رئيس التحرير: عادل صبري 07:42 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

البورصة المصرية ترتفع وتعكس أداء «البزنس» و«المركزي»

البورصة المصرية ترتفع وتعكس أداء «البزنس» و«المركزي»

اقتصاد

البورصة المصرية ترتفع وتعكس أداء البزن» والبنك المركزي

البورصة المصرية ترتفع وتعكس أداء «البزنس» و«المركزي»

إيهاب مهدي 18 مارس 2016 12:51

اتخذ قرار البنك المركزي بتخفيض الجنيه 14% في عطاء استثنائي بقيمة 200 مليون دولار يوم الإثنين الماضي، ثم أعقبه بقرار ضخ العطاء الاستثنائى الأضخم في عهد طارق عامر، بقيمة 1.5 مليار دولار، لتغطية مديونيات العملاء بالعملات الأجنبية القائمة الناتجة عن عمليات استيرادية الأربعاء.



البنك المركزي

وقاد كلا القرارين البورصة المصرية إلى الارتفاع بنسبة 14% ليغلق 7485.69 نقطة بقيمة تداولات تخطت 5.5 مليار جنيه على مدار الأسبوع.

وكان هناك تفاعل كبير وسريع للبورصة المصرية في ترجمة القرارات إلى إعادة تسعير لجميع قطاعات السوق، وكان أبرز القطاعات النشطة القطاع المالي، متمثلا في «المجموعة المالية - هيرمس» التي ارتفع سهمها بنسبة 41% نتيجه ملكيته لنسبة 65% من بنك الاعتماد اللبناني، والتي بالفعل وافق البنك على بيع 40% من حصته بالبنك بقيمة إجمالية 310.4 مليون دولار، يليه ارتفاع «بايونيرز القابضة للاستثمارات المالية» بنسبة 27.5%. ونشط أيضا قطاع الاستثمار العقارى متمثلا في شركة «السادس من أكتوبر للتنمية والاستثمار – سوديك» الذي ارتفع 36.4% وسهم «مدينه نصر للإسكان والتعمير» الذي ارتفع 22.2% ثم سهم «مجموعة طلعت مصطفى» الذي ارتفع بنسبة 22%.

كان هناك اجتماع مساء الخميس للجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي، والذي قرر رفع أسعار الفائدة الأساسية بواقع 1.5 نقطة مئوية على الإيداع والإقراض، ليصل سعر الفائدة على الإيداع لليلة واحدة إلى 10.75%، و11.75% على الإقراض.

كما قررت اللجنة، زيادة سعر الإيداع والخصم بواقع 150 نقطة أساس إلى 11.25%، وزيادة سعر العملية الرئيسية لدى البنك المركزي بنفس النسبة إلى 11.25%.

كان لهذا القرار تأثيره على المدى القصير فقط، حيث إن السوق اقترب بالفعل من نقطة المقاومه 7541، ويليها 7658، وهذا القرار يخاطب نوعا آخر من المستثمرين بخلاف مستثمري البورصة. ما يدفعنا لنصح المستثمرين بتوخي الحذر من عمليات البيع العشوائي، مرجحين الاهتمام بأسهم قطاع الاستثمار العقاري، وأهمها «مجموعة طلعت مصطفى» وقطاع الاتصالات وأهم أسهمه «OTMT».


تفاعلات «البزنس»

دعم صعود البورصة عدد من الأخبار الهامة، منها:

• قالت الهيئة العامة للرقابة المالية إنها وافقت على عرض الشراء الإجباري المقدم من شركة بايونيرز القابضة، للاستحواذ على نحو 66.8% من إجمالي أسهم شركة «يوينفرسال لصناعة مواد التعبئة - يونيباك». وأضافت الهيئة في بيان، أمس الخميس، أن إجمالي الأسهم المعروضة تبلغ نحو 5.35 مليون سهم بسعر 7.5 جنيه للسهم. وتبلغ حصة "بايونيرز القابضة للاستثمارات المالية نحو 33.2% من أسهم.

وتمتلك "بايونيرز" حصص مساهمات مباشرة وغير مباشرة فيما يتجاوز 50 شركة تابعة وشقيقة منها 9 شركات مقيدة بالبورصة المصرية. ويأتي استحواذ بايونيرز في إطار خطة تدعيم مساهمتها في شركات واعدة استثمارياً. ووفقا لما ذكره رئيس مجلس إدارة الشركة، وليد زكي ويبلغ رأس المال المصدر لـ«يونيفيرسال» نحو 40 مليون جنيه، موزعاً على 8 ملايين سهم، بواقع 5 جنيهات للسهم الواحد.

• إعلان شركة «السادس من أكتوبر للتنمية - سوديك» عزمها تنفيذ مشروع سكني جديد في ضاحية 6 أكتوبر خلال النصف الثانى من 2016، على مساحة 30.8 فدان، كما تخطط لبدء التسليمات في مشروع إيست تاون في العام نفسه. وتسعى الشركة لتحقيق 30 مليون جنيه إيرادات متكررة من مشروع «ذا هب» بنهاية العام الحالي، والذي تم افتتاحه في مايو 2015، حيث بلغت نسبة الإشغال بالمشروع العام الماضي 55%، ومن المتوقع أن تدخل الإيرادات المتكررة للمشروع ضمن إيرادات الشركة بداية من 2016.

• ومن جهة اخرى، أعلن ماجد شريف، العضو المنتدب لشركة «السادس من أكتوبر للتنمية والاستثمار - سوديك» أن الشركة مستعدة للمشاركة في مشروعات العاصمة الإدارية الجديدة فور طرحها، مطالبا في الوقت نفسه الحكومة بضرورة إعادة النظر في سياسات تسعير الأراضي العقارية للشركات.

وأضاف شريف، في تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط، أن القطاع العقاري في مصر استعاد نشاطه مجددا بعد حالة الركود التي شهدتها البلاد خلال الفترة الماضية، معتبرا أن قرار البنك المركزي بخفض قيمة الجنيه بقرابة 15% يعد قرارا صائبا، وسيكون له نتائج إيجابية على معدل تدفق الاستثمارات الأجنبية في مصر، سواء في الاقتصاد بشكل عام، أو في القطاع العقاري والبورصة على وجه التحديد.

وطالب بضرورة أن يتبع قرار خفض قيمة الجنيه للوصول إلى قيمته الحقيقية إتخاذ إجراءات أخرى من جانب الحكومة على صعيد مناخ الاستثمار وأن يكون خفض الجنيه هو البداية نظرا لأن ذلك كان العقبة الاكبر أمام تدفق الاستثمارات الخارجية والمحلية أيضا.

واستبعد شريف أن يؤثر قرار خفض الجنيه على السياسية التسعيرية لشركته فيما يتعلق ببيع الواحدات العقارية، خاصة أن نحو 97% من مبيعات الشركة تعتمد على مدخلات محلية، ولا تعتمد على المكون الأجنبي في تنفيذها، وأن نسبة الـ3% المتبقية التي يتم فيها التشطيب الكامل للوحدات ربما يتم إعادة النظر فيها.

• حصلت شركة بلتون المالية القابضة على موافقة الهيئه العامة للرقابة المالية لإصدار أسهم زيادة رأس مال الشركة المصدر بقيمة 12.548.312 جنيه، وهي القيمة الموزعة على عدد 6.274.181 سهم عن طريق توزيع أسهم مجانية من الأرباح المحتجزة وفقا للقوائم المالية في 31 ديسمبر 2014، وذلك لصالح قدامى المساهمين، وبذلك يرتفع رأس المال المصدر للشركة من 325.48 مليون جنيه إلى 338.03 مليون جنيه، وتسدد الزيادة بالكامل من الأرباح المرحلة، وفقاً للقوائم المالية للشركة في 31 ديسمبر 2014.

• شهدت جلسة تداولات اليوم الخميس 17 مارس، تنفيذ صفقة من خلال آلية «الصفقات ذات الحجم الكبير BLOCK TRADING» على أسهم شركة الوادي للاستثمار السياحي. واشتملت الصفقة على تبادل ملكية 500 إلف سهم، بقيمة إجمالية تبلغ 7.75 مليون جنيه.

• ومن جهة أخرى، كشفت أرقام سوق الصفقات الخاصة «OPR»، مع انتهاء فترة تلقي طلبات اكتتاب شركة الصناعات الغذائية العربية «دومتي» العام، أن إجمالي أوامر الشراء المودعة بلغ نحو 131.3 مليون سهم، بنسبة تغطية 10.72 مرة.

وبلغت نسبة التخصيص تقريبا 9.3% من إجمالي الأسهم المطلوبة وتستهدف «دومتي» طرح أسهم بحد أقصى 122.5 مليون سهم؛ بما يعادل 49% من إجمالي أسهم رأسمال الشركة المقيدة. وأشارت إلى تنفيذ الطرح المرتقب من خلال شريحتين؛ إحداهما طرح خاص للمؤسسات المالية والأفراد ذوي الملاءة المالية والجهات ذوي الخبرة في مجال الأوراق المالية، والأخرى طرح عام للجمهور.

وانتهت الخميس 17 مارس 2016، فترة تلقي طلبات الاكتتاب في الطرح العام قالت البورصة المصرية، يوم الثلاثاء، إن الطرح الخاص بشركة «دومتي» تم تغطيته 5.5 مرة، وتحدد السعر النهائي بـ 9.20 جنيه للسهم. جدير بالذكر أن السعر الاسترشادي لأسهم «دومتي» المقرر طرحه بالبورصة المصرية كان يتراوح بين 8.8 جنيه و9.2 جنيه للسهم.


اقرأ أيضا..

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان