رئيس التحرير: عادل صبري 03:39 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

سياسيون عن عدم تحديد موعد لفتح باب الترشح: اللجنة مرتبكة

سياسيون عن عدم تحديد موعد لفتح باب الترشح: اللجنة مرتبكة

البرلمــــان

الانتخابات البرلمانية أرشيفية

سياسيون عن عدم تحديد موعد لفتح باب الترشح: اللجنة مرتبكة

سعيدة عامر - عمرو عبدالله 08 يناير 2015 20:24

أبدت الأحزاب السياسية استياءها من عدم تحديد اللجنة العليا للانتخابات ميعاد فتح باب الترشح للانتخابات، معتبرين ذلك سيتسبب في حالة من الغموض والارتباك في الفترة المقبلة فيما يتعلق باستعداداتهم للانتخابات.

 

وقال عبد المنعم إمام، القيادي بالتيار الديمقراطي، إن عدم تحديد اللجنة العليا للانتخابات البرلمانية ميعاد فتح باب الترشح، ينم عن ارتباك واضح داخل اللجنة، التي من المفترض أنها أخذت وقتًا كبيرًا في المشاورات بكل الأمور المتعلقة بالانتخابات البرلمانية.

 

وأعرب "إمام"، عن أمله في تحديد اللجنة ميعاد فتح باب الترشح خلال أيام، وأن تفي بوعدها؛ لأن ذلك سيجعل الأمور أكثر وضوحًا ويضع الرؤية كاملة أمام جميع الأحزاب والتحالفات، بدلًا عن حالة الارتباك والغموض التي تعيشها الآن بعد المؤتمر.

 

وطالب اللواء أمين راضي، الأمين العام لحزب المؤتمر، اللجنة العليا للانتخابات، بالإسراع في فتح باب الترشح للانتخابات، مستنكرًا حالة الغموض حول تحديد ميعاد فتح باب الترشح، ما سيجعل القوى السياسية في حالة من الحيرة.

 

وفي السياق ذاته، عبر الدكتور ياسر قورة، القيادى بالحركة الوطنية، عن اندهاشه من عدم تحديد موعد لتلقي طلبات الترشيح، مضيفًا: "كنا نتمنى أن يوضح المؤتمر الصحفي للجنة العليا للانتخابات الجدول الزمنى المفصل للانتخابات".

 

واعتبر "قورة"، أن إجراء الانتخابات على مرحلتين جاء لزيادة التأمين، لافتًا إلى أن الانتخابات ستجرى بعد أسبوع من انتهاء المؤتمر الاقتصادي، وسيتزامن موعد انعقادها بالاستعدادات للاقتراع وهو ما سيكون دافعًا قويًا للمستثمرين من كل دول العالم للمشاركة الفعالة، وهو الأمر الذي سينعكس على الاقتصاد المصري.

 

 وطالب قورة اللجنة العليا للانتخابات بتطبيق القانون بكل صرامة وحزم وتحديد آليات لمعرفة مدى الالتزام بسقف الإنفاق المالي ومعاقبة كل من يستخدم المال السياسي، كما أكد أهمية الشفافية التامة وتصوير اللجان بكاميرات مراقبة.

 

 من جانبه، قال شريف حمودة، عضو المجلس الرئاسي لتحالف الوفد المصري، إن اللجنة العليا للانتخابات لم توضح خلال مؤتمرها عدة نقاط حول العملية الانتخابية من بينها موعد إجراء انتخابات مقاعد القائمة.

 

وأضاف عضو المجلس الرئاسي لتحالف الوفد المصري، أن الانتخابات البرلمانية المقبلة ستنتهي خلال شهر مايو طبقًا لما أعلنته اللجنة العليا، ما يوضح أن مجلس النواب سينعقد آخر شهر مايو أو بدايات يونيو.

 

وتابع "حمودة"، أن العملية الانتخابية دخلت مرحلة الحسم والمنافسة بين كل التحالفات الانتخابية والقوى الحزبية المستمرة في الاستعداد للمعركة.

 

 اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان