رئيس التحرير: عادل صبري 11:32 صباحاً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

هدوء حذر في البورصات العربية ترقبًا لقصف سوريا

هدوء حذر في البورصات العربية ترقبًا لقصف سوريا

اقتصاد

البورصة السعودية-ارشيف

هدوء حذر في البورصات العربية ترقبًا لقصف سوريا

القاهرة- الأناضول 12 سبتمبر 2013 16:06

تباين أداء مؤشرات أسواق الأسهم العربية، لدى إغلاق تعاملات اليوم الخميس، وسط حالة من الترقب لحسم الموقف بشأن سوريا في ظل الضغوط التي تمارسها الإدارة الامريكية لإقناع زعماء العالم بتوجيه ضربة عسكرية لدمشق.

 

وارتفع مؤشر بورصة أبوظبي بنسبة 1.06%، ليصل إلى 3719.8 نقطة، فيما زاد مؤشر سوق دبي المالي بنسبة أقل بلغت 0.27%، ليصل إلى 2538.56 نقطة.


وحسب وسطاء في أسواق المال، تشهد البورصات العربية نوعًا من الهدوء الحذر، حيث لم تسترد ثقتها الكاملة حتى الآن، لعدم اطمئنان المستثمرين للوضع في سوريا، مع استمرار الضغوط الأمريكية على زعماء العالم للموافقة على ضرب دمشق.


وقال شوقي محمد، محلل مالي في سوق الأسهم الإماراتية :" رغم أن الأسهم لم تستعد خسائرها بشكل كامل حتى الآن، إلا أن الحافز الشرائي يبدو أقل عما ذي قبل".


وتسود أسواق المال حالة من الترقب، للتعامل الأمريكي مع الوضع في سوريا، لاسيما بعد أن طلب الرئيس الأمريكي باراك أوباما من مجلس الشيوخ تأجيل اقتراع على طلبه تفويضه استخدام القوة العسكرية ضد سوريا، فيما تعهد بدراسة مبادرة دبلوماسية من روسيا لتحييد الأسلحة الكيماوية لدى دمشق .


وقال أوباما إن اقتراحا روسيا لحمل الرئيس السوري بشار الأسد على وضع أسلحته الكيماوية تحت رقابة دولية فتح الباب أمام احتمال وقف الضربة العسكرية المحدودة التي يفكر في توجيهها لسوريا.


وقال أحمد عبد الحميد، محلل في أسواق المال :" لاحظنا في جلستي الخميس والأربعاء تراجعا في القوى الشرائية، خوفا من حدوث أي مفاجأت من شأنها قلب الطاولة في المنطقة، ما دفع الأسواق للاستسلام لعمليات المتاجرة السعرية والابتعاد عن الشراء متوسط وطويل الأجل".


وأضاف عبد الحميد في اتصال هاتفي لوكالة الأناضول ، أن هناك شرائح كبيرة من المستثمرين سعت لاستعادة أسهمها التي باعتها، لكن المخاوف من نجاح الولايات المتحدة في كسب تأييد دولي أوسع لتوجيه ضربة عسكرية لسوريا، دفع المستثمرين للتراجع مليا وعدم التسرع انتظارا لحسم الموقف.


وفي مصر ، صعد المؤشر الرئيسي "egx30"، الذي يقيس أداء أنشط 30 شركة بنسبة 0.75%، ليغلق عند 5488 نقطة.


وقالت مروة حامد، مدير إدارة التنفيذ في شركة وثيقة لتداول الأوراق المالية في مصر، إن الأسهم المصرية لاقت دعما قويا اليوم بإعلان شركة المجموعة المالية هيرميس عن توزيع أسهم مجانية على المستثمرين بواقع سهم مجاني لكل 5 أسهم أصلية".


وقفز السهم بنسبة 3%، إلى 8.69 جنيه، قبل أن يغلق عند مستوى 8.62 جنيه للسهم.


كما ارتفع مؤشر "egx70"، للأسهم الصغيرة والمتوسطة في بورصة مصر بنسبة 0.3%، مسجلا 464.9 نقط.


وسجل سهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" صعودا بالحد الأقصى المسموح به خلال الجلسة البالغ 10%، ليصل إلى 125.49 جنيه.


ورفع السهم مكاسبه إلى 30% في 3 جلسات، وسط شائعات عن عرض محتمل من شركة فرانس تليكوم للاستحواذ على حصة أوراسكوم للاتصالات البالغة 5% بسعر 266 جنيها بحسب اتفاق موقع بين الشركتين في أبريل/ نيسان 2012 .


لكن معتصم الشهيدي، محلل أسواق المال، قال إن الاتفاق المبرم بين أوراسكوم للاتصالات التي باعت الجانب الاكبر من حصتها في موبينيل لفرانس تليكوم وبين الشركة الفرنسية حدد فترات زمنية لإعادة الشراء بشهري يناير وفبراير من كل عام حتى عام 2017 كخيار أمام أوراسكوم للاتصالات لبيع ما تبقى بحوزتها من أسهم والتي تبلغ 5 % من أسهم الشركة.


ورفض مسؤول بالشركة التعليق على ما اذا كانت الشركة الفرنسية ستستبق الموعد المتفق عليه بتقديم عرض جديد أم لا .


وفيما يلي مستويات إغلاق الأسواق العربية، حيث ارتفع :
ـ أبوظبي: صعد المؤشر بنسبة 1.06%، إلى مستوى 3719.8 نقطة.

ـ دبي: زاد المؤشر 0.27%، مسجلا 2538.5 نقطة.

ـ السعودية : اقتنص المؤشر 0.49%، إلى 7893.6 نقطة.

ـ الكويت : صعد المؤشر السعري 0.51%، مسجلا 7587.2 نقطة.

ـ مصر نما المؤشر 0.75%، ليغلق عند 5488 نقطة.

قطر: ارتفع المؤشر 0.33%، إلى 9619.8 نقطة.

ـ البحرين: صعد المؤشر 0.16%، ليبلغ 1181.7 نقطة.

ـ الأردن: زاد المؤشر بنسبة 0.08%، إلى 1888 نقطة.

وفي المقابل تراجعت أسواق:

مسقط : فقد المؤشر 0.09%، ليغلق عند 6574.9 نقطة.

ـ العراق: انخفض المؤشر 0.05%، إلى 118.4 نقطة.

ـ فلسطين: هبط المؤشر 0.05%، مسجلا 477.8 نقطة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان