رئيس التحرير: عادل صبري 08:14 صباحاً | الأحد 19 أغسطس 2018 م | 07 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

الخبازون يحددون 5 مطالب للاستمرار في منظومة الخبز

الخبازون يحددون 5 مطالب للاستمرار في منظومة الخبز

اقتصاد

د. خالد حنفي.. وزير التموين والتجارة الداخلية

خلال وقفة احتجاجية بمقر الغرف التجارية..

الخبازون يحددون 5 مطالب للاستمرار في منظومة الخبز

محمد موافي 07 مارس 2016 12:19

نظم العشرات من أصحاب المخابز وقفة، صباح اليوم الإثنين بمقر الاتحاد العام للغرف التجارية بالقاهرة  لسحب الثقة من وزير التموين الدكتور خالد حنفي بعد تعرضهم لخسائر فادحة بسبب تطبيق منظومة الخبز.


وقال المشاركون في الوقفة أنها تأتي احتجاجاً على الأوضاع التي يعانون منها منذ تطبيق منظومة الخبز الجديدة، مشيرين لرفض وزارة التموين النظر لمطالبهم، وبخاصة بعد تعرض عدد كبير منهم لخسائر كبيرة وتوقيع غرامات مبالغ فيها، على حد وصفهم، عليهم، فضلاً عن تعرض بعضهم للحبس.

وردد المشاركون في الوقفة هتافات ضد وزير التموين قائلين: ارحل ارحل يا وزير خلي ولادنا يشوفوا النور، متهمينه بالعمل ضدهم لصالح رجال الأعمال المستفيدين من الوضع الحالي.

وحدد المشاركون في الوقفة 5 مطالب للاستمرار في منظومة دعم الخبز، حيث أعلن عبد الرحمن عمر، سكرتير عام شعبة المخابز، ومؤسس حركة تمرد أصحاب المخابز أنها تتمثل فيما يلي: إلغاء الغرامات، وإلغاء عقوبة الحبس، وإعادة النظر في تكلفة الرغيف، ودفع مستحقاتهم المالية المتأخرة، والتوقف عن فتح مخابز جديدة.

وأكد عمر أن مطالبهم تتلخص في ضرورة تعديل تكلفة إنتاج الخبز بواقع ١٦٠ جنيهاً للجوال زنة ١٠٠ كيلو، خاصة وأن عناصر التكلفة تزاد يومياً بعد الآخر بسبب التحديات التي تواجه المنظومة، ورغبتهم في تحسين إنتاجهم للاستمرار في المنافسة لصالح المواطن.

وأوضح أنه على الوزارة القيام بتحرير عقد ثلاثي بينها وبين المخابز والشركات المسئولة عن تطبيق هذه المنظومة، وذلك لوضع آليات محدده للتعامل دون غرامات، ووضع المواصفات الخاصة دون أية مشاكل، بجانب إصدار كتاب دوري للنيابة العامة لحفظ القضايا القديمة، وإلغاء حبس الخبازين بسبب أخطاء شركات البطاقات الذكية التي لا ذنب لأصحاب المخابز فيها.

وأشار رئيس شعبة المخابز باتحاد الغرف التجارية إلى أنه بعد أن قامت الوزارة بتحرير منظومة الخبز منذ نحو العامين، وحققت معها نجاحات كبيرة، يجب أن تعمل على إكمال آخر حلقات تحرير المنظومة، وهو توفير الدقيق بالسعر الحر للمطاحن كافة، دون تمييز، والسماح للمخابز باختيار المطحن الذي يراه الأفضل من وجهة نظره، في ظل المنافسة الشرسة الموجودة حالياً.

وشدد عمر على أن بعض أصحاب المخابز تعرضوا للظلم من التمييز في المعاملة، ومن جراء إجبارهم علي نوع معين من الدقيق، وبالتالي ينتج الخبز بجودة سيئة، مشيرين إلى أنه في المنظومة الجديدة سيتم فتح الموضوع للجميع، مؤكدا على أن المنظومة الجديدة تساع الجميع سواء المخابز الحكومية او القطاع الخاص.

وطالب بضرورة فك الارتباط بمطاحن محددة، على أن يتم تطبيق هذه التجربة في محافظة معينة، ثم تعمم علي بقية المحافظات تباعا، ما يؤدي لتحديد وحصر المشاكل ودراستها لمواجهتها.

ولفت لضرورة تزويد هذه المطاحن بماكينات إلكترونية، وربطها بنظام شبكي موحد، يتم من خلاله معرفة الكميات التي تم صرفها وآليات سداد المستحقات.

ودعا المحتجون إلى وقف السماح بإنشاء مخابز جديدة إلا في المناطق النائية والمحرومة، مؤكدين أن عدد المخابز الموجودة حالياً يكفي لإنتاج الخبز للمواطنين على مستوي الجمهورية.


اقرأ أيضا..

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان