بمراكز المحافظة بسيارات لنقل الناخبين بالمجان للمشاركة في التصويت لاختيار أعضاء مجلس النواب .

 

ودشن عدد من المرشحين والمندوبين، حملة لطرق أبواب المواطنين وحثهم على المشاركة، واستخدم بعض المرشحين سيارات لنقلهم الى اللجان، وكذلك تخويف البعض منهم بفرض الغرامة 500 جنيه لكل من يتخلف عن عملية التصويت .

 

وأكد مندوب أحد المرشحين بدائرة الوراق التابعة لمحافظة الجيزة، إن هناك مبالغ مالية تُدفع للمواطنين مقابل الصوت الانتخابي، مشيرًا إلى بدء الصمت الانتخابي منذ الجمعة الماضية قبل بدء الاقتراع بيوم .

 

شهدت اللجان الانتخابية في محافظة سوهاج، إقبالًا ضعيفًا مع بدء عملية التصويت في اليوم الثاني لانتخابات مجلس النواب، وسط تأخر لفتح صناديق الاقتراع.


وزّرعت قوات الأمن، عددا من المنشورات والبوسترات، التي تحث المواطنين على الإدلاء بأصواتهم، والمشاركة في الاستحقاق الثالث لخارطة طريق مصر.


أكد المستشار عمر مروان، المتحدث باسم اللجنة العليا للانتخابات، أنه لا توجد نية لمد التصويت ليوم ثالث في البرلمانية" target="_blank">الانتخابات البرلمانية الت تجرى حاليا .


وقال إن التصويت انتظم في جميع اللجان عدا 86 لجنة فرعية ولكن بعد ذلك بدأ العمل فيها بانتظام.


وتجرى البرلمانية" target="_blank">الانتخابات البرلمانية على مرحلتين بين 17 أكتوبر و2 ديسمبر لشغل 596 مقعدًا، وسيجرى انتخاب 448 نائبًا وفق النظام الفردي و120 نائبًا وفق نظام القوائم، فيما سيختار الرئيس عبدالفتاح السيسي 28 نائبًا.


وانطلقت المرحلة الأولى من انتخابات مجلس النواب يومي 17 و18 أكتوبر، خارج البلاد، و18 و19 من الشهر نفسه داخلها، وتجري الإعادة في 26 و27 من أكتوبر خارج البلاد أما داخلها فستجرى في 27 و28 من الشهر ذاته. 
 

وتجرى المرحلة الثانية من الانتخابات في 13 محافظة من ضمنها محافظة القاهرة ومدن القناة وسيناء في 21 و22 نوفمبر2015 وداخل الجمهورية 22 و23 نوفمبر 2015.

 

وستقام جولة الإعادة في المرحلة الثانية في 30 نوفمبر و1 ديسمبر وفي الداخل 1 و2 ديسمبر، وينتظر أن ينعقد البرلمان بنهاية العام. 


والبرلمانية" target="_blank">الانتخابات البرلمانية هي ثالث الاستحقاقات التي نصت عليها "خارطة طريق مصر"، والتي تم إعلانها في 8 يوليو 2013، عقب عزل الرئيس السابق محمد مرسي، في 3 يوليو من العام ذاته، وتضمنت أيضًا إعداد دستور جديد للبلاد، وانتخابات رئاسية.

 

 

 


شاهد الفديوهات:

 

اقرأ أيضًا:


ولم تأتِ جميع المحاولات للحشد بالنتيجة المتوقعة، وظل الإقبال ضعيفًا على اللجان الانتخابية على مدار اليوم الثاني للاقتراع، إلا أنه زاد قليلاً مع اقتراب غلق أبواب اللجان في التاسعة من مساء اليوم.

 

وشهدت الفترة المسائية، في محافظة الأقصر، إقبالا متوسطًا من قبل الناخبين، في اليوم الثاني من المرحلة الأولى للانتخابات البرلمانية.

 

وتوافد العشرات على اللجان المتواجدة بمنطقتي النجع الطويل بالكرنك وعدد من اللجان بمنطقة العشي، التابعتين لمركز الزينية بمحافظة الأقصر.

 

وجابت عدة سيارات أجرة "ميكروباص"، بمحافظة الإسكندرية، وتحمل تلك السيارات لافتات ودعاية انتخابية، تحشد ناخبين لمرشحين فرديين هما عمر الغنيمي وأحمد المرشدي، وكذلك قائمة "في حب مصر".

 

 

ومن جانبها رصدت مؤسسة "القادة" تكدس المواطنين في الشوارع بسبب استخدام المرشحين لسيارات الأجرة لحشد المواطنين للتصويت لصالحهم، في بعض المناطق بينها شرق الإسكندرية.

 

وأوضحت المؤسسة أنه تم القبض على 3 من أعضاء حزب النور، أثناء توزيعهم دعاية انتخابية أمام لجان انتخابية بدائرة المنتزه.

 

فيما شهدت مدرسة العطارين الابتدائية وتحديدًا في لجنة رقم 1 ترك القاضي للجنة، كما شهدت لجنة بورسعيد التجريبية بمنطقة الشاطبي مشاجرة بين أحد الناخبين ومؤيد لمرشح حاول توجيهه للتصويت لصالح مرشحه.

 

 

ورصدت "مصر العربية" ملصقات قائمة "في حب مصر" الناخبين في دائرة رمل، على سيارات أجرة بدائرة الرمل، وبدأت في نقل المواطنين للجان، كذلك تكرر الأمر لصالح المرشح "عمر الغنيمي" بالدائرة نفسها.

 

وشهدت اللجان بالمحافظة إقبالًا ضعيفًا، منذ الساعة الأولى لفتح أبواب اللجان الانتخابية، منذ أمس الأحد.

 

سادت حالة من الاستياء بين المواطنين الذين تكدسوا أمام لجنة الوفاء الإعدادية بدائرة الوراق محافظة الجيزة، للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات البرلمانية، بسبب تأخر القضاة أكثر من ساعة خلال فترة الراحة المقررة لهم، مماد أدى إلى مشادات كلامية بين قوات الجيش والمواطنين.

 

واقتحم مجموعة من الأهالي المدرسة، بعد تأخر فتح اللجان، إلا أن قوات الجيش منعتهم وأغلقت البوابة للسيطرة على الموقف.

 

ووقعت مشاجرة بين أنصار مرشحين اثنين بقرية باها التابعة لدائرة بني سويف والتي تضم البندر والمركز وهما الدكتور أبو الخير عبد السميع مرشح حزب الوفد على المقعد الفردي والمرشح طه عبد الواحد مرشح مستقل علي حشد الناخبين للتصويت.

 

ووقعت مشادات بين الجانبين وكادت أن تحدث معركة لولا تدخل بعض أفراد الأمن المكلفين بتأمين اللجان .


وجابت سيارات تابعة لمديرية الشباب والرياضة ترفع أعلام مصر شوارع الإسكندرية اليوم لحث المواطنين على المشاركة في الانتخابات البرلمانية، بمكبرات صوت تبث أغنية "تسلم الأيادي" .

 

ورصدت غرفة عمليات الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، مخالفات شابت العملية الانتخابية في اليوم الثاني من الانتخابات البرلمانية.

 

وبحسب تقرير الغرفة، فقد شهدت مدرسة الحمدات الإعدادية ببندر قنا، ممارسة مندوب مرشح قائمة تيار الاستقلال رفاعي عبد الواهب ومندوب مرشح حزب النور محمود معتوق توجيها للناخبين أمام اللجان، وكذلك محمد سعيد مرشح حزب حماة وطن وسعد إبراهيم، مرشح حزب مصر بلدي، وعبد الناصر، مستقل.

 

 

كما رصدت الغرفة مخالفات ببندر أسيوط، حيث حملت 10 أتوبيسات ناخبين للإدلاء بأصواتهم لصالح المرشح محمد الصحفي أمام مدارس الخياط ومدرسة النور والأمل ومدرسة عبد الله النديم، وقام المرشح نفسه بتوزيع أموال و"أقراص ترامادول" على بعض الناخبين.

 

أما لجنة 5 في المعهد الأزهري بالميدوب بمحافظة أسيوط، فرصدت الغرفة صناديقها مفتوحة دون غطاء، وتوجيه موظف إداري داخل اللجنة للناخبين من أجل التصويت لرمز السكة الحديد (المرشح تادرس قلدس)، وهي الواقعة التي امتنع القضاة عن إثباتها، بحسب التقرير.

 

وشهد مجمع مدارس العمرانية قيام مندوبي المرشح أحمد حبيب بتوجيه الناخبين، فيما رصدت الغرفة أيضا توزيع مندوبي المرشحة أسماء حكيم لأموال على ناخبين من أجل التصويت لصالحها.

 

كما رصدت غرفة المصري الديمقراطي وجود "ورقة دوارة" في مدرسة أحمد زويل لصالح المرشحين أحمد حبيب ووليد زكريا.

 

أما في محافظة البحيرة، فقد تأخر فتح 19 لجنة انتخابية حتى التاسعة والنصف من صباح اليوم، بسبب عدم حضور القضاة.

 

وبحسب تقرير الغرفة، فقد شهدت قرية أولاد عمرو في بندر المنيا قيام محمد سعيد (مرشح حزب حماة الوطن) بتحويل 100 جنيه عن طريق خطوط الهاتف المحمول لكل ناخب يصوت لصحاله بالقرية.

 

أما دائرة البدرشين بالجيزة، فشهدت توزيع رشاوي على الناخبين لصالح المرشحين: فرح فتحي فرج، ومكرم غريب

 

كما شهدت محافظة قنا في قرية الخوالد بمركز أبو تشط، قيام المرشح نور مسلم (مستقل - رمز الحصان) بتوزيع مبلغ 200 جنيه على بعض الناخبين.

 

 

وشهدت مدرسة الخياط ومدرسة عبد الله نديم بمحافظة أسيوط قيام المرشح مصطفى أبو بكر، بتوزيع أموال على الناخبين، تراوحت بين 100 إلى 1000 جنيه.

 

وأوضح أحد الشباب بحي الوراق التابع لمحافظة الجيزة أن عددًا من أنصار بعض المرشحين استوقفوه، اليوم الاثنين، واستعلموا عن لجنته الانتخابية، من خلال رقمه القومي، مشيرًا إلى أنهم أعطوه ورقة بها بعض الأرقام لاختيارها أثناء عملية الاقتراع داخل اللجنة الانتخابية المدرج بها اسمه.

 

 

وقال طلبة لـ "مصر العربية" إن أنصار عدد من المرشحين قاموا بتوجيهه لانتخاب أرقام ( 6 و10 و24و36 )، ووعدوه بالوقوف معه في مشكلة، قائلين له: "انتخبهم وهنديك اللي انت عايزه "

 

وذكر تقرير للجمعية المصرية للنهوض بالمشاركة المجتمعية، أنها رصدت شراء أصوات الناخبين في 3 محافظات وهي الإسكندرية والجيزة والفيوم.

 

وكشف تقرير الجمعية استخدام بعض المرشحين للمواد المخدرة كرشاوي انتخابية في بعض دوائر الفيوم، إضافة إلى عمليات النقل الجماعي للناخبين في 4 محافظات، هي المنيا والبحيرة والجيزة والوادي الجديد.

 

وأوضحت الجمعية في بيانها اليوم أن أنصار اثنين من المرشحين المستقلين بالإسكندرية في دائرة محرم بك عرضوا على الناخبين  200 جنيه لشراء أصواتهم الانتخابية .

 

كما رصد مراقبون تابعون للجمعية بدائرة كرداسة في الجيزة أنصار اثنين من المرشحين بشراء أصوات الناخبين مقابل 200 جنيه للصوت الواحد، وهو ما تكرر وفقا لتقرير الجمعية بدائرة الدقي والعجوزة من قبل أنصار بعض المرشحين .

 

وشهد عدد من اللجان الانتخابية بمراكز نجع حمادي وقوص ومركز قنا ودشنا، مساء اليوم الاثنين، تزايدًا ملحوظًا من قبل الناخبين خاصة داخل لجان السيدات قبل دقائق من إغلاق صناديق الاقتراع، بعد يوم ساده الهدوء والإقبال الضعيف من قبل الناخبين  .

 

ودفعت مديرية التربية والتعليم، ومجالس المدن، بمراكز المحافظة بسيارات لنقل الناخبين بالمجان للمشاركة في التصويت لاختيار أعضاء مجلس النواب .

 

ودشن عدد من المرشحين والمندوبين، حملة لطرق أبواب المواطنين وحثهم على المشاركة، واستخدم بعض المرشحين سيارات لنقلهم الى اللجان، وكذلك تخويف البعض منهم بفرض الغرامة 500 جنيه لكل من يتخلف عن عملية التصويت .

 

 

 

وأكد مندوب أحد المرشحين بدائرة الوراق التابعة لمحافظة الجيزة، إن هناك مبالغ مالية تُدفع للمواطنين مقابل الصوت الانتخابي، مشيرًا إلى بدء الصمت الانتخابي منذ الجمعة الماضية قبل بدء الاقتراع بيوم .

 

شهدت اللجان الانتخابية في محافظة سوهاج، إقبالًا ضعيفًا مع بدء عملية التصويت في اليوم الثاني لانتخابات مجلس النواب، وسط تأخر لفتح صناديق الاقتراع.

وزّرعت قوات الأمن، عددا من المنشورات والبوسترات، التي تحث المواطنين على الإدلاء بأصواتهم، والمشاركة في الاستحقاق الثالث لخارطة طريق مصر.

أكد المستشار عمر مروان، المتحدث باسم اللجنة العليا للانتخابات، أنه لا توجد نية لمد التصويت ليوم ثالث في الانتخابات البرلمانية الت تجرى حاليا .

وقال إن التصويت انتظم في جميع اللجان عدا 86 لجنة فرعية ولكن بعد ذلك بدأ العمل فيها بانتظام.


وانطلقت الجولة الأولى من انتخابات مجلس النواب الأحد الموافق 18 أكتوبر، شهدت إقبالًا محدودًا من جمهور الناخبين، في 14 محافظة.

وتشمل 14 محافظة هي الجيزة والفيوم وبني سويف والمنيا وأسيوط والوادي الجديد وسوهاج وقنا والأقصر وأسوان والبحر الأحمر والإسكندرية والبحيرة ومطروح.

وتجرى الانتخابات البرلمانية على مرحلتين بين 17 أكتوبر و2 ديسمبر لشغل 596 مقعدًا، وسيجرى انتخاب 448 نائبًا وفق النظام الفردي و120 نائبًا وفق نظام القوائم، فيما سيختار الرئيس عبدالفتاح السيسي 28 نائبًا.

وأجريت الانتخابات البرلمانية في الخارج في 17 و18 أكتوبر الجاري، فيما انطلقت داخليًا على مرحلتين بدءً من يومي 18 و19 أكتوبر الجاري.

 

وستجرى جولة الإعادة في 26 و27 من أكتوبر في الخارج، أما في الداخل فستجرى في 27 و28 من الشهر نفسه.

ومن المقرر أن تنطلق المرحلة الثانية من الانتخابات في 13 محافظة أبرزها، محافظة القاهرة ومدن القناة وسيناء في 21 و22 أكتوبر الجاري في الخارج، فيما تبدأ يومي 22 و23 من الشهر ذاته في الداخل.

 

وتتضمن المرحلة الثانية 13 محافظة وهي القاهرة والقليوبية والدقهلية والمنوفية والغربية وكفر الشيخ والشرقية ودمياط وبورسعيد والإسماعيلية والسويس وشمال سيناء وجنوب سيناء.

 

وستقام جولة الإعادة في المرحلة الثانية في 30 أكتوبر و1 نوفمبر في الخارج، وفي الداخل 1 و2 نوفمبر.

 

وبدأ الصمت الانتخابي بمحافظات المرحلة الأولى في انتخابات مجلس النواب لعام 2015، الجمعة الموافق 16 أكتوبر، فيما حذرت اللجنة العليا للانتخابات من خرق الصمت الانتخابي بأي شكل من أشكال الترويج والدعاية الانتخابية.

 

ومن جانبها، أعلنت وزارة الداخلية حالة لاستنفار القصوى بين قطاعاتها، ورفع درجات الاستعداد إلى الحالة "ج"، استعدادًا لتأمين لانتخابات مجلس النواب.

وقال مصدر أمني بالداخلية، في تصريحات أوردتها وكالة أنباء الشرق الأوسط، إن خطة التأمين سيشارك بها أكثر من 180 ألف من رجال الشرطة، بالتعاون مع قوات التأمين من الجيش.

 

والانتخابات البرلمانية هي ثالث الاستحقاقات التي نصت عليها "خارطة طريق مصر"، والتي تم إعلانها في 8 يوليو 2013، عقب عزل الرئيس السابق محمد مرسي، في 3 يوليو من العام ذاته، وتضمنت أيضا إعداد دستور جديد للبلاد في يناير الماضي، وانتخابات رئاسية في يونيو2013.

شاهد الفديوهات:

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان