رئيس التحرير: عادل صبري 07:56 مساءً | الأحد 16 ديسمبر 2018 م | 07 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالمخالفة.. مرشح يوزع "كراسات بصورته" على الطلاب بالمنيا

بالمخالفة.. مرشح يوزع كراسات بصورته على الطلاب بالمنيا

البرلمــــان

مرشح يوزع "كراسات بصورته" على الطلاب بالمنيا

ضمن حملته الانتخابية..

بالمخالفة.. مرشح يوزع "كراسات بصورته" على الطلاب بالمنيا

محمد كفافى 04 أكتوبر 2015 11:43

وزع أحد المرشحين لخوض الانتخابات البرلمانية المقبلة بدائرة بندر المنيا، آلاف الكشاكيل والكراسات المدرسية، التي تحمل صورته ورمزه الانتخابي، على أهالي دائرته؛ وهو ما يندرج ضمن تحذيرات اللجنة العليا للانتخابات من تقديم هدايا أو تبرعات أو مساعدات نقدية أو عينية، سواء أكان ذلك بصورة مباشرة أم غير مباشرة.

 

وكانت قد أعلنت اللجنة المشرفة على الانتخابات بالمنيا، أسماء المقبولين لخوض الانتخابات البرلمانية بالمحافظة، وبلغ إجمالي عدد من لهم حق الترشح من المتقدمين 252 مرشحًا.


وجاء عدد من لهم حق الترشح بدائرة مركز المنيا نحو 24 مرشحا، وفي دائرة بندر المنيا40 مرشحًا، و28 مرشحًا بابو قرقاص، و27 مرشحًا عن دائرة مطاى وبني مزار، و20 مرشحا بديرمواس، و29 مرشحًا بدائرة سمالوط، و42 مرشحًا بدائرة مغاغه والعدوة، و22 مرشحا بدائرة مركز ملوي، و20 مرشحا ببندر ملوي .

 

وبدأت الدعاية الانتخابية لمرشحي المحافظات المشاركة في المرحلة الأولى من الانتخابات البرلمانية، وعددها 14 محافظة، في التاسع والعشرين من سبتمبر الماضي على أن تستمر 17 يومًا، وأن تبدأ فترة الصمت الانتخابي في الـ 16 أكتوبر الجاري.
 

وأوضحت اللجنة العليا للانتخابات، أنه يجب الالتزام في الدعاية أثناء الانتخابات بأحكام الدستور، والقانون والقرارات التي تصدرها اللجنة العليا.

 

وحظرت اللجنة التعرض لحرمة الحياة الخاصة للمواطنين أو للمترشحين، وتهديد الوحدة الوطنية أو استخدام الشعارات الدينية أو الرموز التي تدعو للتمييز بين المواطنين بسبب الجنس أو اللغة أو العقيدة أو تحض على الكراهية، واستخدام العنف أو التهديد باستخدامه، واستخدام المباني والمنشآت ووسائل النقل المملوكة للدولة أو لشركات القطاع العام وقطاع الأعمال العام، والمؤسسات التي تساهم الدولة في مالها بنصيب، ودور الجمعيات والمؤسسات الأهلية، واستخدام المرافق العامة ودور العبادة والجامعات والمدارس والمدن الجامعية وغيرها من مؤسسات التعليم العامة والخاصة.


ومنعت القرارات إنفاق الأموال العامة وأموال شركات القطاع العام أو قطاع الأعمال العام أو الجمعيات والمؤسسات الأهلية، والكتابة بأي وسيلة على جدران المباني الحكومية أو الخاصة، وتقديم هدايا أو تبرعات أو مساعدات نقدية أو عينية أو غير ذلك من المنافع أو الوعد بتقديمها، سواء أكان ذلك بصورة مباشرة أم غير مباشرة.


كما حظرت اللجنة القيام بأي دعاية انتخابية تنطوي على خداع الناخبين، أو التدليس عليهم، أو إذاعة أخبار كاذبة عن موضوع الانتخاب، أو عن سلوك أحد المترشحين، أو عن أخلاقه أو التشهير به، من خلال الكلمات أو الصور أو المعاني أو الرموز أو الإيماءات أو حيل التعبير أو أي شكل آخر، بقصد التأثير على العملية الانتخابية، أو توجيه الناخبين إلى إبداء الرأي على وجه معين أو الامتناع عنه، واستعمال أو السماح باستعمال وسائل الدعاية الانتخابية في غير أهدافها. كما لا يجوز للمترشح أن يتنازل لغيره عن المكان المخصص لحملته الانتخابية.


ومن بين الممنوعات أيضًا، استعمال مكبرات الصوت لأغراض الدعاية الانتخابية إلا في حالة الاجتماعات الانتخابية المنظمة، الاعتداء على وسائل الدعاية الانتخابية للغير سواء بالشطب أو التمزيق أو غير ذلك من وسائل المحو أو الإتلاف أو الإزالة، واستخدام أي وسيلة من وسائل الترويع أو التخويف بهدف التأثير على آراء الناخبين وسلامة سير إجراءات العملية الانتخابية.


كما يحظر استغلال صلاحيات الوظيفة العامة في الدعاية، والمقصود به أنه يحظر على شاغلي المناصب السياسية، وشاغلي وظائف الإدارة العليا في الدولة الاشتراك بأي صورة من الصور في الدعاية الانتخابية بقصد التأثير الإيجابي، أو السلبي على نتيجة الانتخاب أو على نحو يخل بتكافؤ الفرص بين المترشحين.

 

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان