رئيس التحرير: عادل صبري 12:36 مساءً | السبت 18 أغسطس 2018 م | 06 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

بالأسماء.. العسكريون إلى الصدارة في انتخابات "النواب"

بالأسماء.. العسكريون إلى الصدارة في انتخابات النواب

تحالفات وأحزاب

البرلمان المصرى - إرشفية

بالأسماء.. العسكريون إلى الصدارة في انتخابات "النواب"

عبدالغنى دياب 21 سبتمبر 2015 20:39

سيطر العسكريون ورجال اﻷمن السابقون، على أسماء مرشحي مجلس النواب، سواء على مستوى القوائم اﻻنتخابية أو مقاعد الفردي.


وتبين من خلال الكشوف النهائية التي أعلنتها اللجنة العليا للانتخابات، الدفع بعدد من العسكريين في القوائم، أغلبهم فى  قائمة "في حب مصر".

 

وضمت قوائم "في حب مصر"،  التي شكلها اللواء سامح سيف اليزل، مدير مركز الجمهورية للدرسات الاستراتيجية والأمنية، عدد كبير من العسكريين ورجال اﻷمن السابقين، وأبرزهم " اللواء عيسوي عبد الفضيل عيسوي، وأحمد رسلان، و اللواء كمال عامر، و اللواء جمال إسماعيل، واللواء سعد الجمال، و لواء طيار يسري المغازي، واللواء يحيي الكرواني، وفيصل عبدالرحمن بدر، واللواء عبد النبي محمد عبدالنبي".

 

ويلي "في حب مصر" من حيث الدفع بالعسكريين، قائمة تحالف الجبهة المصرية وتيار الاستقلال بغرب الدلتا، والتى ضمت اللواء عصام الدين محمد بدوي، والعميد يونس أبو جبير، و اعتمدت قوائم التحالف الأربعة على عدد كبير من العسكرين المتقاعدين ورجال الشرطة، إلا اللجنة العليا للانتخابات لم تقبل باقي قوائم التحالف.

 

وفى قوائم القاهرة أيضا تصدر اللواء حسام خير الله، مدير جهاز المخابرات العامة السابق،  التحالف الذي تقوده المستشارة تهاني الجبالي، نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا الأسبق.

 

الأمر لم يقتصر على القوائم فقط، وإنما انسحب لمقاعد الفردي، فرشح حزب النور بالدقهلية، محمد مسعد سالم العليمى، وهو ضابط إشارة سابق، ومرشح عن دائرة بنها، وفى نفس الدائرة ترشح عدد من رجال الأمن.

 

فيما قبلت اللجنة أوراق ترشح الحسن محمد مصطفى الطحلاوى، لواء شرطة سابق، ومصطفى كمال الدين حسين، لواء جيش سابق، ومجدى عبدالعزيز محمد سيف، لواء شرطة سابق، بدوائر محافظة القليوبية.

 

ورشح أيضا حزب الوفد، اللواء سفير نور نائب رئيس الحزب، ومساعد وزير الداخلية الأسبق، بدائرة إمبابة، واللواء وضاح الحمزاوي، الذى انضم مؤخرا للحزب، بإحدى دوائر الجيزة، وترشح أيضا العميد عبد الحميد فرحات بدائرة الحوامدية، إضافة إلى اللواء محيي نوح، أحد قادة المجموعة "39 صاعقة" السابقين، في دائرة أبو النمرس، جنوب محافظة الجيزة.

 

وفى سوهاج يخوض عدد من العسكريين السابقين على مقاعد الفردى أبرزهم" حازم حمادى، ضابط شرطة سابق، وممدوح مقلد مساعد وزير الداخلية الأسبق"، وفى دائرة المراغة سوهاج، يخوض السباق حسن الشندويلي ضابط سابق بالقوات المسلحة، وأحمد المراغي ضابط شرطة سابق.
 

ورشح حزب المصريين الأحرا من العسكريين، اللواء محمد سلامة الجوهري، الرئيس السابق لوحدة مكافحة الإرهاب بالمخابرات الحربية عن دائرة زفتى، واللواء سعيد طعيمة، و العميد علاء عابد عن دائرة الصف، واللواء إبراهيم رفعت بالواسطى، بمحافظة بنى سويف، واللواء إبراهيم اطاطو.

 

في المقابل، يرى القيادي الناصري سعد عبود، أن كثرة عدد المرشحين على مقاعد مجلس النواب من خلفيات أمنية، سيؤثر سلبا على أداء المجلس في ممارسة مهامه.

 

وقال عبود لـ "مصر العربية"، إأنه خلال فترة انعقاد برلمان 2005 كان يوجد بالمجلس 21 عضوا من رجال الشرطة السابقين، وكونوا وقتها لوبي داخل المجلس كانوا لا يقبلون أي نقد يوجه لوزارة الداخلية حينها.

 

وأضاف أنه من حق أي شخص أن يترشح للانتخابات حسب الدستور الجديد، لكن ما نخشاه هو سيطرة بعض الفئات على مقاعد المجلس مما يهدد مصالح باقي الفئات.

 

وعن لجوء التحالفات الانتخابية وعدد من الأحزاب لاستقطاب عسكريين للنزول على القوائم، أكد أن ذلك لا يدل على ضعف الأحزاب، وعدم وجود كوادر بها، لكنه دليل على وجود حالة استقطاب واسعة وهجوم على الأحزاب، مما جعل عدد كبير من قياداتها يتراجع عن خوض الانتخابات، أو بسبب النظام الانتخابي الذي اعتمد القوائم المغلقة التي تمنع الأحزاب من دخول المجلس.

 

اقرأ أيضًا:

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان