رئيس التحرير: عادل صبري 01:39 مساءً | الجمعة 16 نوفمبر 2018 م | 07 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

الحكومة: لن نسمح بتزوير أي انتخابات مقبلة.. ونلتزم بالدستور

الحكومة: لن نسمح بتزوير أي انتخابات مقبلة.. ونلتزم بالدستور

البرلمــــان

المستشار عمر مروان، وزير شئون مجلس النواب،

الحكومة: لن نسمح بتزوير أي انتخابات مقبلة.. ونلتزم بالدستور

محمود عبدالقادر 26 أبريل 2017 12:25

أكد المستشار عمر مروان، وزير شؤون مجلس النواب، أن الحكومة حريصة على إجراء أى انتخابات فى الفترة المقبلة بكل شفافية ونزاهة دون أى تدخل، رافضًا حديث الأعضاء عن أن رفض الحكومة الإِشراف القضائى الكامل مدى الحياة بأنه محاولة للتدخل فى الانتخابات قائلا:" الحكومة حريصة على إجراء أى انتخابات مقبلة دون أى تزوير وستتم لكل نزاهة وشفافية".


جاء ذلك فى اجتماع لجنة الشئون التشريعية بمجلس النواب، برئاسة المستشار بهاء أبو شقة، مؤكدًا لافتًا إلى أن الأعمال التحضيرية للدستور هى التى تحكم حسم المادة 34 من قانون الهيئة الوطنية للانتخابات بشأن الإشراف القضائى، حيث تضمنت أن يكون الإشراف حتى 17 يناير 2024 أى حتى 10 سنوات من إقرار الدستور، ولكن شهدت مناقشات الأعمال التحضرية إمكانية عدم قدرة الهيئة الوطنية للانتخابات على قدرة عمل كوادر من شأنها أن تتولى مسؤلية الإشراف على العملية الانتخابية، وكان الرد هو أن يكون الأمر جوازى فى الإِشراف القضائى بعد انتهاء مدة 10 سنوات.


ولفت مروان إلى أن الأمر ليس كونه إلا احترام للدستور الذى يعد الحكم بين الجميع، مشيرا إلى أن الحل الذى تقدمت به الحكومة بشأن أن يكون وجوبى حتى 10 سنوات من عمل الدستور على أن يكون جوازى بعد انتهاء هذه المدة، هو الأنسب لحل هذه الأزمة، مشيرا إلى أن الحكومة حريصة كل الحرص على أن تكون الحياة البرلمانية بكل ديمقراطية.


وأكد مروان فى حديثه أن الحكومة لن تقبل بتزوير أى انتخابات مقبلة، ولن تسمح بالعودة للوراء مرة أخرى مهما كانت التحديات.


يشار إلى أن المادة 34 تثير أزمة بقانون الهيئة الوطنية للانتخابات، حيث الأعضاء مصرون على أن تكون الإشراف القضائى مدى الحياة، فيما تطلب الحكومة أن تتم المادة وفق المادة 210 من الدستور وأن يكون الإشراف حتى 10 سنوات من العمل بالدستور.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان