رئيس التحرير: عادل صبري 01:50 مساءً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

توقعات برفع "المركزي" لأسعار الفائدة لأعلى مستوى في 7 سنوات

توقعات برفع المركزي لأسعار الفائدة لأعلى مستوى في 7 سنوات

اقتصاد

البنك المركزي المصري

توقعات برفع "المركزي" لأسعار الفائدة لأعلى مستوى في 7 سنوات

وكالات 17 مارس 2016 13:18

توقع هاني جنينة رئيس قطاع البحوث بشركة بلتون فاينانشيال أن يرفع البنك المركزي المصري معدلات أسعار الفائدة بواقع 1 بالمئة على الأقل في اجتماعه المقرر له الخميس المقبل.


وقال جنينة في تصريحات نقلها موقع بلومبرج الإخباري، إن خطوة رفع معدلات الفائدة قد يقدم عليها المركزي المصري بعد خفضه لسعر العملة المحلية بنسبة 14.5 بالمئة ليصل إلى 8.95 جنيه مقابل الدولار، متوقعًا أن يتداول الجنيه بين مستويات 9 و9.5 بنهاية العام الجاري.
 

ورأى أن الزيادة في أسعار الفائدة لن تكون بنسبة صغيرة، مضيفًا أن حجم الزيادة المتوقع سيحدده ما يحدث في الأسواق خلال الأيام الثلاثة المقبلة.
 

وأشار جنينة إلى أن النظام المرن سوف يفتح التدفقات على مستوى مختلف كليًا، حيث ستشتمل التدفقات على تدفقات دائنة عن طريق المستثمرين من القطاع الخاص أو المنظمات الدولية مثل صندوق النقد الدولي، أو التدفقات المالية من الأسهم.
 

وحدد البنك المركزي المصري أسعار الفائدة بواقع 9.25 بالمئة للودائع و10.25 بالمئة للإقراض، وفي حال إقدامه على رفع الفائدة الخميس المقبل فإنه من المتوقع أن يكون ذلك المستوى هو أعلى مستوى في سبع سنوات.
 

من جانبها، ذكرت وكالة بلومبرج الإخبارية أن مصر هي أحدث الاقتصادات الناشئة التي تتحرك لدعم احتياطياتها، لافتة إلى بيان البنك المركزي المصري بأنه سيتبنى سياسة مرنة تجاه سعر الصرف.
 

وأضافت أن هذه الخطوة تهدف إلى جذب الاستثمارات الأجنبية وتخفيف الضغط عن الدولار، وهو الضغط الذي يعرقل الانتعاش الاقتصادي في مصر.
 

ومن جانبه، قال سايمون وليامز كبير الاقتصاديين لمنطقة الشرق الأوسط ببنك "إتش إس بي سي"، إن خطوة البنك المركزي بخفض قيمة الجنيه تعد جيدة، طال انتظارها، متسائلًا "ماذا سيفعل البنك المركزي بعد ذلك؟ وماذا سيحدث إذا احتاج الجنيه المصري إلى مزيد من التخفيض؟ وهل السلطات على استعداد حقًا لتحمل ارتفاع التضخم؟ ".
 

يشار إلى أن الجهاز المركزي المصري للتعبئة العامة والإحصاء، كان قد أعلن الخميس الماضي عن تراجع التضخم السنوي لأسعار المستهلكين إلى 9.1 بالمئة خلال شهر فبراير.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان