رئيس التحرير: عادل صبري 09:25 صباحاً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

"البنك المركزي": انتهاء أزمة الخطوط البريطانية

البنك المركزي: انتهاء أزمة الخطوط البريطانية

اقتصاد

طائرة تابعة للخطوط البرطانية

"البنك المركزي": انتهاء أزمة الخطوط البريطانية

محمد الخولي 03 مارس 2016 10:44

نقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن مسؤول مصرفي بالبنك المركزي المصري، اليوم الخميس، قوله إن البنك المركزي قام بحل مشكلة الخطوط الجوية البريطانية، من خلال الاتفاق على سداد المستحقات المالية المعلقة بالعملة الأجنبية للشركة البريطانية، على أن يتم السداد بدءً من شهر مارس الحالي.


وأعلنت شركة الخطوط الجوية البريطانية، أن سداد أسعار التذاكر في السوق المحلي سيكون بالجنيه المصري، وأنه يتم تحميل بطاقات الائتمان بقيمة مشتريات التذاكر بالجنيه المصري.

 

من ناحية أخرى نفت الخطوط البريطانية الجوية تعليق مبيعاتها في مصر، وقالت إنها تقوم حاليًا بتقييم ومراجعة الرحلات ونوعية الطائرات التي تعمل من وإلى مصر، بحسب بيان إعلامي للشركة أمس الأربعاء، مؤكدة أنه سيتم تغيير نوعية الطائرات لتلبي احتياجات السوق المحلي وجداول التشغيل الخاصة بالشركة.

 

ونشرت وسائل إعلامية أن شركة "بريتش إيروايز" الخطوط الجوية البريطانية، ستعلق مبيعاتها في مصر، وقصرت الحجز على مستخدمي بطاقات الائتمان فقط، مرجعة ذلك إلى أزمة العملة التي تشهدها مصر خلال الفترات الأخيرة.

 

وأوضحت الشركة في بيان إعلامي، أنه في نوفمبر 2015، قامت الشركة بزيادة طاقتها التشغيلية على هذا الخط، حيث قامت باستبدال الطائرة A321 بالطائرة بوينج 767. فيما تقوم حاليًا بتقييم ومراجعة كافة الخطوط والطائرات التي تعمل عليها بشكل دوري.

 

وأوضحت الشركة أنه نظراً لأزمة النقد الأجنبي التي تواجه مصر في الوقت الحالي، قررت الخطوط الجوية البريطانية إجراء تغييرات مؤقتة على قنواتها البيعية، حيث يتضمن ذلك تعليق العمل بنظام مبيعات شركات السياحة والوكلاء، عقب وصول مديونية الشركة لدى البنك المركزي المصري إلى 11 مليون دولار.

 

الخبير السياحي وعضو مجلس النواب عمرو صدقي قال إن إعلان شركة الخطوط البريطانية نيتها تغيير التعامل بالجنيه المصري إلى الدولار الأمريكي يعبر ببساطة عن عدم ثقة الشركات الأجنبية في الاقتصاد المصري، وفي قوة الجنيه المصري، مشيرًا إلى أن هناك أخبارًا شبه مؤكدة عن تراجع الشركة عن قرارها.

 

صدقي قال إن الأزمة بين الشركة البريطانية والبنك المركزي أوشكت على الإنتهاء عقب وعود من البنك المركزي بحل الأزمة والبدء في سداد الميديونية التي تبلغ 11 مليون دولار فقط.

 

اقرأ أيضًا..

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان