رئيس التحرير: عادل صبري 06:53 صباحاً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

وسط أزمات داخلية وخارجية.. 12 يوم عمل فقط متبقية للبرلمان

وسط أزمات داخلية وخارجية.. 12 يوم عمل فقط متبقية للبرلمان

البرلمــــان

مجلس النواب بمصر

في الدور التشريعي اﻷول

وسط أزمات داخلية وخارجية.. 12 يوم عمل فقط متبقية للبرلمان

غطاس: جدول اﻷعمال غير منضبط.. والبرلمان غيابه متكرر وحضوره مرتبك

أحمد الجيار 26 أبريل 2016 11:19

كشفت مصادر مطلعة لـ"مصر العربية" أن الأمانة العامة للبرلمان تعتزم إصدار جداول أعمال الجلسات العامة يتضمن "أسبوع عمل وآخر راحة"، وأن ذلك سيمتد لنهاية الدور التشريعي الأول للمجلس.

 

رغم العدد الهائل من العطلات والإجازات التي انقطعت فيها جلسات البرلمان لما يزيد على 79 يوما منذ افتتاحه يناير الماضي، قالت مصادر إن اتجاها قويا للالتزام بموعد إجازة ما بين دوري الانعقاد والتي تبدأ في 30 يونيو والتي تستمر حتي نهاية شهر سبتمبر ليبدأ دور انعقاد ثان جديد وأنه لانية لتأجيل الإجازة.

 

ومع مراعاة دخول المجلس في عطلة حالية لمدة أسبوعين تنتهي في 7 مايو المقبل، وهو ما يعني أن البرلمان أمامه حوالي 56 يوما عمل فقط علي انتهاء الدور التشريعي الحالي، يستأنف بعدها المجلس أعماله فى بداية شهر أكتوبر.

 

وأنه وفقا لطريقة عمل البرلمان لأسبوع وتوقفه لأسبوع آخر، وعقد 3 جلسات عامة بالأسبوع الواحد وفقا لما هو مقرر باللائحة الداخلية لمجلس النواب، فإنه متبقي 4 أسابيع عمل فقط، سيكون 2 منهم بشهر رمضان المرتقب في كل أسبوع منهم 3 جلسات، بإجمالي 12 يوم عمل فقط.

 

يأتي ذلك في الوقت الذي استقبل فيه البرلمان عددا من الشكاوي والمطالبات التي تحتاج الي حلول تشريعية وتدخل من النواب، قاربت الـ الـ 60 ألف مراسلة إلكترونية، علاوة علي عدة قوانين مكملة للدستور مطلوب إنجازها، ومجموعة من الملفات الخارجية الطارئة في مقدمتها إنتقادات البرلمان الأوربي لمصر علي خلفية مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني.

 

من جانبه، انتقد النائب سمير غطاس مدد انقطاعات مجلس ودخوله المتكرر في إجازات وعطلات برلمانية، مشيرا إلي أن ما يضر المجلس ليس العطلات فقط، وإنما الارتباك الذي يسود أيام الحضور.

 

وأضاف غطاس لـ "مصر العربية" أن جدول جلسات أعمال المجلس "غير منضبط" في كثير من الأحيان، وهو ما يؤدي إلي عرقلة مساعي النواب وتعطيل اعمال المجلس بشكل لا يقل عن كمية الإجازات التي حصل عليها.

 

واعتبر النائب أن هناك صعوبة في التكهن بتمديد فترة عمل المجلس شهرين إضافيين والاستغناء عن أجازة انتهاء الدور التشريعي لتعويض أيام الغياب، قائلا إن طريقة الإدارة الغامضة للبرلمان من خلال المنصة الرئيسية لا تساعد علي تحديد موقف واضح للبرلمان وادائه.

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان