رئيس التحرير: عادل صبري 03:10 مساءً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

مصادر حكومية: مؤتمر سنوي بشرم الشيخ بديلا لدافوس

مصادر حكومية: مؤتمر سنوي بشرم الشيخ بديلا لدافوس

اقتصاد

كلاوس شوارب رئيس المنتدى الاقتصادي العالمي

بيومي: مصر لم تستفد من المنتدى.. وقطر طلبت الاستضافة

مصادر حكومية: مؤتمر سنوي بشرم الشيخ بديلا لدافوس

سمير فهمي 24 يناير 2016 19:25

صرحت مسؤولون حكوميون أن الحكومة تتجه للتركيز على دعم إقامة منتدى عالمي تعقده كل عام برعاية رفيعة المستوى وتغيير آليات سابقة في الترويج للاقتصاد والاستثمار  في مصر، والتي كانت تتضمن استضافة منتديات «دافوس» و«يورومني».


وأضافت المصادر التي طلبت عدم نشر أسمائها، أن الحكومة تتجه لتثبيت مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي الذي عقد في مارس الماضي بدعم خليجي، ليكون المنتدى الرسمي، وبديلا عن دافوس.

وتابعت: "هذا الاتجاه ظهر بوضوح في المعاملات الرسمية لمصر مع ممثلي دافوس الذين قدموا إلى القاهرة قبل شهرين للتحضير والاتفاق على شكل الحضور المصري في دورة دافوس المنعقدة حاليا وغاب عنها التمثيل المصري".

وأكدت المصادر أن هناك تكليفات رفيعة المستوى بعدم المشاركة في دافوس والتجهيز لعقد مؤتمر شرم الشخ الاقتصادي خلال شهر مايو المقبل. وكان ذلك التوجيه سببا في غياب أي ممثل لمصري عن اللقاء الشتوي للمنتدى، والذي أنهى أعماله اليوم الأحد في المنتجع السويسري بمدينة جنيف.

وأشار إلى أن الطلب المصري لاستضافة دافوس خلال موسم الصيف المقبل، لم تؤكد عليه القاهرة، كما أن غياب ممثليها شجع دولا أخرى منها قطر، على المنافسة على الاستضافة بدلا من مصر.

ووصف خبراء استثمار، استضافات دافوس يأنها "شو دولي" و"سبوبة" لا تأتي بالاستثمارات التي تريدها مصر، وأنها "لا تسمن ولا تغني من جوع"، وهو ما لم تستفد منه مصر خلال السنوات التي سبقت اندلاع ثورة 25 يناير 2011.

وقال السفير جمال بيومي، أمين عام اتحاد المستثمرين العرب، إن دافوس يعد ملتقى لعرض التوجهات الاقتصادية لعدد من دول العالم.

وأضاف أن مصر لم تستفد منه بشكل مباشر من قبل عند استضافتها له، ويعد بمثابة عامل ترويج لكن لم يعد مثاليا كما كان وقت تأسيسه، وبخاصة قبيل الأزمة المالية العالمية عام 2008.

واستضافت مدينة شرم الشيخ هذا المنتدى لأول مرة عام 2005-2006 ببناء صالة مؤتمرات أقامها رجل الأعمال الهارب حسين قبل انعقاد المنتدى بنحو 6 أشهر.

وهذه الصالة هي ذاتها التي استضافت مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي في 15 مارس 2015.

وذكرت تقارير صحفية أن هناك اتجاها لدى المنتدى لتلبية دعوة قطر بنقل اجتماعات المنتدى الخاصة بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا إلى الدوحة، بدلا من القاهرة.

وغاب مسؤلون مصريون وهم وزراء النقل والاستثمار والتخطيط عن حضور المنتدى المنعقد حاليا بدولة سويسرا.


اقرأ أيضا..

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان