رئيس التحرير: عادل صبري 02:44 صباحاً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

مصدر بـ"الكهرباء": مفاوضات مفاعل الضبعة "متعثرة"

مصدر بـالكهرباء: مفاوضات مفاعل الضبعة متعثرة

اقتصاد

مفاعل نووي

مصدر بـ"الكهرباء": مفاوضات مفاعل الضبعة "متعثرة"

محمد الخولي 02 فبراير 2016 12:57

قال مصدر مسؤول بوزارة الكهرباء، إن المفاوضات المصرية الروسية بشأن مفاعل الضبعة النووي، متعثرة حاليًا لإختلاف الجانبين على كيفية إدارة الملف، مؤكدًا أن الروس يريدون أن يديروا الملف بالكامل، بينما يرى الجانب المصري أنه لابد أن يكون له الدور الأكبر في إدارة الملف بالكامل.

 

وأضاف المصدر لـ”مصر العربية”، أن عدد من الشركات الروسية المشاركة في تنفيذ محطة الضبعة النووية، وصلت القاهرة أول أمس الأحد، ضمن الوفد الروسي، الذي شارك في اجتماعات اللجنة التجارية المشتركة التي انعقدت أمس الاثنين.

 

وأكد المصدر لـ"مصر العر بية"، أن الوفد الروسي إلتقى وزير الكهرباء الدكتور محمد شاكر.

 

المصدر الذي رفض ذكر اسمه، قال إن المفاوضات بين الجانبين المصري والروسي الخاصة بتنفيذ محطة الضبعة النووية، وصلت إلى حد طلب الجانب الروسي للجوء إلى استشاري دولي للتحكيم بين الطرفين، بعد خلاف حول كيفية إدارة المشروع..

 

يذكر أن رئيس شركة "روساتوم" الروسية سيرجي كير بينكو قد زار القاهرة3 مرات خلال العام الماضي وحده لرغبة موسكو في الحصول على حق بناء مفاعل الضبعة النووي.

 

ويتضمن العرض الروسي المقدم لمصر، إنشاء محطتين نوويتين في الضبعة في المرحلة الأولى من بين 8 محطات يستوعبها المشروع، وتقدم الشركة الروسية إقامة محطتين بقدرة 1400 ميجا وات لكل محطة بتكلفة تتراوح ما بين 4 و5 مليارات دولار وتعد الشركة الروسية الوحيدة التي تقوم بتصنيع مكونات المحطة النووية بنسبة 100% ولا تعتمد على استيراد مكونات من دول أخرى.

 

وبحسب ما أعلن، فإن مصر تقوم بسداد قيمة المحطة بعد الانتهاء من إنشائها وتشغيلها وأن روسيا اقترحت على القاهرة تقديم قرض لسرعة البدء في المشروع هذا إلى جانب إنشاء مصانع روسية فى مصر لتصنيع مكونات المحطة محليا وعقد دورات تدريبية للكوادر المصرية على استخدام التكنولوجيا النووية.

 

وحاولت "مصر العربية" التأكد من صحة ما وصلت إليه من معلومات إلتزامًا منها بقرار الوزارة الأخير، لكنها لم تستطع التوصل إلى أي مسؤول في الوزارة، بالرغم من قرار الوزارة الأخير بضرورة عرض أي معلومات لدى الإعلام تخص ملف "الضبعة" عليها أولًا.

 

اقرأ أيضًا..

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان