رئيس التحرير: عادل صبري 08:00 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

"المركزي" يكشف أسباب رفع الفائدة على الجنيه 1.5%

المركزي يكشف أسباب رفع الفائدة على الجنيه 1.5%

اقتصاد

البنك المركزي

"المركزي" يكشف أسباب رفع الفائدة على الجنيه 1.5%

محمد علي 17 مارس 2016 19:04

أعلن البنك المركزي اليوم الخميس، أنه يستهدف معدل تضخم لا يتجاوز 10% في الأجل المتوسط، وذلك بعد قرار لجنة السياسة النقدية زيادة أسعار الفائدة 1.5% مساء اليوم.

 

وأضاف البنك، في بيان مساء اليوم، أن "السياسة النقدية للبنك المركزي تهدف إلى المحافظة على استقرار الأسعار بحيث لا يتجاوز معدل التضخم 10 % في الأجل المتوسط للحفاظ على القوة الشرائية للجنيه".

 

وجاء قرار المركزي برفع الفائدة 150 نقطة أساس دفعة واحدة، بعد 3 أيام من قراره بخفض قيمة الجنيه أمام الدولار 112 قرشا يوم الإثنين الماضي ليصل إلى 8.85 جنيه للدولار، قبل أن يعزز قيمته بسبعة قروش أمس الأربعاء ليصل إلى 8.78 جنيه للدولار.

 

وقال المركزي، في بيانه إن لجنة السياسات النقدية ترى أن رفع المعدلات الحالية للفائدة "من شأنه السيطرة على توقعات التضخم".

 

وقررت لجنة السياسات النقدية برئاسة المحافظ طارق عامر فى اجتماعها اليوم الخميس، رفع سعر عائد الايداع والاقراض إلى 10.75% و11.75% على التوالي.

 

وقال المركزي إن "لجنة السياسة النقدية تؤكد أنها ستتابع عن كثب كافة التطورات الاقتصادية وبصفة خاصة السياسة المالية وأثرها على توقعات التضخم، ولن تتردد في تعديل معدلات العائد (الفائدة) لدى البنك المركزي والعمل على استقرار الأسعار في الأجل المتوسط".

 

وكان معدل زيادة أسعار المستهلكين أو ما يطلق عليه "التضخم" ارتفع 1.1% على أساس شهري في فبراير الماضي مقارنة بيناير، مدفوعا بزيادة أسعار الأرز والدواجن والخضروات والسكر والزيوت والمياه،

لكنه انخفض على أساس سنوي إلى 9.5% في إجمالي الجمهورية من 10.7% في يناير.

 

وكانت لجنة السياسة النقدية للبنك المركزى قررت فى اجتماعها السابق فى الخميس الموافق 28 يناير 2016 الإبقاء على سعري العائد على الإيداع و الإقراض لليلة واحدة عند مستوى 9.25% و 10.25% على التوالي، وكذا الابقاء على سعر العملية الرئيسية للبنك المركزي عند مستوى 9.75% و سعر الائتمان و الخصم عند مستوى 9.75%.

 

ويعتبر اجتماع اللجنة اليوم هو ثالث اجتماعات طارق عامر منذ توليه منصب محافظ البنك المركزي، بعد الاجتماع السابق له فى يناير الماضي.

 

وثبّت البنك المركزي المصري، سعر الدولار اليوم الخميس، في عطائه الدوري رقم 485، وقام ببيع 38.3 مليون دولار من إجمالي 40 مليون دولار قام بعرضها بسعر 8.78 جنيه.

 

ورفع البنك المركزي أمس سعر الجنيه إلى 8.78 جنيه من 8.85 جنيه، وذلك في عطاء استثنائي لبيع 1.5 مليار دولار لتغطية مديونيات العملاء بالعملات الأجنبية الناتجة عن عمليات استيرادية، وباع فى عطاء أمس نحو  1.514 مليار دولار بسعر 8.78 جنيه.

 

ويعد عطاء أمس بمبلغ 1.5 مليار دولار هو رابع عطاء استثنائي في عهد المحافظ الجديد طارق عامر، بعد أن طرح المركزي 500 مليون دولار الأسبوع الماضي، تبعها بعطائين استثنائيين يومي الإثنين والثلاثاء بقيمة 200 مليون دولار لكل منهما. 

 

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان