رئيس التحرير: عادل صبري 09:12 صباحاً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

دراسة: 83% من الشباب يعتبرون البطالة التحدي الرئيسي للدولة

دراسة: 83% من الشباب يعتبرون البطالة التحدي الرئيسي للدولة

اقتصاد

عمالة مصرية عائدة من ليبيا - أرشيفية

في دراسة بعنوان «الاتجاهات القيمية وممارسات الشباب في المجتمع المصري»..

دراسة: 83% من الشباب يعتبرون البطالة التحدي الرئيسي للدولة

أحمد بشارة 01 مارس 2016 15:49

أعلنت دراسة مصرية أن المشكلات الاقتصادية في المرتبة الأولى من اهتمام الشباب بنسبة 89%، تلتها المشكلات القانونية والأمنية بنسبة 55% ثم المشكلات السياسية بنسبة 41%، ثم المشكلات الاجتماعية والقيمية والأخلاقية.


ورصدت الدراسة التي أشرفت عليها الدكتورة نسرين البغدادي، مدير المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية، أن نحو 83% من الشباب يرون أن البطالة ونقص فرص العمل تمثل التحدي الرئيسي أمام الدولة وسياستها الاقتصادية، وأن نحو 79% من الشباب يرون أن تحدي غلاء الأسعار والخدمات يأتي في المرتبة الثانية، ونحو 58% يرون أن انخفاض مستوى معيشة المواطنين وارتفاع معدلات الفقر والبطالة ثالث التحديات التي تواجه الدولة.

وتوضح الدراسة التي أعدتها وزارة السكان بالتعاون مع المركز القومي للبحوث الجنائية والاجتماعية أن هناك توازن في موقف الشباب تجاه الدولة وشعورهم إما بتبنيها لمشكلاتهم أو إهمالها لهم، حيث أن النسبة لكل موقف تقدر بـ40%، بينما هناك 14% عاجزين عن تحديد موقف معين تجاه الدولة، وهؤلاء إذا فُرض اتخاذهم لمواقف سلبية من الدولة لزادت نسبة من يعتقدون أن الدولة غير مهتمة بقضايات الشباب إلى نحو 56%.

وبحسب الدراسة التي نشرتها صحيفة مصرية أمس الإثنين، فإن نحو 78% من الشباب المبحوثين يرون وجوب اضطلاع الدولة ومؤسساتها بمهمة تحسين الأوضاع الحياتية والمعيشية للشباب، بينما يرى 60% أن على الدولة تحقيق العدالة الاجتماعية، و50% يرون أن أهم أدوار الدولة ضبط الأسعار، و43% يرون أن أولوية الدولة يجب أن تنصرف لحل مشكلة الإسكان، و42% من المبحوثين يرون ضرورة مواجهة الدولة للفساد.

وتشير الدراسة إلى أن 61% من المبحوثين يرون أنه يجب أن تمتد عملية تمكين الشباب إلى الثقة في قدرته وطاقته الذاتية الكامنة بهدف إشراكهم في المساهمة في تنمية البلاد.

ولفتت الدراسة إلى أن هناك خلط واضح لدى 25% من المبحوثين بين المبادرات والمشروعات القومية التي تطلقها الدولة لتأهيلهم وبين المشروعات القومية التي تستهدف بها جميع أطياف المجتمع، و84% من المبحوثين لم يتعاملوا مع المبادارات أو الموضوعات الموجهة للشباب، بينما يوجد 53% يرون أنه من المهم المشاركة والاجتهاد في العمل، ويرى 41% من الشباب المبحوثين أن عليهم أن يكونوا اكثر مرونة في قبول العمل الحر ويقبل بالمتاح والملائم
.


اقرأ أيضًا..

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان