رئيس التحرير: عادل صبري 11:24 مساءً | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 م | 12 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

تفاصيل اجتماع تحديد الحد الأدنى للأجر

تفاصيل اجتماع تحديد الحد الأدنى للأجر

اقتصاد

أشرف العربي، وزير التخطيط

وزير التخطيط يطرح 800 جنيه..

تفاصيل اجتماع تحديد الحد الأدنى للأجر

الجندى: الفرد يحتاج 260 جنيها شهريا بجانب تكاليف المواصلات والمعيشة

يوسف إبراهيم 17 سبتمبر 2013 13:28

اختلفت الحكومة والقيادات العمالية حول تحديد الحد الأدنى لأجور العمال أثناء اجتماع المجلس القومى للأجور اليوم، بحضور عدد من وزراء الحكومة .


وقالت مصادر فى المجلس القومى للأجور إن الدكتور أشرف العربى وزير التخطيط طرح خلال الاجتماع، أن يكون الحد الأدنى للأجر من 800 حتى 1000 جنيه، وأن هذا الرقم سيكون أقرب إلى موافقة رجال الأعمال عليه فى الوقت الحالى،  إلا أن الخلافات كانت حول اعتبار هذا المبلغ هو الأجر الأساسى فقط أم يكون شاملا الأرباح والحوافز والمزايا العينية الأخرى  التى تصرفها الشركات فى القطاع الخاص للعاملين لها مثل التغذية والمواصلات وغيرها .

 

وأوضحت المصادر، أن الدكتور أحمد البرعى، وزير التضامن طلب خلال الاجتماع عدم اعتبار الدخل العينى المنصوص عليه فى قانون العمل ضمن قواعد الحد الأدنى للأجر، وإنما يتم احتساب الدخل النقدى فقط الذى سيحصل عليه العامل فى يده، حيث ينص قانون العمل على أن الدخل هو الدخل النقدى والعينى الذى يتم الحصول عليه.


وتابعت المصادر: إن بعض الحاضرين من بينهم اللواء أبو بكر الجندى، رئيس الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، قال إن احتياجات الفرد الشهرية فى مصر تصل إلى 260 جنيها فى الشهر للفرد الواحد، الأمر الذى يعنى أن الأسرة الواحدة التى تتكون من 3 أفراد تحتاج فى المتوسط إلى حد أدنى للأجر 750 جنيها، بجانب احتساب المواصلات والتكاليف المعيشية الأخرى، ليكون بذلك الإجمالى النهائى للحد الأدنى للأجر هو 800 إلى 1000جنيه شهريا .


من جانبها قالت سحر عثمان، عضو المجلس القومى للأجور فى تصريحات خاصة لـ "مصر العربية" إن ممثلى اتحاد العمال اعترضوا على وضع الحد الأدنى بهذا الشكل، مطالبين بوضع معايير حول الحد الأدنى للأجر، ولذلك تم الاتفاق على أن يعقد اجتماعا فى المساء فى مكتب كمال أبو عيطة، وزير القوى العاملة لوضع هذه المعايير، بالإضافة إلى عقد اجتماع آخر يوم الثلاثاء المقبل للمجلس القومى للأجور .

 

بينما قال عبد المنعم الجمل، عضو المجلس القومى للأجور، إنه تم خلال الاجتماع طرح وجهات نظر الحكومة ورجال الأعمال، وحول الحد الأدنى للأجر، وأن رجال الأعمال طرحوا وجهات نظر منطقية تتعلق بكيفية معاملة الموظفين القدامى لديهم هل سيحصلون على نفس الحد الأدنى للأجر، مؤكدا أن ممثلى العمال اقتنعوا بوجهة نظر المستثمرين .

 

وأضاف :رجال الأعمال طلبوا أن تكون الأرباح والحوافز والمنح الأخرى ضمن الحد الأدنى للأجر لكن كانت هناك اعتراضات من اتحاد العمال على ذلك، وتم الاتفاق على أن يكون هناك بيانات دقيقة عن الحد الأدنى للأجر والعمال للاتفاق على معايير الحد الأدنى للأجر.


وأكد توفيق فوزى، عضو المجلس القومى للأجور، أن هناك خلافات حول الرقم الذى سيتم طرحه بشأن الحد الأدنى للأجر، وذلك بسبب مطالبة رجال الأعمال بأن يشمل المزايا العينية والمنح والأرباح والحوافز فى حين اعترض ممثلو العمال على ذلك .

 

حضر الاجتماع وزراء التضامن والمالية والقوى العاملة والتخطيط والتنمية المحلية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان